5 أعراض تدل على الامراض الجنسية .. انتبهي لها!

الامراض الجنسية

تهتم كل امرأة بصحتها الجنسية، ولكن قد تتعرض للإصابة بمشاكل وأمراض قد تؤثر على صحتها سلبا، وذلك لأنها لم تنتبه لأعراضها المبكرة، ولم تعتقد أنه شيئا مهما، مثل أن تعاني من إفرازات مهبلية غير طبيعية التي قد تدل على شئ بسيط كـ عدوى الخميرة، أو قد تكون شئ خطير ك ـالسرطان، أو الامراض الجنسية الخطيرة، لذا سنوضح لكِ في هذا المقال 5 أعراض قد ترتبط بـ الامراض الجنسية التي تهدد حياتك الزوجية ، فتابعي معنا.

اقرئي أيضا : سلايدشو | أكثر الأمراض التناسلية إنتشاراً وكيفية علاجها 

أهمية معرفتك عن الامراض الجنسية

عليك معرفة الأعراض التي قد تشير إلى مشكلة تهدد صحتك الجنسية وصحتك العامة، وتؤكد جينيفر لانغ، طبيبة الأورام النسائية في لوس أنجلوس، أنه لن تعرفي ما هو غير طبيعي طالما لا تعرفين ما هو طبيعي؟! وأنه عليك فحص المهبل مع مرآة وضوء كل شهر، فهو لا يقل أهمية عن الفحض الذاتي للثدي، لملاحظة أي تغيير قد يدل على مرض ما فلك الحق بالتمتع بحياة جنسية صحية.

اقرئي أيضا : طرق فحص الثدي ذاتياً .. و الأعراض التي تتطلب الذهاب إلى الطبيب

الأعراض التي تدل على الامراض الجنسية

فيما يلي أهم الأعراض التي قد تؤثر على صحتك الجنسية سلبا :

مواضيع متعلقة

ستوري

انخفاض الرغبة الجنسية

انخفاض الرغبة الجنسية من أكثر المشاكل الصحية شيوعا، وقد تسبب لك الضيق، إلا أنها ليست مصدر قلق إلا إذا استمرت لمدة 6 أشهر على الأقل، عندها عليك التحدث إلى طبيبك لمعرفة ما قد يحدث.

إن اضطراب الرغبة الجنسية له أسباب مختلفة كثيرة، فقد تكون أسباب جسدية، أو عاطفية، أو ثقافية، أو مزيج من كل ذلك، ومن هذه الأسباب:

سيسألك طبيبك بعض الأسئلة وقد يطلب إجراء بعض الفحوصات قبل أن يحدد الأسباب التي أدت لانخفاض الرغبة الجنسية.

الألم بعد الجماع

إذا كانت ممارسة العلاقة الزوجية تؤلمك، فأنت لست وحدك، إذ تعاني ثلاث نساء من كل أربع نساء من الألم أثناء الجماع في مرحلة ما، وقد يكون الألم في المهبل والفرج، وبعض النساء قد يشعرن بالألم في الحوض أيضا.

في بعض الأحيان يكون الجنس غير مريح إذا لم تشعري بالإثارة أو الذروة، أو كنت مصابة بعدوى مهبلية أو مرض جلدي، مثل حساسية الجلد أو الصدفية، ولكن الألم أثناء ممارسة الجنس يمكن أن يكون أيضا علامة على ظروف خطيرة قد تهدد صحتك الجنسية، مثل مرض التهاب الحوض، أو بطانة الرحم، أو الأورام الليفية، أو تكيسات المبيض، أو السرطان، لذلك عند حدوثه اذهبي للطبيب للتأكد من عدم معاناتك من هذه الأمراض.

اقرئي أيضا : التهابات المهبل .. أنواعها و علاقتها بتأخر الحمل

لو حدث انقطاع الطمث، فقد يؤدي إلى أن يكون الجنس المؤلم بسبب ضمور المهبل، وذلك لجفاف الأنسجة حول المهبل والفرج بسبب فقدان هرمون الاستروجين، ولعلاج ذلك، قد يصف الطبيب كريم يحتوي على هرمون الاستروجين لوضعه على تلك المنطقة.

اقرئي أيضا : أعراض سن اليأس .. 16 علامة احذري منها وعالجيها 

إذا شعرت بإحساس بوجود انتفاخ حول المهبل ولديك مشكلة في التبول، فقد تكون علامة على وجود مشكلة صحية في المثانة أو الأعضاء الأخرى في الحوض، فقد انخفضت عن مكانها الطبيعي، وأصبحت تضغط على مهبلك، وهذا ما يسمى هبوط الجهاز الحوض، وهي المشكلة التي تصبح أكثر شيوعا مع التقدم في السن، وقد تشمل العلاجات، تمارين كيجل، والعلاج الطبيعي، والجراحة.

نزيف مهبلي غير منتظم

إذا كنت تعاني من انقطاع الطمث، وأصبت بنزيف في المهبل، راجعي الطبيب في أقرب وقت ممكن، للتأكد من عدم وجود مشاكل خطيرة، مثل العدوى، الأورام الليفية الرحمية، أو السرطان.

إذا كنتِ لا تزالين تمرين بالدورة الشهرية، فلاحظي وجود بقع، أو نزيف بين فترات الحيض، أو نزيف بعد الجنس، أو حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية، مثل زيادة النزيف وغزارة الدورة الشهرية، أو طول مدة الدورة الشهرية.

اتصلي بطبيبك إذا كانت لديك هذه الأعراض، وهو سيفحصك ليعرف إذا كان هناك حمل خارج الرحم، أو عدوى، أو الأورام الليفية، أو متلازمة تكيسات المبايض، وبعض أنواع السرطان.

الإفرازات المهبلية غير العادية

هل هناك تغيير في لون، أو كمية، أو رائحة الإفرازات واستمرت أكثر من بضعة أيام؟ استشيري طبيبك، فقد يكون شيئا بسيطا يسهل علاجه، مثل عدوى بكتيرية أو خميرة، ولكن قد يكون أيضا علامة على الامراض الجنسية مثل السيلان أو الكلاميديا، أو تصريف مائي أو دموي بسبب السرطان.

قروح وبثور وطفح جلدي

إذا لاحظت أي تغيرات في جلدك أسفل السرة، مثل ظهور بقع أو طفح، عليك استشارة الطبيب، فهذه البقع يمكن أن يكون لها أسباب مختلفة كثيرة، من شعر زائد إلى الامراض الجنسية مثل الثآليل التناسلية أو الهربس، أو مرض أكثر خطورة وهو سرطان الفرج، وهو حالة نادرة يمكن أن تظهر على شكل بقعة، أو قرحة تسبب الحكة.

لا توجد مبالغة إذا شعرت بأي من هذه الأعراض وذهبتِ للطبيب، بل هو أمر ضروري لحماية صحتك الجنسية، كما يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرئي أيضا :

المصادر
http://www.webmd.com/women/features/womens-sexual-symptoms#1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *