ADVERTISEMENT

اعراض القلق الجسدية التي يجب أن تنتبه لها وعلاجها

القلق النفسي حالة شائعة نتعرض لها جميعا في مواقف كثيرة تمر في حياتنا، وهذه الحالة لا تؤثر فقط على صحتنا النفسية، ولكن القلق له أعراض جسدية أيضا يجب الانتباه لها، تعرف على اعراض القلق الجسدية والنفسوجسدية وكيفية مساعدة نفسك أو مساعدة شخص يهمك أمره للتخلص منه.

ما هو اضطراب القلق؟

القلق Anxiety هو اضطراب نفسي يحدث عند مرورك بحالة تشعر معها بالخوف وعدم الراحة، قد يكون القلق شعور طبيعي تجاه بعض المواقف الحياتية التي نمر بها جميعا، ولكن قد يتحول هذا القلق لحالة مرضية يجب التعامل معها بشكل مختلف، واضطرابات القلق التي تظهر معها اعراض القلق الجسدية تشمل حالات نفسية كثيرة منها:

ADVERTISEMENT

اعراض القلق الجسدية

من الطبيعي أن يؤثر القلق على الصحة النفسية، ولكنه أيضا يؤثر على صحة الجسم، ويظهر ذلك من خلال عدة أعراض مثل:

  • سرعة ضربات القلب.
  • التعرق الزائد.
  • الصداع.
  • الشعور بألم وإزعاج في البطن.
  • الشعور بالدوار.
  • الإصابة بالإسهال المتكرر وكثرة الحاجة للتبول.
  • ضيق التنفس.
  • الشعور بالشد العضلي أو تشنج العضلات.
  • الشعور بالرعشة والهزة في الجسم.
  • الإصابة بالأرق وعدم القدرة على النوم الهادئ.
  • الشعور بجفاف الفم.
  • الشعور بالغثيان.
  • الشعور بالتنميل والوخز في الجسم.

الاعراض الجسدية للقلق النفسي هي طريقة الجسم ليخبرك أن صحتك النفسية في خطر، ويجب أن تنتبه أيضا للأعراض النفسية للقلق، وهي كما يلي:

  • الشعور بأنك على حافة الانهيار.
  • عدم الشعور بالراحة في أي مكان أو أي وضع.
  • الشعور بالرهبة في موقف معين.
  • المعاناة من صعوبة في التركيز.
  • الشعور بحاجتك للانعزال والابتعاد عن أي تجمعات عائلية أو مقابلة الأصدقاء.

هل هناك فرق بين أعراض القلق والتوتر والاكتئاب الجسدية ؟

هناك بعض الاختلافات البسيطة بين اعراض القلق الجسدية وأعراض التوتر الجسدية واعراض الاكتئاب الجسدية، فهذه الحالات الثلاثة قد تشترك في بعض الأعراض، ولكن مثلا في حالة التوتر العصبي قد يصاب المريض بألم في الرقبة وصعوبة في البلع وفقدان الرغبة الجنسية والنسيان، أما عن أعراض الاكتئاب الجسدية فقد تزيد عن هذه الأعراض ليشعر المريض بألم في الظهر وألم بالمفاصل والشعور بالتعب والإرهاق بسرعة، وفقدان الوزن.

أعراض القلق النفسوجسدية

وهي الأعراض التي تظهر في حالة تعرضك لموقف معين يحفز الشعور بالقلق فيأتي على هيئة نوبات تتعرض فيها لأعراض جسدية ونفسية في وقت واحد، مثل:

ADVERTISEMENT
  • الشعور بالذعر والخوف بشكل تفقد معه السيطرة.
  • الشعور كأنك ستصاب بالجنون.
  • الشعور بخفقان القلب وألم بالصدر.
  • الشعور بالإغماء.
  • صعوبة التنفس والاحساس بالاختناق.
  • الشعور بهبات ساخنة وقشعريرة.
  • الشعور بالرعشة وهزة في الجسم.
  • الشعور بالغثيان وتقلصات في البطن.
  • الشعور بالانفصال عن الواقع.

مضاعفات القلق النفسي

إذا كان لديك أي من اعراض القلق الجسدية أو النفسية أو مررت بأعراض القلق النفسوجسدية التي ذكرناها، فيجب عليك طلب مساعدة أخصائي نفسي فورا، لأن الاستسلام لهذه الحالة قد يسبب مضاعفات أخطر تؤثر على صحتك الجسدية والنفسية، مثل:

  • الإصابة بالاكتئاب أو أي مرض نفسي عقلي آخر.
  • إدمان المخدرات.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي والقولون.
  • صداع مستمر وألم مزمن في الجسم.
  • العزلة الاجتماعية.
  • مشاكل في العمل والدراسة.
  • قد يصل الأمر إلى الانتحار.

كيف تساعد شخص ظهرت عليه اعراض القلق الجسدية ؟

إذا لاحظت الأعراض التي ذكرناها سابقا على شخص تهتم لأمره، يجب عليك محاولة مساعدته ولكن بطريقة صحيحة لا تسبب سوء حالته وتجعله يرفض المساعدة، فلا يجب عليك إبعاده عن المواقف التي تعرضه للقلق بالإجبار، فالهروب من مواجهة مخاوفه قد تجعل حالته أسوأ وتنمي لديه مشكلة القلق النفسي.

على الجانب الآخر، لا يجب عليك إجباره على فعل أشياء يخاف منها أو مواجهة مواقف لا يشعر بالراحة معها، يجب أن يشعر أنه جاهز لمواجهة مخاوفه، ويجب أن يكون لديه الرغبة في العلاج.

وهناك عدة خطوات يجب أن تأخذها إذا أردت فعلا المساعدة:

ADVERTISEMENT
  • أولا: يجب عليك تفهم حالته تماما، ولا تحاول السخرية من مشاعره ومخاوفه حتى لو كانت صغيرة جدا ولا تستحق من وجهة نظرك.
  • ثانيا: يجب أن تعبر له عن اهتمامك به وقلقك عليه، أخبره أنك تلاحظ التغيرات التي طرأت عليه وادفعه للتحدث معك وامنحه الثقة التي يحتاجها منك والتي تخبره أنك تستطيع مساعدته.
  • ثالثا: إذا لاحظت أن حالته تزداد سوءا وتشعر أن حياته في خطر، يجب عليك البحث عن مساعدة طبية من أخصائي نفسي فسيخبرك كيف تتصرف وقتها.

كيف أتخلص من اعراض القلق الجسدية ؟

رحلة علاج القلق النفسي رحلة طويلة نسبيا، وخلال نوبات القلق التي قد تصيبك فجأة ولخوفك الزائد من الأعراض الجسدية التي ستعاني منها، قد تزيد لديك حدة الأعراض، لذلك أول ما يجب أن تفعله هو تعويد نفسك ومخك على فكرة أن هذه النوبة ستمر بدون أي أعراض جسدية، وهناك نصائح أخرى يمكن أن تساعدك على التخلص من هذه الأعراض مثل:

  • اتباع نمط حياة صحي قائم على ممارسة التمارين الرياضية والتغذية السليمة.
  • الحد من تناول السكريات والمشروبات المنبهة المحتوية على الكافيين، فقد أثبتت الأبحاث أن السكر والكافيين يمكنهما زيادة حدة الأعراض الجسدية مع نوبة القلق.
  • ممارسة تمارين اليوغا يمكن أن تساعد على إراحة الجسم والعضلات وأيضا إراحة العقل من التفكير الزائد.
  • حافظ على جسمك في حالة نشاط دائم، ولا تستسلم للكسل.
  • حاول الإقلاع عن التدخين.
  • تجنب المشروبات الكحولية.
  • حاول الحصول على قدر كاف من النوم الهادئ، فمن الممكن أيضا أن يساعدك على تخفيف حدة الأعراض.

ومع معرفتك لهذه الحقائق عن القلق النفسي وتعرفك على اعراض القلق الجسدية والنفسوجسدية، يجب أن تطلب المساعدة الطبية المتخصصة حتى تتمكن من السيطرة على هذه الحالة ولا يجب أن تستسلم أبدا في رحلة العلاج حتى تستطيع ممارسة حياتك بطريقة طبيعية، وإذا كان لديك أي استفسار يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة نهلة النجار
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد