ADVERTISEMENT

أول علامات الولادة

مع بداية الشهر التاسع تبدأ الحامل بالاستعداد لمرحلة الولادة حيث تبدأ بعض العلامات بالظهور تدريجياً حتى يأتي موعد الولادة، تابعي معنا هذا المقال للتعرف أكثر عن أول علامات الولادة وكيف يمكن تخفيف ألم هذه العلامات وما هو الفرق بين التقلصات الكاذبة والتقلصات الحقيقية.

ما هي أول علامات الولادة ؟

توجد الكثير من العلامات التي تظهر مع اقتراب موعد الولادة والذي قد يكون خلال أسابيع قليلة أو أيام ويجب أن تنتبه لها الحامل وتتمثل في التالي:

ADVERTISEMENT

تغير وضعية الجنين

مع اقتراب موعد الولادة يتغير وضع الجنين وينزل إلى أسفل الحوض مما يسمح للحامل بالقدرة على التنفس بشكل مريح أكثر، حيث يقل الضغط على الرئتين والقفص الصدري إلا أن الضغط يزداد على المثانة مما يجعل الحامل ترغب بالتبول أكثر.

زيادة الإفرازات المهبلية

طوال فترة الحمل تعمل السدادة المخاطية على سد فتحة عنق الرحم لحمايته من دخول أي بكتيريا أو عدوى تؤثر على الحامل والجنين، ومع اقتراب نهاية الثلث الثالث من الحمل تخرج السدادة المخاطية من الجسم نتيجة ضغط الجنين عليها مما يسبب زيادة في الإفرازات المهبلية والتي يكون لونها وردي أو شفاف، ولكن في حالة أن هذه الإفرازات كانت أشبه بالنزيف يجب زيارة الطبيب.

الشعور بالنشاط والحيوية

من أول علامات الولادة هو ملاحظة شعور الحامل بالطاقة والحيوية الكبيرة بشكل مفاجئ، مع الشعور بالقدرة على القيام ببعض الأعمال المنزلية ولكن يجب ألا ترهق الحامل نفسها حتى تستعد للولادة.

ترقق عنق الرحم وتوسعه

في الفترة الأخيرة من الحمل يبدأ عنق الرحم بالترقق والتوسع تدريجياً حيث يبلغ طوله من 3.5 إلى 4 سم ويتسع بشكل تدريجي خلال الأيام القليلة قبل الولادة حتى يصل إلى 10 سم وقت الولادة، وخلال هذه الفترة قد تشعرين بعدم الارتياح أو الشعور بتقلصات غير منتظمة.

ADVERTISEMENT

نزول ماء الولادة

يتمزق الكيس السلوي المحاط بالجنين ويخرج السائل الأمنيوسي الذي يحمي الجنين طوال فترة الحمل، وعادة ما يحدث ذلك بشكل مفاجئ، لذا بعد تمزق الكيس السلوي يجب الحرص على الذهاب إلى المستشفى لتجنب العدوى والعديد من المخاطر الصحية لكِ ولجنينك.

الفرق بين التقلصات الحقيقية والتقلصات الكاذبة

من أول علامات الولادة هو شعور الحامل بتقلصات شديدة مفاجئة ويوجد نوعان من التقلصات وهما:

  • تقلصات براكستون هيكس: هي تقلصات تشعر بها الحامل مع بداية الثلث الثالث من الحمل ولكنها غير منتظمة وتستمر لدقائق بسيطة ثم تختفي وتسمى بالتقلصات الكاذبة.
  • تقلصات الولادة: هي التقلصات الحقيقية التي تشير إلى الولادة حيث تحدث بشكل منتظم وتكون مؤلمة وتزداد مع الوقت مما يعني أن الحامل بدأت مرحلة الولادة.

نصائح لتخفيف أعراض الولادة

توجد بعض الطرق والنصائح التي تساعد على التعامل مع أعراض الولادة وتخفيف حدتها ومنها ما يلي:

  • ممارسة تمارين التنفس حيث يساعد التنفس خلال الألم على تحمل الانقباضات.
  • تغيير مكان الجلوس أو الحركة لأن الثبات أو الجلوس يتسبب في الشعور بالألم أكثر.
  • تدليك القدمين أو أسفل الظهر يساعد بشكل كبير على تهدئة ألم الانقباضات والشعور بالاسترخاء.

في النهاية بعد أن تعرفتي على أول علامات الولادة وعلى بعض النصائح التي تساعد على تخفيف ألم الولادة والفرق بين التقلصات الحقيقية والكاذبة، يجب أن تحرصي على الحصول على قدر كافي من الراحة والنوم قبل بدء المرحلة الجديدة والتي قد تحصلين فيها على عدد ساعات نوم وراحة أقل.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة عمر
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد