أضف استشارتك

أعراض حساسية الطعام وأطعمة تسببها وعلاجها

أعراض حساسية الطعام


الحساسيات الناتجة من الطعام يتراوح مدى خطورتها من مجرد حساسية ترهق الجسم إلى حساسية مهددة لحياة المصاب، يصاب بـ أعراض حساسية الطعام حوالي 30 ألف مواطن أمريكي سنويا من ويتم علاجهم في أقسام الطوارئ بالمستشفيات، كما يتوفى سنويا من 150 إلى 200 مواطن أمريكي من حساسية الطعام .

حساسية الطعام يمكن أن تزيد

فقد أثبتت بعض الدراسات أن حساسيات الطعام تتغير في قوتها وخطورتها خلال عمر الأناس ذوي الحساسية، ويقول الدكتور ستيفانو ليكيولي” لا يوجد علاج لحساسيات الطعام ” ويقول ” أفضل طريقة لعلاج حساسيات الطعام هو الابتعاد عن الطعام الذي يسبب الحساسية قدر الإمكان”.

التقليل من أخطار حساسية الطعام

ولتقليل أخطار حساسية الطعام، تعمل منطمة الطعام العالمية على التأكد من وضع بطاقات على الأطعمة يكتب عليها ما يمكن أن يحمله هذا الطعام من مواد يمكن أن تسبب الحساسية لبعض الأشخاص ويتم ذلك بعناية شديدة من خلال جمعيات حماية المستهلك عام 2004 .

مواضيع متعلقة

ما هي حساسية الطعام؟

حساسية الطعام هي أثر جانبي للطعام يتعلق بالجهاز المناعي للفرد، حيث يوجد بعض المواد التي توجد في الطعام يتعرف عليها الجهاز لمناعي من خلال الأجسام المضادة IGE(Immunoglobulin E )  ويحث الجهاز المناعي لهذا الشخص أن تكون أجسام مضادة لمحاربة هذه المادة ومن هنا تبدأ أعراض الحساسية.

الفئةالعمرية الأكثر عرضة لـ حساسية الطعام

تحدث فى كل الأعمار ، لكن نسبتها أعلى فى الأطفال .

الفرق بين حساسية الطعام ورفض الطعام

لابد من عدم خلط حساسية الطعام مع تفاعلات الطعام الأخرى مثل رفض الجسم للطعام(food intolerance)   فهذا الرفض لا ينتج عن أي عمليات يحدثها الجهاز المناعي للفرد، وقد وجد في معظم عمليات البحث للمصابين بحساسية الطعام أن 80% منه هي حالات رفض طعام فقط ولا يوجد للجهاز المناعي دور في أعراضهم.

وإذا كان أحد الأشخاص يصاب بنزلات معوية متكررة بعد تناول اللبن، فليس بالضرورة أن يكون هذا نتيجة حساسية من الطعام، وربما يكون لدى المريض رفض لسكر اللاكتوز.

ويقول الدكتور ليكيولي ” أن أحد أهم الفروق بين حساسيات الطعام ورفض الجسم للطعام أن حساسيات الطعام يمكن أن تكون سريعة قاتلة و مهددة لحياة الإنسان”.

أعراض حساسية الطعام

أعراض حساسية الطعام عادة تظهر خلال ساعة من تناول هذا الطعام و أكثر الأعراض والعلامات شيوعاً هي :

  • طفح جلدي.
  • تورم في الوجه واللسان والحلق والشفاه و أجزاء أخرى من الجسم.
  • صفير أثناء التنفس وتنفس مضطرب.
  • آلام بالبطن وقيء وإسهال.
  • الشعور بالدوار ويمكن أن يصل الحد إلى الإغماء.

اقرأ أيضاً: ملف شامل عن الطفح الجلدي عند الأطفال

أعراض حساسية الطعام على الجلد

تأتي الحساسية غالباً:

  • احمرار وتورم خفيف في بعض أجزاء الجلد.
  • وقشور لطبقات الجلد الخارجية وغالبا ما تزول خلال 24 ساعة.
  • وقد تكون الحساسية شديدة لدرجة ظهور أعراض عامة مثل صعوبة في التنفس واختناق مع انخفاض ضغط الدم بصورة شديدة وانقباض القصبة الهوائية وتورم عام في الجسم كله.

أعراض حساسية الطعام على الحلق

تؤدي حساسية الطعام في بعض الأحيان إلى حدوث التهابات في الحلق، ويعتبر التهاب الحلق عرضا لبعض الأمراض التي تصيب منطقة البلعوم و منطقة حول اللوزتين.

أعراض حساسية الطعام على الجهاز التنفسي

تؤدي حساسية الطعام إلى

  • احتقان و سيلان بالأنف
  • احمرار و هرش بالعينين .
  • عطس .
  • كحة .
  • هرش بالأنف، وسقف الحلق .
  • انتفاخ و ازرقاق الجلد تحت العينين .
  • تعب و همدان .

علامات حساسية الطعام المفرطة

في حالات الحساسية الشديدة نتيجة الطعام تسمى” الحساسية المفرطة anaphylaxis ” ويمكن أن تظهر أعراضاً تشكل خطراً على حياة المصاب وهي:

  • تورم في الحلق والحنجرة والممرات الهوائية والتي تجعل عملية التنفس صعبة وقاسية.
  • هبوط حاد في ضغط الدم.
  • نبض سريع وغير منتظم.
  • فقدان الوعي.

أطعمة تسبب حساسية الطعام

تم تفعيل قانون بإلزامية وجود بطاقات على الأطعمة في الولايات المتحدة الأمريكية، تستطيع التعرف من خلالها إذا كان هذا الطعام به مواد تحفز الحساسية أم لا و قد بدأ تفعيل هذا القانون في أول يناير عام 2006 .

ويعتبر أي طعام من الآتي ذكره أو أي طعام يحتوي على بروتين مشتق من أحد الأطعمة التالي ذكرها من الأطعمة الأساسية المحفزة للحساسية لبعض الأشخاص، وهي:

اللبن والبيض والمكسرات وفول الصويا والقمح والأسماك وبعض المأكولات البحرية كالكابوريا و المحار.

ويقول الدكتور ستيفاني ليكولي “هذه الأطعمة تمثل 90 % من الأطعمة التي تسبب الحساسية في الولايات المتحدة الأمريكية” ويقول أيضاً أن “تطبيق هذا القانون، السابق ذكره، لن يحمي كل الأشخاص من الإصابة بحساسية الطعام ولكن هذا القانون سيغطي معظم الأشخاص الذين يعانون من أشكال قاسية من حساسيات الطعام “.

كما أن أكثر من 160 نوع من الطعام تم الإبلاغ عنه كمسبب للحساسية لبعض الأشخاص، وتتفاوت هذه الأعداد من بلاد إلى أخرى تبعاً لنوعية المستهلك وانتشار الأطعمة و يقول الدكتور ليكولي “في أوروبا هناك انتشار كبير لحساسية الطعام الناتجة من تناول الكافيار و الكرفس”.

مأكولات تسبب حساسية الطعام

اللبن:

حساسية اللبن تعد من أكثر أنواع حساسية الطعام شيوعاً، وهي عبارة عن استجابة غير طبيعية من الجهاز المناعي بالجسم تّجاه بروتين اللبن ومنتجاته حيث يقوم الجهاز المناعي بإنتاج بعض المواد الكيميائية مثل الهيستامين و اميونوجلوبيولين E اللاتي تسبب زيادة نسبتهم بالدم فى ظهور الأعراض، ويعد لبن الأبقار هو السبب الرئيسي في الحساسية، ولكن قد تنتج أيضا نتيجة لأنواع أخرى من الألبان مثل لبن الأغنام ، أو الجاموس.

البيض:

ليس البيض كله الذي يسبب الحساسية المقصود هنا بالتحديد ولكن المقصود بياض البيضة وليس الصفار لأنه الجزء الأكبر الذي يحتوي على بروتين.

الأسماك:

المأكولات البحرية قد تسبب حساسية الطعام عند البعض ومن ضمنها المحار والكابوريا وسرطان البحر وجراد البحر، وبعض من هذه المأكولات تكون ملوثة ببكتريا تفرز السموم التي تحدث خللاً في الجهاز الهضمي.

القمح:

إن العديد من المنتجات المكونة من جنين القمح تسبب حساسية ولكن الجهاز الهضمي يساعد في

المكسرات:

تناول المكسرات كالبندق والكاجو والفول السوداني يسبب حساسية.

تشخيص حساسية الطعام

  • يقوم الطبيب بطرح بعض الأسئلة عليك والتي تخص حالتك وطبيعة الأطعمة التي تتناولها.
  • يقوم بعمل فحص شامل للاطمئنان على صحتك بشكل عام.
  • اختبار الجلد، إذا كان هناك انتفاخ أو احمرار بالجلد مكان الحقن فتكون مصاباً بالحساسية.
  • قياس نسبة الاميونوجلوبيولين E بالدم، إذا كانت مرتفعة فهذا يعني أنك تعاني من الحساسية .

ملصقات عن حساسية الطعام على الأطعمة

أعلنت منظمة الطعام و الأدوية(food and drugs association)في سبتمر من عام 2008، عن وضع ملصقات عن مواد تسبب حساسية الطعام؛ لتساعد فيه أصحاب مصانع المنتجات الغذائية في تطوير مضمون البطاقات اللاصقة التي توضع على الأطعمة الحاملة لمواد يمكن أن تسبب الحساسية.

علاج حساسية الطعام

إن الطريقة المثلى لتجنب أعراض حساسية الطعام هي الابتعاد كلياً عن الأطعمة التي بها مواد تسبب حدوث هذا النوع من الحساسية والتي سيق ذكرها، وقد يكون الأمر صعباً حيث أن هناك أطعمة ومشروبات كاللبن الذي يعد عامل مشترك في العديد من الأغذية، وكذلك فإن بعض المرضى قد لا يعانون من الأعراض عند تناول أطعمة معينة تسبب الحساسية مثل المخبوزات التي تحتوى على اللبن، أو الزبادي لذا يجب مشاورة الطبيب في الأطعمة التي يجب تناولها والتي يجب تجنبها والتي تختلف من شخص إلى آخر.

وفي حالة تناول طفلك أطعمة تسبب الحساسية دون قصد ضمن أطعمة أخرى يمكنك أن تعطيه مضادات الهيستامين لتقليل شدة الأعراض، ولكن إذا كانت الأعراض شديدة فيجب نقله فوراً الى غرفة الطوارئ بالمستشفى لأخذ حقنة أدرينالين، والتي تعد منقذة للحياة في تلك الحالة.

الوقاية من حساسية الطعام

إذا كنت من المعرضين لحساسية الطعام: فإنه من المهم أن تكون جاهزاً لمواجهة أي تعرض غير مقصود لهذه الأطعمة، ولهذا فقد قدم “المعهد القومي للحساسية و الأمراض المُعدية” هذه التوصيات:

  • ارتد قلادة أو رابطة عنق طبية تعلم من يراها أنك تعاني من حساسية تّجاه أنواع من الطعام، والتي يمكن أن تضعك في حالة تهدد حياتك.
  • احمل دائما جهاز حاقن آلي يحتوي على”أدرينالين “والذي يمكن أن تحصل عليه من خلال روشتة طبيب والذي يمكن أن تستخدمه بمجرد أن تشعر أنك تعاني من حساسية حادة تّجاه الطعام.
  • اتصل فوراً بالإسعاف بمجرد شعورك بالدخول في حالة حساسية من الطعام حتى ولو تناولت طعام يحتوي على” الأدرينالين ” فهذا يجنبك الكثير من المضاعفات التي يمكن أن تحدث .

اقرأ أيضاً:

المصادر
webmd

4 تعليقات

  1. سمعت ان الشكولاته تسبب الحساسية والفطائر بالذات

  2. مميز جدا ومقالة رائعه تستحق التقييم وبه نعرف ان نعم الله علينا كثيرة فلنقول دائما الحمد لله الذي عافاني فيما ابتلى به غيري وفضلني على كثيرا ممن خلق تفضيلا فالحمد لله على نعمة الصحة والعافية والحمد لله حتى يبلغ الحمد منتهاه

  3. شكراً لكم على هذا البرنامج القيم…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *