اعراض الولادة المبكرة و أسباب حدوثها وخطورتها

اعراض الولادة المبكرة

الولادة المبكرة من أكثر المخاطر التي تواجه المرأة الحامل و تأخذ حيزاً كبيرا من تفكيرها، فمتى تكون الحامل معرضة للولادة المبكرة؟ و ما هي اعراض الولادة المبكرة التي يجب أن تعرفها لتكون حذرة من هذا الخطر؟ كل هذا و أكثر سنناقشه بالتفصيل في هذا المقال.

ما معني الولادة المبكرة (ولادة طفل مبتسر ) (preterm labor) ؟

تحدث الولادة المبكرة عندما يبدأ الرحم بالانقباض قبل الأسبوع 37 من الحمل، مما يؤدي لفتح عنق الرحم و جدير بالذكر أن المدة الطبيعية للحمل تكون بين 37 إلى 42 أسبوع من آخر دورة للأم الحامل، حيث أن اعراض الولادة المبكرة من الصعب تحديدها حيث أن الرحم يبدأ في الانقباض من الأسبوع الـ 20 للحمل و لكن هذه الانقباضات لا تؤدي لفتح عنق الرحم و لكنها فقط تمهد الرحم للولادة.

و تشخص الحالة على أنها ولادة مبكرة عندما تعاني المرأة الحامل في الفترة من 20 إلى 37 أسبوع بانقباضات منتظمة متكررة في الرحم بمعنى آخر 4 انقباضات أو أكثر كل 20 دقيقة أو 8 انقباضات مثلاً خلال الساعة الواحدة.

اعراض الولادة المبكرة (Signs of preterm labor)

قد تلاحظ الأم الحامل ظهور بعض اعراض الولادة المبكرة كإنذار للولادة ومن هذه الأعراض :

  • تقلصات مثل تقلصات الدورة الشهرية، و قد يصاحبها إسهال و قد لا يصاحبها.
  • شعور بالضغط في الحوض أو أسفل البطن.
  • آلام و وجع في الظهر، ومنطقة الحوض أو الفخذين .
  • تغيرات في الإفرازات المهبلية كأن تزداد كميتها و يصبح لونها وردي أو أحمر.
  • تقلصات منتظمة في الرحم مثلاً 4 مرات أو أكثر في 2 دقيقة أو 8 تقلصات أو أكثر في ساعة واحدة.
  • فإذا شعرت الأم الحامل بأحد اعراض الولادة المبكرة عليها الاتصال فوراً بطبيبها لفحص الوضع.

مواضيع متعلقة

أسباب و عوامل خطر تزيد اعراض الولادة المبكرة

عادة يتوارد لذهن كل حامل .. هل أنا معرضة للولادة المبكرة؟ .. و في الحقيقة يمكن أن يكون السبب في الولادة المبكرة مشكلة عند الجنين أو الأم أو كلاهما، و فيما يلي أكثر الأسباب شيوعاً :

  • مشكلة في المشيمة.
  • الحمل في توأم أو أكثر.
  • عدوى عند الأم.
  • مشكلة في الرحم أو عنق الرحم.
  • تعاطي الأدوية أو الكحوليات أثناء الحمل فهناك أدوية يمنع على أي حامل تناولها.

اقرئي أيضاً: أدوية يمنع على الحامل تناولها

هل يمكن الوقاية من اعراض الولادة المبكرة (Prevention of preterm labor)؟

إذا كنتِ حامل و بدأ الرحم في الانقباض قبل الاسبوع 37 و كانت الانقباضات منتظمة كما ذكرنا من قبل فإن هذه الخطوات قد تقلل أو توقف الانقباضات:

  • اشربي حوالي من 2-3 أكواب من الماء أو العصير لأن عدم الحصول على السوائل بشكل كافي قد يسبب الشعور بانقباضات.
  • التوقف عن النشاط الذي تمارسينه و حاولي الاستلقاء على جانبك الأيسر لمدة لا تقل عن ساعة.
  • إذا استمرت الانقباضات وساء الوضع في خلال الساعة اتصلي فوراً بالطبيب المعالج لكِ.

إذا مررت بتجربة ولادة مبكرة، فهل هذا يعني أن ولادتي التالية ستكون مبكرة أيضا؟

إذا تعرضتي لولادة مبكرة من قبل فأنتِ في الأغلب أكثر عرضة لولادة مبكرة أخرى و بالتالي فأنت بحاجة للحرص أكثر و القيام بكل الفحوصات اللازمة لكِ و لجنينك وملاحظة اعراض الولادة المبكرة التي ستطرأ عليكِ.

من هو الطفل المبتسر و ما هي المشاكل التي يواجهها؟

  • الطفل المبتسر هو الطفل الذي يولد قبل المدة الطبيعية للحمل، و بالتالي فإنه قد يتعرض لبعض المشاكل الصحية لعدم اكتمال و نضوج كل أعضاؤه.
  • الأطفال المبتسرون المولودون قرب الأسبوع 32 ( حوالي 7 أشهر) من الممكن أن يواجهوا صعوبة في التنفس أو الرضاعة أو الاحتفاظ بالدفء، لكن معظم الأطفال يكونون بخير ويغادرون المستشفى بعد فترة عندما يكتمل نموهم بعد وضعهم في غرفة الرعاية لحديثي الولادة في حضانات صناعية.
  • أما الأطفال المولودون قبل الأسبوع 26 ( أقل من 6 أشهر ) يكونون أكثر عرضة للمشاكل الخطيرة.
  • إن ولادة طفل مبتسر تزيد الضغوط النفسية والخوف للوالدين، و لتتجاوزوا هذه العقبة يجب عليكم أن تستشيروا آخرين مروا بنفس التجربة، فالدعم النفسي مهم جداً في هذه الفترة.

أنواع العلاج التي يحتاجها الطفل المبتسر

  • الأطفال المبتسرين الذين يتم نقلهم إلى وحدة عناية الأطفال حديثي الولادة يتم مراقبتهم بحرص من حيث حدوث العدوى و مراقبة أي تغيرات في معدل التنفس أو ضربات القلب، و أيضاً يتم الحفاظ على درجة حرارتهم عن طريق أسرّة خاصة (حضانات صناعية ) إلى أن يكون جسدهم قادراً على ذلك بنفسه.
  • عادة ما يتم تغذيتهم عن طريق أنبوب في الفم أو عن طريق محاليل في الوريد و ذلك حسب الحالة الصحية لكل مولود، وتستمر التغذية عن طريق الأنبوب إلى أن يصبح الطفل قادراً على التنفس، المص، البلع و الحصول على غذائه بالرضاعة سواء طبيعية أو صناعية.
  • أما من يولدون مبكراً جداً و بحالة صحية سيئة فيحتاجون علاج خاص حسب نوع المشكلة الطبية التي يعانون منها، إذا كانت لدى الطفل مشكلة في التنفس يتم مساعدته بأنبوبة أكسجين أو جهاز تنفس صناعي، ويوجد نسبة قليلة منهم يحتاج إلى تدخل جراحي.
  • لبن الأم يعطي الطفل حماية إضافية من العدوى، ويمكنك تحضير لبن الثدي في زجاجات و إحضارها للمستشفى من أجل طفلك.

هل تسبب الولادة المبكرة مشاكل للأطفال المبتسرين على المدى البعيد؟

  • لا يمكن معرفة الحالة الصحية للطفل المبتسر قبل الولادة و لكن معظم الأطفال لا يحدث لهم مشاكل خطيرة على المدى البعيد، فكلما كانت الولادة مبكرة زاد احتمال حدوث مشاكل صحية للطفل، لذلك تابعي مع الطبيب نمو طفلك لاكتشاف أي مشاكل مبكراً.
  • معظم الأطفال المبتسرين المولودين بين الأسبوع 32 و 37 من الحمل يكونون بصحة جيدة بعد الولادة، فإذا كان طفلك بصحة جيدة بعد الولادة فإن نسبة حدوث عجز جسدي قليلة جداً، حيث أن الأطفال المعرضين لحدوث عجز جسدي على المدى البعيد هم من يولدون قبل الأسبوع 26 أو إذا كان وزنهم بعد الولادة قليل جداً ( 770 جرام أو أقل )، و المشاكل طويلة المدى تشمل ( مشاكل في التفكير و التعلم و الشلل الدماغي).

العناية المنزلية للأطفال المبتسرين

  • عندما يعود الطفل من المستشفى و تبدأ العناية به في المنزل، ولا تتفاجأ إذا وجدت الطفل ينام فترات أقصر مما كنت تتوقعه، فالأطفال المبتسرين لا يبقون مستيقظين لأكثر من فترة وجيزة لكنهم يستيقظون من النوم مرات عديدة أكثر من الأطفال العاديين، و لأن طفلك يستيقظ فقط لفترات قصيرة فربما يبدو لك أنه بدأ يستجيب لك متأخراً.
  • الأطفال المبتسرين يمرضون بسهولة عن الأطفال العاديين لذلك فمن المهم أن تبعدي طفلك عن أي فرد مريض من الأسرة أو الأصدقاء و من الجدير بالذكر عدم تقبيل الطفل خاصة في فمه، وتأكدي من أن طفلك يحصل على الفحص الدوري والتطعيمات اللازمة لحمايته من الأمراض الخطيرة.
  • متلازمة الموت المفاجئ للطفل أكثر شيوعاً بين الأطفال المبتسرين، لذلك تأكدي أن طفلك ينام على ظهره حيث يقلل ذلك من فرصة حدوث متلازمة الموت المفاجئ للطفل.

اقرئي أيضاً: متلازمة الموت المفاجئ للطفل

الرئة غير مكتملة النمو في الأطفال المبتسرين

  • عندما يولد الطفل قبل الأسبوع الـ 36 تكون الرئتين غير مكتملة النمو، و الجسم لديه قوة عضلية و طاقة محدودة للتنفس، لذلك من الممكن للطفل المبتسر ألا يستطيع الحصول على أكسجين كافي و الذي من الممكن أن يؤدي بدوره إلى عواقب صحية خطيرة.
  • من الشائع أن يحتاج الطفل المبتسر وقت ولادته إلى أكسجين وجهاز تنفس أو علاج لمساعدته على التنفس و استخلاص الأكسجين.
  • الأطفال الذين أخذوا كورتيكوستيرويد قبل الولادة (عن طريق إعطاء حقنة للأم ) لمساعدة الرئة على إكمال النمو يكون لديهم مشاكل صحية أقل بكثير من الذين لم يتلقوا هذا العلاج.

و أخيراً فإن المتابعة المستمرة للأم الحامل و جنينها مع تطبيق كل الاحتياطات اللازمة يساعد كثيراً في الحماية من أية مضاعفات، والآن وبعد معرفتك اعراض الولادة المبكرة و أسباب حدوثها وعوامل الخطورة الناتجة عنها، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات يمكنك استشارة أحد اطبائنا من هنا.

حاسبة الحمل وموعد الولادة

يمكنك حساب الحمل بالميلادي وأيضا حساب الحمل بالهجري احسبي الموعد المُتوقع لولادة طفلكِ .. وشاهدي كيف ينمو الآن بداخلكِ! أول يوم من آخر دورة حيض لكِ هو:

المصادر
http://www.webmd.com/parenting/baby/tc/premature-infant-overview http://www.webmd.com/children/underdeveloped-lungs-and-prematurity http://www.webmd.com/a-to-z-guides/preterm-labor-topic-overview

37 تعليق على “اعراض الولادة المبكرة و أسباب حدوثها وخطورتها

  1. شكرا لكم على المعلومات القيمة..

  2. شكرا

    اقرأ المحتوى الأصلى على موقع كل يوم معلومة طبية
    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-1297

    المصدر ©كل يوم معلومة طبية

  3. شكرا

    اقرأ المحتوى الأصلى على موقع كل يوم معلومة طبية
    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-1297

    المصدر ©كل يوم معلومة طبية

  4. شكرا

    اقرأ المحتوى الأصلى على موقع كل يوم معلومة طبية
    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-1297

    المصدر ©كل يوم معلومة طبية

  5. رائع معلومات مفيدة

  6. شكراااااا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *