كل يوم معلومة طبية

الرئيسية

اسباب الصداع من الخلف وكيفية العلاج والوقاية

اسباب الصداع من الخلف

أنواع الصداع وكذلك شدته ومقعه يختلف حسب أسبابه والعديد من العوامل الأخرى، وقد تلاحظ أن إحدى نوبات الصداع تسبب آلام الرأس من الخلف، فما اسباب الصداع من الخلف وكيف يمكن علاجه والوقاية منها.

ماذا يُقصد بـ الصداع من الخلف ؟

الصداع من الخلف هو “صداع التوتر” وهو أكثر أنواع الصداع شيوعًا، ويمكن أن يسبب ألمًا خفيفًا أو متوسطًا أو شديدًا خلف عينيك وفي الرأس والرقبة، ويصف البعض ألم صداع التوتر أنه يشبه التفاف شريط ضيق حول الجبهة.

معظم الناس الذين يعانون من صداع التوتر يعانون من الصداع العرضي الذي يحدث مرة واحدة أو مرتين في الشهر في المتوسط، ولكنه يمكن أن يكون مزمنًا أيضًا، وتكون النساء أكثر عرضة للاصابة بصداع التوتر من الرجال.

اقرأ أيضًا: أنواع الصداع … أعراض كل نوع وكيف تتغلب عليها؟

اسباب الصداع من الخلف

الصداع من الخلف أو صداع التوتر هو تقلصات في العضلات في مناطق الرأس والرقبة، وهذه الأنواع من الانقباضات والتقلصات يمكن أن يكون سببها مجموعة متنوعة من:

  • الأطعمة.
  • الأنشطة.
  • الضغوطات.

يُصاب بعض الأشخاص بصداع التوتر بعد التحديق في شاشة الكمبيوتر لفترة طويلة أو بعد القيادة لفترات طويلة، كما قد تؤدي درجات الحرارة الباردة أيضًا إلى صداع التوتر.

اقرأ أيضًا: علاج الصداع النصفي وأسبابه وتشخيصه

اسباب الصداع من الخلف الأخرى

  • تناول المشروبات الكحولية.
  • إجهاد العين.
  • جفاف العيون.
  • الإعياء.
  • التدخين.
  • البرد أو الانفلونزا.
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • الكافيين.
  • وضع الجسم السيء.
  • الضغط العصبي.
  • عدم شرب كمية كافية من الماء.
  • قلة النوم.
  • تفويت الوجبات.

علاج الصداع من الخلف

بعد معرفتك اسباب الصداع من الخلف المختلفة، إليك العلاج؛ يمكنك أن تبدأ بشرب المزيد من الماء، كما يجب أن تفكر في مقدار النوم الذي تحصل عليه، فقلة النوم يمكن أن يؤدي إلى التوتر والصداع، وتأكد من عدم تخطي أي وجبات.

إذا لم تنجح أي من هذه الاستراتيجيات؛ فيمكنك تناول أدوية الألم بدون وصفة طبية، مثل الإيبوبروفين أو الأسبرين.

قد يوصي الأطباء أيضًا بعلاجات أخرى، مثل: فصول إدارة الإجهاد، الارتجاع البيولوجي، والعلاج السلوكي المعرفي (CBT)، والعلاج بالإبر.

اقرأ أيضًا: اسباب الصداع المستمر وطرق علاجه

الوقاية من الصداع من الخلف

نظرًا لأن الصداع من الخلف أو صداع التوتر غالبًا ما ينتج من محفزات محددة، فإن تحديد العوامل التي تسبب الصداع هي إحدى الطرق لمنع حدوث نوبات الصداع من الخلف في المستقبل.

سجل اسباب الصداع من الخلف ؛ على سبيل المثال سجّل:

  •  الوجبات اليومية.
  • المشروبات.
  • الأنشطة.
  • أي موقف سبب حدوث الصداع.

بعد عدة أسابيع أو أشهر، قد تتمكن من تحديد السبب الدقيق للصداع، على سبيل المثال؛ إذا أظهرت دفتر يومياتك أن الصداع حدث في الأيام التي تناولت فيها طعامًا معينًا، فقد يكون هذا الطعام هو المحفز لحدوث الصداع.

بالفيديو .. تعرف على أفضل الطرق لمواجهة الصداع

https://youtu.be/dmsyWTI1bT8

وفي النهاية وبعد معرفتك اسباب الصداع من الخلف وكيفية العلاج والوقاية، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المراجع
https://www.healthline.com/health/tension-headache