ADVERTISEMENT

أضرار الفيتامينات

أضرار الفيتاميناتيلجأ بعض الأشخاص إلى استخدام الفيتامينات والمكملات الغذائية بدون الرجوع للطبيب بهدف علاج مشكلة صحية معينة مثل تساقط الشعر وتكسر الأظافر أو لزيادة أو إنقاص الوزن أو حتى لتقوية المناعة، دون إدراك مدى الضرر الذي تحمله هذه الفيتامينات وتأثيرها السلبي على صحة الجسم، وللتعرف عن قرب على أضرار الفيتامينات تابع معنا هذا المقال.

ما هي الفيتامينات؟

هي مركبات عضوية موجودة بنسب مختلفة في الأطعمة والمواد الغذائية، وتكمن أهميتها في أنها تدعم أجهزة الجسم المختلفة لتعزيز وظائفها والحفاظ على الصحة العامة.

ADVERTISEMENT

توجد أنواع مختلفة من الفيتامينات ولكل فيتامين وظائف محددة يقوم بها وقد يعمل بعضها متحدًا لإتمام وظيفة معينة، لذلك فعند التعرض لنقص مستوى أيًا من الفيتامينات بالجسم فإن الإنسان يتعرض لمخاطر تؤثر على صحته بشكل كبير.

ونظرًا لأن الفيتامينات لا يتم تصنيعها من قبل الجسم، فإن أفضل طريقة للحصول عليها بمعدلات طبيعية هي اتباع نظام غذائي صحي متنوع ومتوازن، أو من خلال تناول المكملات الغذائية ولكن تحت إشراف الطبيب.

ما هي أنواع الفيتامينات؟

يوجد 13 نوع من الفيتامينات وهي كالتالي:

  • فيتامين أ.
  • مجموعة فيتامين ب المركب وتضم 8 فيتامينات وهي الثيامين والريبوفلافين والنياسين وحمض البانتوثينيك والبيوتين وفيتامين ب6 وفيتامين ب12 وحمض الفوليك.
  • فيتامين ج.
  • فيتامين د.
  • فيتامين هـ.
  • فيتامين ك.

يتم تقسيم الفيتامينات إلى:

ADVERTISEMENT

فيتامينات قابلة للذوبان في الدهون

وهي الفيتامينات التي يمكن تخزين الزائد منها بالأنسجة الدهنية بالجسم لحين الحاجة لاستخدامها فيما بعد، وتضم فيتامين أ وفيتامين د وفيتامين هـ وفيتامين ك.

فيتامينات قابلة للذوبان في الماء

وهي الفيتامينات التي يصعب تخزينها بالجسم فيتخلص من الزائد منها عن طريق البول لذلك لابد من الحصول عليها بشكل يومي، وتتضمن فيتامين ج وجميع أنواع فيتامين ب المركب.

ما هي أضرار الفيتامينات ؟

إليك أهم الآثار الصحية السلبية للفيتامينات:

التأثير على الكلى

يمكن أن تؤدي الجرعات العالية من مكمل فيتامين د وارتفاع مستواه بالدم لأعلى من 100 نانوجرام/مل إلى زيادة امتصاص الكالسيوم وارتفاع مستواه بالجسم، مما يسبب تكوّن حصوات الكلى والإصابة بتشنجات البطن ومشاكل في العظام والعضلات.

ADVERTISEMENT

كما تؤدي زيادة فيتامين ب المركب إلى الإصابة بما يعرف بتسمم فيتامين ب وهو عبارة عن تراكم الكالسيوم بالدم، مما يسبب تكوّن حصوات الكالسيوم والإضرار بالكلى.

التداخل مع الأدوية

تشير الدراسات إلى أن تناول الفيتامينات والمكملات بدون الرجوع للطبيب يزيد من خطر تداخلها مع بعض أنواع الأدوية مثل أدوية الاكتئاب وحبوب منع الحمل والعلاج الكيميائي وغيرهم، وهو ما يسبب اضطراب الهرمونات بالجسم وتقليل فاعلية الأدوية.

الإضرار بصحة القلب

قد يؤدي الإفراط في تناول المكملات الغذائية إلى زيادة معدل الكالسيوم بالجسم واستقراره بالشرايين بدلًا من العظام مما يزيد من خطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب والسكتة القلبية المفاجئة نتيجة لانسداد الشرايين الرئيسية كالشريان الأورطي.

الإضرار بالكبد

قد يتسبب الإفراط في تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية في ارتفاع خطر الإصابة بأمراض الكبد الخطيرة مثل، التهاب الكبد وتليف الكبد وفشل الكبد، لذلك فإنه ينصح بتجنب استخدام المكملات دون استشارة الطبيب.

ADVERTISEMENT

مشاكل صحية أخرى

يمكن أن تتسبب زيادة فيتامين ج أو زيادة الزنك في الدم إلى الإصابة بالغثيان والإسهال وتشنجات المعدة الشديدة، بالإضافة لتساقط الشعر وتلف الأعصاب.

بعد معرفة أضرار الفيتامينات وتأثيراتها السلبية على الصحة ننصحك بالرجوع للطبيب قبل التفكير في تناول أي مكمل غذائي للحفاظ على صحتك وتجنب مخاطرها الصحية المتعددة.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة أسماء رياض
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد