اضرار القرفة المختلفة.. وتأثير الإكثار منها على الصحة العامة

اضرار القرفة

القرفة عبارة عن توابل شائعة على نطاق واسع وقد ارتبطت ببعض الفوائد الصحية المثيرة للإعجاب، بما في ذلك انخفاض خطر الإصابة بالسكري والسرطان وأمراض القلب، ولكن الإكثار من تناول القرفة قد يسبب مشاكل صحية، لذلك تابع المقال التالي لمعرفة اضرار القرفة المختلفة وتأثيرها على الصحة العامة.

أنواع القرفة

النوعان الرئيسيان للقرفة هما:

  • القرفة الصينية (أكاسيا): وتسمى أيضا القرفة العادية، وهذا هو النوع الأكثر شيوعا.
  • القرفة السيلانية: وتعرف بالقرفة الحقيقية، ولديها طعم أخف وأقل مرارة.

توجد القرفة الصينية بشكل أكثر شيوعًا في المحلات والسوبر ماركت، نظرًا لأنها أرخص كثيرًا من القرفة السيلانية، وفي حين أن القرفة الصينية آمنة للأكل بكميات صغيرة إلى معتدلة، فإن تناول الكثير منها قد يسبب مشاكل صحية، لأنها تحتوي على كميات كبيرة من مركب يسمى الكومارين coumarin.

وجدت الأبحاث أن تناول الكثير من الكومارين قد يؤذي الكبد ويزيد من خطر الإصابة بالسرطان، وعلاوة على ذلك فإن تناول الكثير من القرفة الصينية قد ارتبط بالعديد من الآثار الجانبية الأخرى.

اقرأ أيضا: فوائد القرفة و أنواعها وآثارها الجانبية على صحتك

اضرار القرفة

القرفة آمنة بشكل عام للأكل وترتبط بالعديد من الفوائد الصحية المثيرة للإعجاب، ولكن تناول القرفة الجافة يمكن أن يهيج الحلق والرئتين، كما يمكن أن يجعلك تخرب أو تدمر رئتيك بشكل دائم، وهذا لأن الرئتين لا يمكن أن تكسر الألياف في التوابل، وهذا يعني أن القرفة قد تتراكم في الرئتين وتسبب التهاب الرئة المعروف باسم الالتهاب الرئوي التنفسي، وفي التالي أبرز 6 من الآثار الجانبية المحتملة لتناول الكثير من القرفة الصينية وتشمل:

مواضيع متعلقة

1. قد تسبب تلف الكبد

القرفة الصينية أو العادية مصدر غني للكومارين، وتحتوي على حوالي 5 ملغ من الكومارين لكل ملعقة شاي ( ملعقة الشاي تزن 2 جرام)، في حين تحتوي القرفة السيلانية على كميات ضئيلة منه.

يبلغ الحد اليومي الموصي به من الكومارين حوالي 0.1 مغ / كغ من وزن الجسم، أو 5 ملغ في اليوم للشخص البالغ وزنه 60 كجم، وتقل هذه النسبة للأطفال، ولكن لسوء الحظ وجدت العديد من الدراسات أن تناول الكثير من الكومارين قد يسبب سمية وضرر الكبد.

على سبيل المثال، أصيبت امرأة تبلغ من العمر 73 عامًا بإصابة مفاجئة في الكبد تسببت في تلف الكبد بعد تناول مكملات القرفة لمدة أسبوع واحد فقط، ومع ذلك فإن هذه الحالة تضمنت مكملات غذائية قدمت جرعة أعلى مما كنت ستحصل عليه من النظام الغذائي وحده.

2. قد يزيد من خطر السرطان

وقد أظهرت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن تناول الكثير من الكومارين، وهو وفير في القرفة الصينية، قد يزيد من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، على سبيل المثال وجدت الدراسات في القوارض أن تناول الكثير من الكومارين يمكن أن يتسبب في نمو الأورام السرطانية في الرئتين والكبد والكلى

الطريقة التي قد يسبب الكومارين الأورام غير واضحة، ومع ذلك يعتقد بعض العلماء أن الكومارين قد يتلف أعضاء معينة بشكل متكرر، ومع مرور الوقت قد يؤدي التلف إلى استبدال الخلايا السليمة بالخلايا الورمية، التي قد تصبح سرطانية.

أجريت معظم الأبحاث حول التأثيرات السرطانية للكومارين على الحيوانات، وهناك حاجة إلى المزيد من الأبحاث المستندة إلى البشر لمعرفة ما إذا كانت الصلة نفسها بين السرطان والكومارين تنطبق على البشر.

اقرأ أيضا: الوقاية من السرطان تبدأ من المائدة .. تعرف بالصور

3. قد تسبب تقرحات الفم

قرح الفم قد تكون من اضرار القرفة حيث يعاني بعض الأشخاص من قرح الفم من تناول الكثير من القرفة، حيث تحتوي القرفة على السينامالديهيد cinnamaldehyde، وهو مركب قد يؤدي إلى تفاعلات الحساسية عند استهلاكه بكميات كبيرة، ولكن لا يبدو أن الكميات الصغيرة من التوابل تسبب هذا التفاعل، لأن اللعاب يمنع المواد الكيميائية من البقاء على اتصال بالفم لفترة طويلة.

بالإضافة إلى تقرحات الفم، تشمل الأعراض الأخرى لحساسية السينامالديهيد تورم اللسان أو تورم اللثة، وإحساس بالحرق أو الحكة وبقع بيضاء في الفم، وفي حين أن هذه الأعراض ليست خطيرة بالضرورة، إلا أنها يمكن أن تسبب عدم الراحة.

أيضًا، يبدو أن قروح الفم تؤثر في الغالب على أولئك الذين يستخدمون الكثير من زيت القرفة وعلكة القرفة، لأن هذه المنتجات يمكن أن تحتوي على المزيد من سينامالديهيد.

4. قد تسبب انخفاض نسبة السكر في الدم

وجود ارتفاع مزمن في سكر الدم مشكلة صحية خطيرة، وإذا تُركت دون علاج، فإنها قد تؤدي إلى مرض السكري وأمراض القلب والعديد من المشاكل الصحية الأخرى، القرفة معروفة بقدرتها على خفض نسبة السكر في الدم، وقد وجدت الدراسات أن التوابل يمكن أن تحاكي آثار الأنسولين، وهو هرمون يساعد على إزالة السكر من الدم.

في حين أن تناول القليل من القرفة قد يساعد على خفض نسبة السكر في الدم، فإن تناول الكثير منها قد يؤدي إلى انخفاضها، وهذا ما يسمى نقص السكر في الدم، ويمكن أن يؤدي إلى التعب والدوخة وربما الإغماء.

5. قد تسبب مشاكل في التنفس

تناول الكثير من القرفة المطحونة في جلسة واحدة قد يسبب مشاكل في التنفس، وهذا لأن التوابل تحتوي على ملمس ناعم يسهل استنشاقها بطريق الخطأ يمكن أن يسبب السعال، وأيضًا السينامالدهيد في القرفة هو مهيج للحلق ويمكن أن يسبب مشاكل في التنفس.

الأشخاص الذين يعانون من الربو أو الحالات الطبية الأخرى التي تؤثر على التنفس يجب أن يكونوا حذرين بشكل خاص من استنشاق القرفة عن طريق الخطأ، لأنهم أكثر عرضة لتجربة صعوبة في التنفس.

اقرأ أيضا: القرفة للتنحيف .. القرفة تحرق الدهون وتضبط سكر الدم لتخسيس فعّال

6. قد تتفاعل مع بعض الأدوية

القرفة آمنة للأكل بكميات صغيرة إلى معتدلة مع معظم الأدوية، ومع ذلك قد يكون القرفة مع الأدوية مشكلة إذا كنت تتناول أدوية لمرض السكري أو أمراض القلب أو أمراض الكبد، وذلك لأن القرفة قد تتفاعل مع تلك الأدوية، إما لتعزيز آثارها أو تكثيف آثارها الجانبية.

على سبيل المثال تحتوي القرفة الصينية على كميات عالية من الكومارين، والتي يمكن أن تسبب سمية الكبد والتلف إذا استهلكت بكميات كبيرة، فإذا كنت تتناول أدوية قد تؤثر على الكبد، مثل الباراسيتامول والأسيتامينوفين والستاتين، فإن القرفة قد تزيد من فرصة تلف الكبد.

أيضا من اضرار القرفة أنها قد تساعد على خفض نسبة السكر في الدم، لذلك إذا كنت تتناول أدوية لمرض السكري فقد تعزز القرفة آثارها وتؤدي إلى انخفاض نسبة السكر في الدم.

وفي النهاية وبعد معرفتك  اضرار القرفة المختلفة وتأثيرها على الصحة العامة، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.healthline.com/nutrition/side-effects-of-cinnamon

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *