أضف استشارتك

اسباب ارتفاع الحرارة عند الاطفال .. وانتبهي لهذه النصائح

اسباب ارتفاع الحرارة عند الاطفال

يعد ارتفاع درجة الحرارة أمر شائع عند الأطفال الصغار، يحدث ذلك للعديد من الأسباب المختلفة، ورغم أنها قد تكون علامة على وجود عدوى ما، إلا أنها في بعض الأحيان قد تكون شيئاً عابراً لا يدعو للقلق، لذلك من المهم معرفة اسباب ارتفاع الحرارة عند الاطفال لتحديد ما إذا كانت الحالة خطيرة أم لا، وهذا ما سنتحدث عنه اليوم أعزائي القراء، وأيضاً نقدم لكم كيفية التصرف في هذه المواقف، فتابعوا معنا القراءة.

ما المقصود بارتفاع درجة الحرارة؟

تبلغ درجة حرارة الأطفال الطبيعية 36.4 درجة مئوية، ويمكن أن تزيد أو تقل بعض الشئ من طفل لآخر، الحمى هي ارتفاع درجة الحرارة إلى 38 أو أكثر، وهي استجابة طبيعية من الجسم للعديد من المتغيرات.

في بعض الأحيان لا يحتاج ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال إلى علاج، وقد يزول من تلقاء نفسه، ولكن هناك حالات أخرى يجب الانتباه إليها، فقد تكون أكثر خطورة.

اقرأ أيضاً: درجة حرارة الطفل الطبيعية، وأعراض زيادتها أو نقصها عن المعدل الطبيعي.

اسباب ارتفاع الحرارة عند الاطفال

هناك العديد من الأشياء التي قد تسبب ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال، بما فيها ما يلي:

العدوى

تحدث معظم حالات ارتفاع الحرارة عند الأطفال بسبب العدوى، حيث يحفز الجسم آليات الدفاع الطبيعية عنه ضد العدوى، مثل الأنفلونزا، والتهاب الحلق، والإسهال.

التطعيمات

من أشهر اسباب ارتفاع الحرارة عند الاطفال تناول التطعيمات والتحصينات، وعادة ما تكون هذه الحمى منخفضة قليلاً وتزول بعد يوم أو يومين.

اقرأ أيضاً: علاج الحمى بأبسط الطرق وعلاج الحمى الشديدة.

زيادة الملابس

قد يُصاب الرضع، وخاصة حديثي الولادة بارتفاع درجة الحرارة بسبب ارتداء الكثير من الملابس، وخاصة إذا كانوا في بيئة حارة، حيث أنهم لا يستطيعون تنظيم درجة حرارة أجسادهم، ولكن لأن الحمى لدى حديثي الولادة يمكن أن تكون علامة على العدوى، يجب فحص الأطفال جيداً عند ارتفاع حرارتهم.

مواضيع متعلقة

متى تكون الحمى علامة خطر؟

في الأطفال الأصحاء، قد لا يكون هناك حاجة لعلاج طبي لارتفاع درجة الحرارة، ومع ذلك فإن ارتفاع الحرارة يمكن أن يجعل الطفل منزعجاً أو يعاني من الجفاف.

الأطفال الذين تقل حرارتهم عن 38.9 درجة مئوية غالباً ما لا يحتاجون إلى دواء، ولكن هناك استثناء واحد، وهو أن يكون عمر الطفل 3 شهور أو أقل، ولديه درجة حرارة 38 أو أعلى، يجب الاتصال بالطبيب أو الطوارئ فوراً في هذه الحالة، حيث أن الحرارة في حديثي الولادة قد تكون علامة على عدوى خطيرة.

اقرأ أيضاً: كيفية قياس درجة حرارة الطفل، وإرشادات هامة لصحة طفلكِ.

نصائح هامة عند ارتفاع حرارة طفلكِ

  • أعطه الكثير من السوائل.
  • انتبهي لعلامات الجفاف لديه وعالجيها.
  • أعطه الطعام إذا كان يستطيع تناوله.
  • راقبي معدل ارتفاع حرارته طوال الليل.
  • حافظي على راحته بالمنزل، من غير الجيد أن يخرج.
  • أعطه الباراسيتامول أو الإيبوبروفين إذا كانت الحرارة مؤثرة عليه بشكل سلبي.

اقرأ أيضاً: متى يكون ارتفاع درجة حرارة الطفل خطيراً ويسبب له التشنجات؟

لا تفعلي هذه الأشياء عند ارتفاع حرارة طفلكِ

  • تغطيته بالكثير من الملابس والأغطية.
  • إعطاء الأسبرين لأقل من 16 سنة.
  • اللجوء لخلع الملابس وكمادات الماء والثلج فوراً دون فحص، فارتفاع الحرارة استجابة طبيعية للجسم ضد العدوى وقد يكون مفيداً.
  • الجمع بين الإيبوبروفين والباراسيتامول دون إذن الطبيب.
  • إعطاء الباراسيتامول لطفل أقل من شهرين.
  • إعطاء الإيبوبروفين لطفل أقل من 3 أشهر أو أقل من 5 كجم.
  • إعطاء الإيبوبروفين للأطفال المصابين بالربو.

اقرأ أيضاً: التهاب اللوزتين عند الأطفال وعلاجه بالأدوية والأعشاب الطبيعية.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفتم على اسباب ارتفاع الحرارة عند الاطفال وكيفية التصرف في هذه الحالة، إذا كان لديكم أي استفسار طبي، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://kidshealth.org/en/parents/fever.html https://www.nhs.uk/conditions/fever-in-children/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *