اسباب الالتهابات و أنواعها و الأمراض المرتبطة بها

اسباب الالتهابات

إن المعاناة من الالتهابات، تجربة يمر بها الكثيرين، لأسباب مختلفة، فهل سبق إن أصبت بالالتهاب، وتساءلت عن سببه؟ وهل الالتهاب أمر جيد أم سئ؟ هل يمكن أن تستفيد منه، أم أنه مضر لصحتك، وما علاقته بالأمراض، تابع معنا المقال لتعرف كل شئ عن اسباب الالتهابات وأنواعها.

ما هي اسباب الالتهابات ؟

الالتهابات هي استجابة الجسم لقيام خلايا الدم البيضاء بوظيفتها بإنتاج المواد التي تقوم بحمايتنا من العدوى التي تسببها البكتريا والفيروسات، ومحاربتها.

أي أن اسباب الالتهابات في الأساس هي استجابة الجهاز المناعي لدخول جسم غريب داخل جسدنا، مثلما يحدث في حالة الجروح، فالالتهاب الذي حدث هو إشارة لمحاربة الجسم للجراثيم التي قد تلوث الجروح ولولا هذا لتلوث الجرح، وسبب مشاكل صحية، فعندما تصاب بالالتهابات تشعر بالحرارة الشديدة داخل جسمك، كأن هناك من أشعل النار بداخلك.

هل الالتهابات مفيدة لصحتنا أم لا؟

إن معرفة تأثير الالتهابات على صحتنا إن كانت مفيدة أو مضرة لها، يتوقف على اسباب الالتهابات وكيف حدثت ونوعها، وتنقسم الالتهابات إلى نوعان هما: الالتهاب الحاد، والالتهاب المزمن.

مواضيع متعلقة

انواع الالتهابات

الالتهاب الحاد

هو الذي يمثل استجابة الجسم المناعية ضد الجراثيم، كما أوضحنا سابقا، والتي تحدث عند الإصابة بالجروح، أو محاربة المرض مثل ارتفاع درجة الحرارة عند الإصابة بالفيروسات.

وهذا النوع من الالتهاب يحميك من الأمراض ويحافظ على صحتك، فمن خلاله يفرز الجسم الهرمونات التي تساعد على عملية الشفاء ، وتقوم خلايا الدم البيضاء بنقل المغذيات إلى المناطق المصابة لإصلاحها.

عند الإصابة بالتهاب حاد، قد تحتاج لاستشارة الطبيب، خاصة إن كان سبب الالتهاب الفيروسات أو البكتيريا، ليصف لك الأدوية المناسبة التي تساعدك في العلاج من العدوى.

الالتهاب المزمن

وأحيانا يطلق عليه الالتهاب الجهازي، ويحدث عند إصابة الجهاز المناعي بخلل، إذ يستجيب كأنه يحارب أجسام غريبة كالجراثيم، وهو في الحقيقة يهاجم الجسم نفسه، مما يسبب الإصابة بأمراض المناعة الذاتية.

أعراض الالتهابات

  • الاحمرار.
  • تورم.
  • تكون المناطق الملتهبة دافئة.
  • ألم المفاصل.

وقد تصاحبه أعراض تشبه الإنفلونزا مثل:

  • الحمى.
  • الشعور بقشعريرة باردة.
  • التعب وفقدان الطاقة.
  • الصداع.
  • فقدان الشهية

علاقة الالتهاب المزمن بالأمراض

إن الالتهاب المزمن قد يتسبب في الإصابة بأمراض مزمنة، كما أنه يمكن أن يكون أحد أعراضها، مثل:

التهاب المفاصل الروماتويدي

عادة ما يخلط الناس بين التهاب المفاصل الروماتويدي وهشاشة العظام، إذ يعتقدون أن ضعف العظام هو السبب وراء الإصابة بالمرض، لكن الحقيقة السبب في مرض التهاب المفاصل الروماتويدي ، هو قيام الجهاز المناعي بمهاجمة مفاصل الجسم مما يسبب المرض.

اقرأ أيضا :  التهاب المفاصل .. أسبابه و تشخيصه و كيفية علاجه

التهاب الأمعاء

ويرتبط الالتهاب المزمن بـالتهاب القولون التقرحي ومرض كرون، والتي هي أنواع من مرض التهاب الأمعاء، ويحدث ذلك عندما يهاجم الجهاز المناعي للجسم عن طريق الخطأ البكتيريا الصحية في الأمعاء، ويسبب الالتهاب، وتكون أعراضه مثل: آلام في البطن، والتشنجات، والإسهال.

مرض ألزهايمر

غالبا ما يصاحب مرض ألزهايمر التهاب الدماغ المزمن، ولم يعرف بعد لماذا يحدث هذا، ولكن هذا الالتهاب يلعب دورا نشطا في المرض، ويدرس الخبراء احتمالات ما إذا كان الطب المضاد للالتهابات يمكنه أن يحد من مرض الزهايمر أم لا.

اقرأ أيضا : مرض ألزهايمر .. العلامات التحذيرية السبـع التي تدل على الإصابة به

أمراض القلب

عادة ما تكون الشرايين الملتهبة شائعة بين المصابين بأمراض القلب، مما يؤدي لتراكم الدهون في جدران شرايين القلب التاجية، مما قد يسبب تجلط الدم، الذي قد يؤدي لاحتمال الإصابة بـنوبة قلبية أو سكتة دماغية.

اقرأ أيضا : أطعمة وخضروات تقي من الإصابه بأمراض القلب

مرض السكري

يرتبط الالتهاب بـ مرض السكري من النوع الثاني، والأطباء لا يعرفون حتى الآن ما إذا كان يسبب المرض، ويقول بعضهم إن السمنة تسبب الالتهاب، مما يجعل من الصعب على الجسم استخدام الأنسولين، وقد يكون هذا أحد الأسباب التي تجعل فقدان الوزن الزائد خطوة أساسية لتقليل فرصتك في الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

اقرأ أيضا : تحليل السكر التراكمي .. ما هو و كيف يتم؟

فيبروميالجيا

الالتهاب المزمن ليس هو السبب في في مرض فيبروميالجيا، إلا أن الالتهاب أحد أعراض المرض.

اقرأ ايضا : كيفية التعامل مع مرض فيبروميالغيا و التعايش معه

علاج الالتهابات

إن علاج الالتهابات المزمنة، يتوقف على نوع المرض الذي يرتبط بها و اسباب الالتهابات ، لذا تحتاج لاستشارة الطبيب إلا أننا سنقدم لك بعض النصائح التي تساعدك على تخفيف الالتهابات.

اقرأ أيضا : نصائح لكيفية التعايش و التعامل مع الألم المزمن

تغيير نمط الحياة

عليك تغيير أسلوب حياتك إذا كنت تعاني من الالتهاب المزمن لتخفف من آلامه وسنوضح لك بعض الخطوات التي تساعدك في ذلك :

الإقلاع عن التدخين

التدخين قد يجعل الأمور أسوأ، فهو يزيد من حدة الالتهابات وآلامها، لذا عليك أن تتوقف عن التدخين.

اقرأ أيضا : الإقلاع عن التدخين .. كيف أتخذ هذا القرار ؟

النظام الغذائي

أنواع الطعام تؤثر على الالتهاب، وتساعد على تخفيف الألم أو تزيده

يجب أن يشمل نظامك الغذائي الآتي:

  • الخضراوات والفاكهة، والبروتينيات النباتية مثل الفاصوليا.
  • الحبوب الكاملة.
  • الأسماك الغنية بالأحماض الدهنية الأوميجا 3 مثل السامون والتونة والسردين.
  • الزيوت الصحية مثل زيت الزيتون.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على البروبيوتيك، مثل الزبادي لكن تأكد أنها لا تحتوي على الكثير من السكر.

أما الأطعمة التي عليك التقليل منها وتجنبها هي، الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة الموجودة في اللحوم، ومنتجات الألبان كاملة الدسم، وأيضا الأطعمة المصنعة.

التوابل

يمكنك تناول الزنجبيل وهو مضاد للالتهاب، وأيضا القرفة، والقرنفل، والكركم، يمكنك إضافتهم للطعم للحصول على فوائدهم.

ممارسة الرياضة

إن ممارسة الرياضة تساعدك على التخلص من الوزن الزائد، والحفاظ على الوزن الصحي، مما يقلل من احتمال إصابتك بالالتهاب المزمن، وتخفيفه إذا كنت مصاب به.

لو كنت مريض بالتهاب المفاصل الروماتويدي لازال بإمكانك ممارسة الرياضة لكن عليك استشارة الطبيب أولا.

اقرأ أيضا : ممارسة الرياضة … و كيفية الانتظام عليها

النوم

إن الحصول على قسط وافر من النوم يساعد في الحفاظ على صحتك، فالأشخاص المحرومين من النوم أكثر عرضة للإصابة بالالتهابات.

اقرأ أيضا : فوائد النوم المذهلة لصحتنا الجسدية و العقلية

الأدوية والمكملات الغذائية لعلاج الالتهابات

الأدوية

إن الأدوية التي تساعد على تخفيف الالتهاب وعلاجه، هي مضادات الالتهابات غير الستيرويدية، والأدوية التي تحتوي على إيبوبروفين ونابروكسين.

عليك استشارة الطبيب قبل تناول هذه الأدوية، فهي قد تسبب مشاكل في المعدة، مثل القرحة أو النزيف، وبعض أنواع مضاد الالتهابات غير الستيريودية تعرضك لخطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.

المكملات الغذائية

يمكنك تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الأوميجا 3، وفيتامين د، إذ وجد إن من يعاني من نقص فيتامين د، قد يرتفع احتمال إصابته بالالتهابات.

نرجو أن تكون تعرفت على اسباب الالتهابات وأنواعها أثرها على صحتنا، وإذا كنت تعاني من الالتهابات أو أي مشكلة صحية اخرى، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضا :

المصادر
http://www.webmd.com/women/ss/slideshow-what-is-inflammation https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmedhealth/PMH0072482/ http://www.webmd.com/arthritis/about-inflammation#1 http://www.health.com/health/gallery/0,,20898778,00.html#it-fights-infection--0 http://www.livescience.com/52344-inflammation.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *