كل يوم معلومة طبية

الرئيسية

أعراض سرطان الاثنى عشر

أعراض سرطان الاثنى عشر


قد لا تدل أعراض سرطان الاثنى عشر على وجود سرطان، حيث أن أغلب الأعراض شائعة وقد تدل على حالات صحية أخرى متعلقة بأمراض الجهاز الهضمي، فكيف يمكنك التفرقة بينهم؟ تابعوا القراءة لمعرفة الأعراض وكيف يتم علاج هذا النوع من السرطان.

سرطان الاثنى عشر

قبل التعرف على أعراض سرطان الاثنى عشر إليكم وظائف الاثنى عشر؛ الاثنى عشر هو أول وأقصر جزء من الأمعاء الدقيقة، ويأخذ الاثنى عشر شكل حدوة الحصان ويتلقى الطعام المهضوم جزئياً من المعدة، ويلعب هذا العضو دورًا رئيسيًا في العملية الهضمية.

وتنطوي أهمية الاثنى عشر على الإفرازات الكيميائية والصفراء التي يفرزها للمساعدة في تحطيم الطعام الذي ينتقل من المعدة، وهنا يبدأ الجسم في امتصاص الفيتامينات والمواد المغذية الأخرى.

ويمكن أن يؤثر سرطان الاثنى عشر، على الرغم من ندرته، على هذه العملية الهضمية ويمنع الجسم من امتصاص المعادن اللازمة ليعمل بشكل صحيح.

اقرأ أيضاً: أعراض قرحة الاثنى عشر .. الألم قد يوقظك من النوم!

أعراض سرطان الاثنى عشر

سرطان الاثنى عشر هو شكل نادر من السرطان في الجهاز الهضمي؛ عندما تبدأ خلايا السرطان في التكوّن في الاثنى عشر يمكن للأورام منع الطعام من المرور عبر الجهاز الهضمي، وبالتالي يمكن أن يسبب سرطان الاثنى عشر مجموعة أعراض متنوعة، منها:

  • آلام البطن.
  • فقدان الوزن غير المبرر.
  • البراز الدموي.
  • الإسهال.
  • نتوء في البطن.
  • الغثيان والقيء.
  • الضعف والتعب.
  • فقر الدم.
  • اليرقان، الذي يسبب اصفرار الجلد والعينين.

ومع ذلك، فإن وجود هذه الأعراض لا يعني بالضرورة الإصابة بالسرطان، حيث يمكن أن تسبب مجموعة من الحالات أعراضًا مماثلة، بما في ذلك متلازمة القولون العصبي ومرض التهاب الأمعاء.

ونظرًا لأن هذه الأعراض قد تشير إلى العديد من الحالات الصحية المختلفة، ننصحك باستشارة الطبيب عند ملاحظتك لهذه الأعراض.

في معظم الحالات تظهر أعراض سرطان الاثنى عشر في المراحل المتقدمة من المرض بمجرد أن يصبح الورم كبيرًا بدرجة كافية لمنع مرور الطعام، وفي هذه المرحلة قد تلاحظ وجود تكتل في البطن.

اقرأ أيضاً: أعراض سرطان القولون .. كيف يمكنك اكتشافها؟

علاج سرطان الاثنى عشر

عندما يقوم الطبيب بتشخيص شخص مصاب بسرطان الاثنى عشر، فإن خيارات العلاج تعتمد على مرحلة السرطان، وعادةً يوصي الأطباء أولاً بإجراء عملية جراحية لإزالة الورم، هذا هو العلاج الرئيسي للحد من أعراض سرطان الاثنى عشر وعلاجه؛ قد تحتاج لعلاج إضافي بعد الجراحة لقتل الخلايا السرطانية المتبقية ومنع السرطان من العودة.

خيارات العلاج غير الجراحي لسرطان الاثنى عشر يمكن أن تشمل:

  • العلاج الإشعاعي؛ وينطوي هذا العلاج على أشعة مركزة عالية الطاقة، مثل الأشعة السينية، لقتل الخلايا السرطانية.
  • العلاج الكيميائي؛ وهذا ينطوي على تناول الأدوية التي تقتل الخلايا السرطانية أو تمنعها من النمو، ويمكن الحصول على هذا العلاج إما عن طريق الفم أو عن طريق الحقن في الوريد.
  • العلاج البيولوجي؛ في هذا النوع من العلاج يستخدم الأطباء الجزيئات البيولوجية لتحفيز الجهاز المناعي للشخص لمكافحة السرطان بشكل أكثر فعالية؛ العلاج البيولوجي جديد قد يكون متاحًا فقط عن طريق المشاركة في تجربة سريرية.

اقرأ أيضاً: أعراض سرطان المعدة .. وانتبه لتلك العلامات الخطيرة

سرطان الاثنى عشر نادر الحدوث، وغالبًا ما تكون أعراض هذا السرطان غامضة وقد تكون مشابهة لأعراض الحالات الأخرى، مما يجعل تشخيص السرطان في المراحل المبكرة صعباً في أغلب الحالات، ومع ذلك يمكن للتشخيص والعلاج المبكرين أن يحسنا بشكل كبير من فرص الشفاء الكامل.

ولذلك من المهم أن ترى الطبيب في حال ملاحظتك لأي أعراض غير معروفة، مثل فقدان الوزن أو الألم في البطن، ولا تنسى عمل فحص دوري لدى طبيبك كل عدة أشهر كإجراء وقائي.

قد تكون أعراض سرطان الاثنى عشر غامضة إلى حد ما، لذا ننصحك بعدم التردد واستشارة الطبيب إن لاحظت بعض من الأعراض التي ذكرناها بالأعلى للتأكد من كونك بصحة جيدة وللاطمئان؛ للمزيد من المعلومات حول سرطان الاثنى عشر يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.medicalnewstoday.com/articles/324309.php https://www.healthline.com/health/duodenal-cancer