اعادة بناء اللثة .. ما لا تعرفه من معلومات عن هذا الإجراء

اعادة بناء اللثة

إن هناك العديد من  الحالات الصحية المرتبطة بالفم، والتي قد تسبب حدوث مضاعفات في الأسنان واللثة، على سبيل المثال قد يؤدي تطور مرض اللثة والتهابها إلى فقدان العظام التي تدعم الأسنان، مما قد ينتج عنه تساقط الأسنان، لذلك ربما تتطلب الحالة إجراء اعادة بناء اللثة للحفاظ عليها وعلى الأسنان من التلف، وفي هذا المقال، سنحدثكم أعزائي القراء عن اعادة بناء اللثة وكل ما يتعلق به من معلومات، فتابعوا معنا القراءة.

ما هو اعادة بناء اللثة ؟

عادة ما تكون هناك حاجة لإجراء اعادة بناء اللثة أو زراعة أنسجة اللثة بسبب حدوث حالة الركود اللثوي أو انحسار اللثة، وهو العملية التي يحدث فيها سحب لأنسجة اللثة المحيطة بالأسنان بعيداً عن السن، يؤدي ذلك إلى تعريض المزيد من الأسنان أو جذر السن إلى الهواء، مما قد يسبب ضرراً لدعم العظام في الفك.

إن ركود اللثة العادي هو مشكلة شائعة قد تؤثر على 4% إلى 12% من البالغين، وغالباً ما يمر بها أغلب الناس دون ملاحظة أي مشكلة، إلا إذا أصبح الأمر أكثر حدة.

أطباء أسنان

اقرأ أيضاً: نزيف اللثة أثناء تنظيف الأسنان، أسبابه ونصائح لتجنبه.

من المرشحون لإجراء اعادة بناء اللثة ؟

يكون هذا الإجراء ضرورياً في حال استمرار الركود اللثوي وحدوث مضاعفات، ويمكن أن يوصى به للحالات الآتية:

  • حدوث كشف لجذر الأسنان.
  • حدوث حساسية الأسنان بسبب انحسار اللثة.
  • إذا كانت الحالة على وشك فقدان الأسنان.
  • حدوث تآكل في أنسجة اللثة.

مواضيع متعلقة

أنواع اعادة بناء اللثة

عادة ما يتم تنفيذ ثلاثة أنواع مختلفة من ترقيع أنسجة اللثة أو زراعتها، ويعتمد طبيب الأسنان في تنفيذ النوع المناسب على الحالة والاحتياجات الخاصة لها، وأيضاً على حسب الفوائد والمخاطر المتوقعة من الإجراء، وتفضيلات المريض.

ولكن بشكل عام، تشمل أنواع الإجراء إما استخدام الأنسجة الضامة، أو الزراعة الحرة، أو سحب اللثة، وسنناقش كلاً منهم بالتفصيل في الفقرات القادمة.

اقرأ أيضاً: الآثار الجانبية للأدوية على صحة الأسنان واللثة.

اعادة بناء اللثة بالأنسجة الضامة

Related image
فحص اللثة عند الطبيب

هذه هي الطريقة الأكثر شيوعاً المستخدمة لعلاج كشف الجذر، وخلال الإجراء:

  • يتم قطع رفرف من الجلد في سقف الفم من الخلف.
  • تتم إزالة الأنسجة من تحت الغطاء، وهي تسمى الأنسجة الضامة.
  • يتم خياطة الأنسجة الضامة التي تمت إزالتها مع أنسجة اللثة المحيطة بالجذر المكشوف.
  • بعد إزالة النسيج الضام من تحت رفرف الحنجرة، يتم خياطة الغطاء الخلفي للأسفل.

اقرأ أيضاً: تغير لون اللثة، أسبابه وأعراضه وطرق علاجه والوقاية منه.

اعادة بناء اللثة الحر

  • ينطوي الإجراء الحر أيضاً على استخدام أنسجة من سقف الفم.
  • بدلاً من عمل رفرف وإزالة الأنسجة تحت الطبقة العليا من اللحم، تتم إزالة كمية صغيرة من الأنسجة مباشرة من سقف الفم.
  • يتم زراعة هذه الأنسجة بمنطقة اللثة التي تتم معالجتها.
  • تستخدم هذه الطريقة في أغلب الأحيان في الأشخاص الذين لديهم اللثة المترققة، ويحتاجون إلى نسيج إضافي لتكبير اللثة.

اقرأ أيضاً: أفضل معجون للأسنان، مواصفاته ونصائح هامة عند اختياره.

اعادة بناء اللثة بالسحب

  • في هذا الإجراء لا يتم أخذ أنسجة من الفم ليتم زرعها حول الأسنان.
  • يتم قطع لوحة اللثة جزئياً فقط حتى تبقى حافة واحدة للثة مرفقة بالفم.
  • يتم سحب اللثة نفسها إلى أعلى أو إلى أسفل لتغطية الجذر المكشوف.
  • يتم خياطة اللثة في المكان الجديد.
  • يكون هذا الإجراء مناسباً للأشخاص الذين لديهم الكثير من أنسجة اللثة بالقرب من السن.

اقرأ أيضاً: ما هو أفضل جل لعلاج التهاب اللثة؟ وسبعة أسباب تؤدي إلى تلك الحالة.

التعافي بعد اعادة بناء اللثة

Image result for dentist check up
التعافي بعد اعادة بناء اللثة
  • عادة ما يتمكن المريض من العودة إلى المنزل بعد الإجراء.
  • إذا أعطى الطبيب مسكنات للمريض، فيجب أن يصطحبه شخص آخر إلى المنزل.
  • سيعطي طبيب الأسنان تعليمات محددة بشأن الرعاية بعد العملية الجراحية، مثل النظام الغذائي والنشاط البدني والأدوية.
  • يعتمد مقدار الألم الذي تعاني منه بعد الجراحة على نوع اعادة بناء اللثة الذي قمت به.
  • إذا لم يتم إزالة أي نسيج من الفم، يجب أن يكون هناك القليل من عدم الراحة، ولكن إذا تمت إزالة الأنسجة، فقد يستمر الألم لبضعة أيام بعد الإجراء.
  • لحسن الحظ فإن الألم بعد العملية يميل إلى الشفاء بسرعة، يمكن أن يساعد العلاج المضاد للالتهابات الذي لا يستلزم وصفة طبية، أو مسكن الألم الموصوف بوصفة طبية في الحفاظ على راحتك في الأيام التي تلي الجراحة.
  • في حين قد يستغرق الأمر أسبوعًا أو أسبوعين حتى يلتئم فمك تمامًا، ولكن ربما تتمكن من العودة إلى العمل أو النشاط الطبيعي في اليوم التالي للجراحة.

اقرأ أيضاً: أفضل معجون أسنان للثة خصيصاً، ما هي مواصفاته؟

العناية المنزلية بعد اعادة بناء اللثة

بعد الإجراء وخلال فترة التعافي من العملية، فإنه من المهم الالتزام بالإرشادات الآتية:

  • لا يجب تنظيف خط اللثة الذي تم إصلاحه حتى تلتئم المنطقة جيداً.
  • سيطلب من المريض شطف فمه بغسول فم خاص للمساعدة في السيطرة على الترسبات أثناء عملية التعافي.
  • قد يتم استخدام مضاد حيوي لتقليل خطر العدوى.
  • لمدة أسبوع أو اثنين بعد بناء اللثة، يجب تناول الأطعمة الخفيفة والناعمة، مثل البيض، والمعكرونة، والجيلي، والزبادي، والجبن، والخضار المطبوخ جيداً، والآيس كريم.

اقرأ أيضاً: ما هي مواصفات أفضل غسول للفم والتهابات اللثة؟

نصائح هامة بعد اعادة بناء اللثة

Related image
تنظيف الاسنان بالخيط

في حين أن ترقيع أنسجة اللثة فعال في إصلاح ركود اللثة ومنع المزيد من الضرر، ولكن لا يوجد ضمان بأن مشاكل اللثة لن تتطور مرة أخرى في المستقبل، ومع ذلك، فإنه مع فحوصات الأسنان المنتظمة والرعاية الدقيقة في المنزل، يمكن الوقاية من الأضرار الجسيمة التي تتطلب جراحة.

وللوقاية من عودة أمراض اللثة مرة أخرى، يجب الالتزام بالإرشادات والنصائح الآتية:

  • نظف أسنانك مرتين في اليوم باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد.
  • تنظيف الأسنان بالخيط يومياً.
  • المضمضة مرة واحدة أو مرتين في اليوم باستخدام غسول الفم المطهر.
  • قم بزيارة طبيب الأسنان الخاص بك بشكل روتيني لإجراء الفحوصات وتنظيف الأسنان الاحترافي، ورؤية وضع اللثة عند الحاجة.
  • تناول نظام غذائي متوازن وصحي.
  • ابتعد عن التدخين والكحوليات.

اقرأ أيضاً: انحسار اللثة، لماذا أصبحت أسناني أكثر ظهوراً؟

والآن أعزائي القراء، نتمنى أن نكون قد قدمنا لكم ما تحتاجون معرفته عن اعادة بناء اللثة وأنواعه والنصائح الهامة للعناية بعد الإجراء، وإذا كانت لديكم أي استفسارات أخرى، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.sharecare.com/health/periodontal-diseases/can-gums-reconstructed-periodontal-disease https://www.webmd.com/oral-health/guide/gum-tissue-graft-surgery#1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *