اسباب البرود الجنسي المفاجئ عند الرجل والمرأة

اسباب البرود الجنسي المفاجئ

مشكلات الحياة الزوجية الخاصة قد تكون مدعاة للقلق والحرج لدى العديد من الأشخاص، خاصة أن هناك اعتقاد بأنه لا يجب التحدث فيها، وهو خطأ كبير حيث أن أول خطوة في علاج أي مشكلة هو الاعتراف بوجودها، ويعد البرود الجنسي أحد أشهر هذه المشكلات، فما هي اسباب البرود الجنسي المفاجئ أو قصير المدى؟ تابعوا هذا المقال لتتعرفوا على الإجابة.

ما هو البرود الجنسي؟

البرود الجنسي أو انخفاض الرغبة الجنسية يصف انخفاض الاهتمام في النشاط الجنسي، من الشائع فقدان الاهتمام بالجنس من وقت لآخر، وتختلف مستويات الرغبة الجنسية خلال الحياة، من الطبيعي أيضًا أن لا تتناسب اهتماماتك مع شريكك في بعض الأحيان.

ومع ذلك، فإن الرغبة الجنسية المنخفضة لفترة طويلة من الزمن قد تسبب القلق لبعض الناس، حيث يمكن أن تكون في بعض الأحيان مؤشراً على حالة صحية كامنة.

اقرأ أيضاً: أسباب البرود الجنسي عند الرجل ما بين الحالات الطبية والنفسية.

دكاترة طب الأسرة

اسباب البرود الجنسي المفاجئ

إن هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي لمشكلة البرود الجنسي بشكل عام، وقد يكون معظمها حالات مرضية أو مزمنة، أما فيما يخص البرود المفاجئ أو الموقفي أو قصير المدى، فإنه غالباً ما يكون بسبب ما يلي:

الأدوية

يمكن لبعض الأدوية أن تتسبب في خلل جنسي أو انخفاض الرغبة الجنسية، وتشمل هذه الأدوية:

  • مضادات الاكتئاب مع آثار هرمون السيروتونين.
  • مضادات الذهان التي تزيد من مستويات البرولاكتين.
  • الأدوية التي تعالج تضخم البروستاتا، بما في ذلك فيناسترايد ودوتاستيريدي.
  • وسائل منع الحمل الهرمونية.
  • أدوية معينة لارتفاع ضغط الدم.
  • تعاطي المخدرات أو استهلاك الكحول المفرط يمكن أن يؤدي إلى انخفاض الرغبة الجنسية.

العوامل العاطفية والنفسية

يمكن أن تؤثر العديد من العوامل العاطفية والنفسية على رغبة الشخص في ممارسة العلاقة، حيث يمكن أن تقلل مشاكل الصحة النفسية الناتجة عن القلق أو الاكتئاب أو التعب أو سوء تقدير الذات، أو الاعتداء الجنسي السابق على اهتمام الشخص بالنشاط الجنسي.

مشاكل العلاقة أيضاً، بما في ذلك عدم الثقة والصراع وضعف التواصل، يمكن أيضًا أن تقلل من الدافع الجنسي للشخص بشكل كبير.

مواضيع متعلقة

اسباب البرود الجنسي المفاجئ عند الرجال

يحدث انخفاض الدافع أو البرود الجنسي لدى الرجال بسبب انخفاض مستوى التستوستيرون، هرمون التستوستيرون هو هرمون جنسي ينتجه الذكور في الخصيتين، التستوستيرون مسؤول عن مجموعة من العمليات والخصائص الجسدية، بما في ذلك شعر الوجه والجسم، وكتلة العضلات، والدافع الجنسي، وإنتاج الحيوانات المنوية، وصحة العظام.

يمكن أن يؤدي انخفاض هرمون التستوستيرون لدى الرجال إلى ظهور أعراض أخرى، مثل تضخم الثديين وضعف الانتصاب، كما يمكن أن تسبب الصدمة في الخصية، والعلاج الكيميائي السابق أو الإشعاع، واستخدام الستيرويدات المنشطة، وبعض الأدوية، والأمراض المزمنة انخفاض هرمون تستوستيرون.

اقرأ أيضاً: كيف يمكن علاج البرود الجنسي عند الرجال؟

اسباب البرود الجنسي المفاجئ عند النساء

يمكن أن تشمل أسباب انخفاض الرغبة الجنسية في الإناث ما يلي:

سن اليأس

يمكن لأي شخص تجربة انخفاض الرغبة الجنسية بسبب التغيرات الهرمونية في سن اليأس، المشاكل الجنسية المتعلقة بانقطاع الطمث غالباً ما تكون نتيجة لانخفاض مستويات هرمون الاستروجين، انقطاع الطمث يؤدي أيضاً إلى انخفاض في هرمون التستوستيرون، والذي تنتجه الإناث بكميات صغيرة، يمكن أن يسهم انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون في نقص الرغبة الجنسية.

عدم الراحة

بعد انقطاع الطمث، يمكن أن يسبب انخفاض مستويات هرمون الاستروجين رقة وجفاف المهبل، مما قد يؤدي إلى عدم الراحة والجماع المؤلم، إذا كان الشخص يعاني من عدم الراحة أو الألم أثناء ممارسة الجنس، فقد يبدأ في ربط هذه المشاعر بالجنس ولا يكون له أي اهتمام به.

الحمل

التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل وبعده يمكن أن تؤثر على الدافع الجنسي للمرأة، هذه التغييرات تؤثر على الجميع بشكل مختلف، قد يكون لدى بعض النساء اهتمام متزايد بالجنس، بينما قد يكون لدى البعض الآخر الرغبة الجنسية المنخفضة.

تستمر هرمونات النساء كذلك في التقلب خلال أشهر ما بعد الولادة، مما قد يؤثر على الدافع الجنسي خلال هذا الوقت أيضًا.

اقرأ أيضاً: علاج البرود الجنسي عند النساء بالأدوية المختلفة.

متى يجب زيارة الطبيب؟

إذا كان انخفاض الرغبة الجنسية له تأثير كبير على حياة الشخص، فيجب عليه التحدث إلى الطبيب، يمكن أن يسبب انخفاض الرغبة الجنسية ضغطًا إضافيًا على بعض الأشخاص، مما قد يؤثر سلبًا على صحتهم النفسية والبدنية بشكل عام.

بعض الدلائل التي تشير إلى أن الشخص يجب أن يتحدث إلى الطبيب عن انخفاض الرغبة الجنسية تشمل:

  • توتر العلاقة مع الشريك.
  • ضعف الثقة بالنفس، والعزلة الاجتماعية، أو التوتر مما يؤدي إلى انخفاض جودة الحياة.
  • عدم التحسن بعد محاولات أخرى لزيادة الرغبة الجنسية.

الحديث عن انخفاض الدافع الجنسي يجب ألا يسبب الإحراج، إنها تجربة مشتركة ويمكن أن تكون من الأعراض أو الآثار الجانبية للعديد من العوامل المختلفة، يمكن للطبيب مساعدة الشخص على حل المشكلة وإيجاد علاج فعال، أو يمكنه إحالة المريض إلى أخصائي في الصحة الجنسية.

اقرأ أيضاً: هل يمكن علاج البرود الجنسي عند النساء بالغذاء؟

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفتم على اسباب البرود الجنسي عند كل من الرجال والنساء، إذا كانت لديكم أي استفسارات أخرى، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.medicalnewstoday.com/articles/324861.php

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *