كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

أعراض التهاب مجرى البول عند الحامل

أعراض التهاب مجرى البول عند الحامل


التهاب مجرى البول والذي يعرف أيضاً بعدوى المسالك البولية أو عدوى المثانة هي التهاب بكتيري في المسالك البولية وتكون النساء الحوامل في خطر متزايد للإصابة بالتهابات المسالك البولية بدءاً من الأسبوع 6 حتى الأسبوع 24، وتكثر هذه الأعراض أثناء الحمل بسبب التغيرات في المسالك البولية بسبب وجود الرحم فوق المثانة مباشرة فمع زيادة حجم الرحم يمكن أن يؤدي إلى إعاقة تصريف البول من المثانة مما يتسبب في حدوث التهابات، تعرفي على أعراض التهاب مجرى البول عند الحامل من خلال هذا المقال.

Advertisement

أعراض التهاب مجرى البول عند الحامل

إذا كانت المرأة مصابة بالتهاب مجرى البول فقد تواجه واحد أو أكثر من الأعراض التالية:

  • ألم أو حرقة عند التبول.
  • تغير في كمية البول إما أكثر أو أقل.
  • الحاجة للتبول أكثر من المعتاد.
  • الدم أو المخاط في البول.
  • تشنجات أو ألم في أسفل البطن.
  • ألم أو ضغط في منطقة المثانة.
  • تغيير في لون البول فتصبح رائحته كريهة أو قوية بشكل غير عادي.
  • ألم أثناء الجماع.
  • قشعريرة وحمى وتعرق.
  •  آلام الظهر والحمى والغثيان والقيء.

وبعد أن تعرفتِ على أعراض التهاب مجرى البول عند الحامل تعرفي على أسبابه.

أسباب التهاب مجرى البول عند الحامل

الهرمونات هي السبب الأول لحدوث تغيرات في المسالك البولية وهذا يجعل النساء أكثر عرضة للإصابة بالالتهاب، وأيضاً ضغط الرحم المتزايد على المثانة هو ما يجعل من الصعب عليها إخراج كل البول الموجود في المثانة ويمكن أن يكون البول المتبقي مصدراً للعدوى.

علاج التهاب مجرى البول عند الحامل

سيوصي الطبيب بالمضادات الحيوية لمدة 3-7 أيام إذا كانت الالتهاب تجعل المرأة تشعر بعدم الارتياح فمن المحتمل أن يبدأ الطبيب العلاج قبل أن تحصل على نتائج اختبار البول، ويجب أن تختفي الأعراض بعد 3 أيام، وأيضاً من المهم أخذ كل الأدوية في الموعد المحدد وعدم التوقف عنها حتى إذا خفت الأعراض، والأدوية هي:

Advertisement

وهي مضادات حيوية آمنة للنساء الحوامل ولكن لا تصرف غير بإشراف طبي بعد مراجعة الطبيب المختص ولن يصف الطبيب أدوية مثل: سيبروفلوكساسين (سيبرو) أو سلفاميثوكسازول أو التتراسيكلين أو تريميثوبريم  والتي يمكن أن تؤثر على نمو الجنين، وبعد أن تعرفتِ على أعراض التهاب مجرى البول عند الحامل وأسبابه وعلاجه تعرفي أيضاً على كيفية الوقاية منه.

كيفية الوقاية من التهاب مجرى البول

الإكثار من السوائل

يجب شرب 6-8 أكواب من الماء يومياً وعصير التوت البري غير المحلى بانتظام لتخفيف البول ولجعل المثانة تعمل بكفائه أكبر.

تناول الفيتامينات

أخذ فيتامين سي 250 إلى 500 ملليجرام يومياً وبيتا كاروتين 25000 إلى 50000 وحدة دولية في اليوم والزنك 30-50 ملليجرام يومياً للمساعدة في تقليل الالتهاب.

تجنب استخدام الصابون

يجب تجنب استخدام الصابون القوي والكريمات المعطرة وبخاخات النظافة النسائية لأنها تجعل البكتيريا تتكاثر في هذه المنطقة وقد تؤدي إلى تفاقم العدوى والالتهاب والاكتفاء بالماء الدافئ للتنظيف.

Advertisement

نصائح اخرى لكيفية الوقاية من التهاب مجرى البول

  • التقليل من الكافيين.
  • تجنب الجماع أثناء العلاج من التهاب المسالك البولية.
  • التبول قبل وبعد الجماع.
  • بعد التبول يجب تجفيف المنطقة التناسلية والحفاظ عليها نظيفة.
  • التبول بمجرد الشعور بالحاجة وإفراغ المثانة تماماً عند التبول.
  • تجنب ارتداء السراويل الضيقة.
  • عدم الاستحمام أكثر من 30 دقيقة أو أكثر من مرتين في اليوم.
  • ارتدِاء ملابس داخلية من القطن.

الآن عزيزتي القارئة وبعد أن تعرفتِ على أعراض التهاب مجرى البول عند الحامل وأسبابها وكيفية علاجها، فيجب عليكي عند الشعور بالأعراض المذكورة سرعة التوجه إلى الطبيب للعلاج، وفي نهاية هذا المقال نتمنى لكم دوام الصحة والعافية

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع