كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

إفرازات الحمل

إفرازات الحمل

يتسبب الحمل في حدوث تغييرات في الإفرازات المهبلية، والتي يمكن أن تختلف في اللون والملمس والحجم. وغالبًا ما تكون زيادة إفرازات الحمل من المهبل من أولى علامات الحمل، وبعض التغييرات في اللون طبيعية أيضًا، في حين أن البعض الآخر قد يشير إلى الإصابة أو مشكلة أخرى.

Advertisement

ما هي إفرازات المهبل الطبيعية؟

  • بعض التغيرات اللونية في الإفرازات المهبلية طبيعية، وقد يشير بعضها إلى الإصابة أو مشكلة أخرى.
  • من الطبيعي أن يكون لديكِ إفرازات في مراحل مختلفة من الدورة الشهرية وأثناء الحمل، الإفرازات المهبلية الصحية رقيقة ونقية أو بيضاء ولها رائحة خفيفة فقط.

إفرازات الحمل

يزداد حجم الإفرازات طوال فترة الحمل لتقليل خطر الإصابة بالعدوى المهبلية والرحمية، وتكون الإفرازات في أشد حالاتها في الأسابيع الأخيرة من الحمل، حيث قد تحتوي على مخاط وردي، وعادة ما يكون المخاط لزجًا وشبه الهلام، ويشير إلى أن الجسم يستعد للمخاض.

تغيرات إفرازات الحمل

الألوان المختلفة لإفرازات الحمل ومعناها

قد تشير الألوان المختلفة للإفرازات المهبلية إلى مشاكل صحية مختلفة، وتشمل هذه الألوان:

اللون الأبيض أو الكريمي

هو اللون الطبيعي لإفرازات الحمل، ومع ذلك فإن أي تغييرات في الكمية أو الاتساق قد توحي بوجود مشكلة، ويجب على المرأة الحامل زيارة الطبيب إذا تعرضت لزيادة في الإفرازات الواضحة التي تتسرب باستمرار أو تصبح سميكة وشبيهة بالهلام، وقد تشير هذه التغييرات إلى الولادة المبكرة.

أبيض ومتكتل

العدوى الفطرية شائعة، والجسم عرضة لهذه العدوى بشكل خاص لها أثناء الحمل، وتشمل الأعراض الأخرى الحكة والحرقان والتبول المؤلم، أو الشعور بالألم أثناء العلاقة الزوجية.

افرئي المزيد عن: الإفرازات المهبلية البيضاء من هنا.

Advertisement

أخضر أو أصفر

  • الإفرازات المهبلية الخضراء أو الصفراء ليست صحية ويمكن أن تدل على عدوى منقولة جنسيا مثل الكلاميديا، وتشمل الأعراض المحتملة الأخرى احمرار أو تهيج الأعضاء التناسلية، لكن في بعض الأحيان لا تسبب الأمراض المنقولة جنسيًا أي أعراض.
  • يمكن للأمراض المنقولة جنسيًا أن تسبب مضاعفات أثناء الحمل يمكن أن تؤثر على كل من المرأة والطفل.

اللون الرمادي

قد يشير اللون الرمادي لـ إفرازات الحمل إلى التهاب المهبل، خاصةً إذا كان لها أيضًا رائحة تصبح أقوى بعد العلاقة الزوجية.

اللون الزهري

الإفرازات الوردية أثناء الحمل قد تكون طبيعية أو لا. وغالبًا ما يحدث الإفراز بدرجات اللون الوردي أثناء الحمل المبكر أو في الأسابيع، ويمكن أن يحدث أيضًا قبل الإجهاض أو أثناء الحمل خارج الرحم.

أحمر

تتطلب الإفرازات المهبلية الحمراء أثناء الحمل اهتمامًا فوريًا من الطبيب عن باقي إفرازات الحمل ، خاصة إذا كان النزيف شديدًا أو يحتوي على جلطات أو يحدث جنبًا إلى جنب مع تقلصات، حيث تشير هذه الأعراض إلى الإجهاض أو الحمل خارج الرحم.

Advertisement

تعرفي على: إفرازات المهبل البنية ومتى تكون خطيرة؟ من هنا.

كيف يمكن التعامل مع إفرازات المهبل أثناء الحمل؟

يمكن للطبيب وصف المضادات الحيوية أو الأدوية الأخرى لعلاج الالتهابات في هذه المنطقة من الجسم.

ويمكن الحفاظ على صحة المهبل عن طريق:

  • اختيار منتجات العناية الشخصية غير المعطرة ومستلزمات النظافة النسائية، بما في ذلك ورق التواليت والصابون غير المعطر.
  • ارتداء بطانات اللباس الداخلي لامتصاص إفرازات الحمل الزائدة.
  • مسح المنطقة التناسلية من الأمام إلى الخلف بعد التبول أو البراز.
  • تجفيف الأعضاء التناسلية تمامًا بعد الاستحمام أو السباحة.
  • تجنب ارتداء الجينز الضيق وجوارب النايلون.

متى يجب اللجوء إلى الطبيب؟

  • من الضروري مناقشة أية إفرازات غير عادية مع الطبيب حيث قد تشير هذه الأعراض إلى عدوى تتطلب علاجًا أو مشكلة في الحمل، وبدون علاج، يمكن أن تؤدي العدوى إلى مضاعفات.
  • زيادة الإفرازات أثناء الحمل أمر طبيعي، ولكن الإفرازات غير المعتادة إلى جانب الروائح القوية أو الانزعاج في المهبل أو البطن غالبًا ما تشير إلى مشكلة صحية.

وفي نهاية المقال وبعد معرفة إفرازات الحمل الطبيغية وغير الطبيعية، يجب عليكِ اللجوء إلى الطبيب عند وجود أي تغيرات للتأكد من صحة الحمل.

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع