كل يوم معلومة طبية

الرئيسية

أعراض سرطان الرأس

أعراض سرطان الرأس


سرطان الرأس يمكن أن يبدأ من الدماغ أو يبدأ في أعضاء أخرى للجسم وينتقل إلى الدماغ وتختلف سرعة نموه على حسب حجم الورم ونوعه تعرف معنا عزيزي القارئ في هذا المقال على أعراض سرطان الرأس وأنواعه الطرق المختلفة لعلاجه.

ما هو سرطان الرأس؟

سرطان الرأس هو نمو مفرط في خلايا الدماغ مكونة كتل تسمى الأورام وهي تنمو بسرعة كبيرة وتعطل الوظائف الطبيعية للجسم، ولكن سرطان الرأس ليس من أنواع السرطانات الشائعة.

أعراض سرطان الرأس

أعراض ورم الدماغ متشابهة بغض النظر إذا كانت خبيثة أو حميدة وتشمل هده الأعراض التالي:

  • الشعور بالصداع
  • حدوث اضطرابات في الشخصية
  • مشاكل في البصر
  • فقدان الذاكرة
  • تقلب المزاج
  • وخز أو شد عضلي على جانب واحد من الجسم
  • فقدان التوازن
  • الشعور بالغثيان
  • الإعياء
  • القلق أو الاكتئاب
  • صعوبة في التركيز
  • صعوبة التواصل مع الأشخاص
  • الشعور بالارتباك أو التوتر
  • ضعف العضلات

أنواع سرطان الرأس

بعد أن تعرفت على أعراض سرطان الرأس هناك الكثير من أنواعه مثل:

الأورام السحائية

عادةً ما تكون حميدة وبطيئة النمو وهي تنمو من الأنسجة التي تغطي الدماغ والنخاع الشوكي وتضغط على هذه المناطق وهي نادرة في الأطفال وأكثر شيوعاً عند النساء فوق سن الـ 60، ويمكن أن تشمل أعراض الورم السحائي:

  • الصداع الشديد.
  • ضعف في الذراع أو الساق.
  • النوبات.
  • مشاكل في الرؤية.

الأورام الدبقية

تضغط الأورام الدبقية على الدماغ وتشمل أعراضها:

  • الاستفراغ والغثيان.
  • الصداع والذي قد يكون أكثر حدة في الصباح.
  • ضعف في الجسم وألم في الذراع أو الساق أو الوجه.
  • صعوبة التوازن.
  • مشاكل في الذاكرة.

اقرأ أيضاً: أعراض ورم الرأس الدبقي وعلاجه

الورم البلعومي

يضغط الورم البلعومي على الغدة النخامية والقناة البصرية وهو أكثر شيوعاً بين الأطفال وهذا يمكن أن يسبب تأخير في النمو السليم والسمنة وحدوث مشاكل في الرؤية نتيجة لتورم العصب البصري ومشاكل الهرمونات.

كيف تفرق بين سرطان الرأس والآلام الأخرى؟

يمكن أن تكون أعراض سرطان الرأس مماثلة لأعراض الحالات الطبية الأخرى، مثل الصداع والشد العضلي ولكن لا تشير كل حالات الصداع إلى وجود ورم في الرأس.

مع ذلك فإن العلامات التي تشير إلى أن الصداع يمكن أن يكون أحد أعراض وجود ورم في المخ، تشمل:

  • الصداع المستمر.
  • الصداع الذي يشتد مع مرور الوقت.
  • الصداع الشديد في فترات الصباح.
  • الصداع عند الاستيقاظ من النوم.

إذا كان الشخص يعاني من الصداع المتكرر أو الحاد فقد يصاب بصداع نصفي أو توتر أو صداع عنقودي ويمكن أن تكون أعراض الصداع النصفي من خفيفة إلى شديدة وتشمل الغثيان الذي قد يزداد سوءاً مع النشاط والإحساس بالخفقان على جانب واحد من الرأس وزيادة الحساسية للضوء والصوت وألم الوجه.

علاج سرطان الرأس

سيطلب الطبيب أن يعرف تاريخك الطبي ويطلب مجموعة من الاختبارات لمعرفة سبب الأعراض ويمكن القيام بما يلي:

  • إجراء الأشعة المقطعية أو التصوير بالرنين المغناطيسي لتوفير صورة للدماغ.
  • إجراء اختبارات للتحقق من التوازن والرؤية.
  • أخذ عينة من الأنسجة لتحديد موقع الورم ونوعه.

في حالة وجود ورم في المخ سيعتمد العلاج على نوع الورم ومراحله وقد تشمل العلاجات الجراحة أو العلاج الإشعاعي أو العلاج الكيميائي لإزالة أو تقليص ورم الدماغ.

 يجب عليك استشارة الطبيب إذا عانيت من أي عرض من الأعراض المذكورة وإخباره بكل الأعراض الذين يشعرون بها لأنها سوف تساعد الطبيب على تحديد التشخيص لأن التشخيص والعلاج المبكر مهمان للمساعدة في منع نمو الورم.

اقرأ أيضاً: العلاج الكيميائي في معالجة السرطان

في نهاية المقال عزيزي القارئ تعرفت على أعراض سرطان الرأس وأنواعه والطرق المختلفة لعلاجه وفي حال إذا كان لديك المزيد من الاستفسارات والأسئلة يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.medicalnewstoday.com/articles/326225.php