اعراض انخفاض الضغط الطبيعي والشديد.. وكيف يمكن علاجه؟

اعراض انخفاض الضغط

يعتبر انخفاض ضغط الدم من أكثر الأمراض المنتشرة في وقتنا الحالي، فقد يعتبر في العديد من الأوقات مجرد عرضاً لمشكلة أخرى، ولكن في بعض الأحيان يمكن أن يصبح مرضاً ويحتاج إلى علاج، وفي هذا المقال سنتحدث أعزائي القراء عن اعراض انخفاض الضغط المختلفة، وأيضاً كيفية علاجه، فتابعوا معنا القراءة.

ما هو انخفاض الضغط؟

قد يبدو انخفاض ضغط الدم شيئاً مرغوباً فيه، وبالنسبة لبعض الناس فإنه لا يسبب أي مشاكل، ومع ذلك، بالنسبة لكثير من الناس، يمكن أن يسبب انخفاض ضغط الدم بشكل غير طبيعي أو مرضي الدوخة والإغماء، في الحالات الشديدة، يمكن أن يكون انخفاض ضغط الدم مهددًا للحياة.

يعتبر ضغط الدم الذي يقرأ أقل من 90 ملليمتر من الزئبق (ملم زئبق) للعدد العلوي (الانقباضي)، أو 60 ملم زئبق للعدد السفلي (الانبساطي) ضغطًا دمويًا منخفضًا عمومًا، ويمكن أن تتراوح أسباب انخفاض ضغط الدم من الجفاف إلى اضطرابات طبية أو جراحية خطيرة، من المهم معرفة سبب انخفاض ضغط الدم لديك حتى يمكن علاجه.

اقرأ أيضاً: علاج انخفاض ضغط الدم بالأطعمة.. ونصائح تهمك.

أطباء أمراض الدم

اعراض انخفاض الضغط الطبيعي

بالنسبة لبعض الناس، يشير انخفاض ضغط الدم إلى مشكلة كامنة، خاصة عندما ينخفض ​​فجأة أو يكون مصحوبًا بأعراض وعلامات مثل:

  • الدوخة أو الدوار.
  • الإغماء.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • غثيان.
  • إعياء.
  • قلة التركيز.
  • ضيق التنفس.

مواضيع متعلقة

اعراض انخفاض الضغط الشديد

انخفاض ضغط الدم الشديد يمكن أن يؤدي إلى هذه الحالة التي تهدد الحياة، والمعروفة بالصدمات، وعادة ما يكون مستمراً لفترة طويلة أو مزمناً، كما يحدث عند الصدمات النفسية والعاطفية، وتشمل العلامات والأعراض عندها ما يلي:

  • الارتباك، وخاصة في كبار السن.
  • البرد والجلد الشاحب.
  • التنفس السريع الضحل.
  • ضعف وسرعة نبضات القلب.

اقرأ أيضاً: انخفاض ضغط الدم للحامل، الأسباب والأعراض وطرق العلاج.

متى يجب استشارة الطبيب؟

  • إذا كانت لديك مؤشرات على انخفاض الضغط، فاطلب المساعدة الطبية الطارئة.
  • إذا كان لديك قراءات منخفضة باستمرار لضغط الدم ولكنك على ما يرام، فمن المرجح أن يقوم طبيبك بمراقبتك خلال الاختبارات الروتينية.
  • حتى الدوخة العرضية أو الدوار قد تكون مشكلة بسيطة نسبيًا، نتيجة للجفاف المعتدل من وقت طويل في الشمس أو في حوض استحمام ساخن، على سبيل المثال.
  • من المهم أن ترى طبيبك إذا كان لديك علامات أو أعراض انخفاض ضغط الدم لأنها يمكن أن تشير إلى مشاكل أكثر خطورة، قد يكون من المفيد الاحتفاظ بسجل لأعراضك عند حدوثها وما تفعله في ذلك الوقت.

اقرأ أيضاً: علاج ضغط الدم المرتفع والمنخفض وأسباب كل منهما.

كيف يمكن علاج انخفاض الضغط؟

  • يعتمد علاجك على السبب الكامن وراء انخفاض ضغط الدم لديك، قد يشمل العلاج أدوية لمرض القلب أو السكري أو العدوى.
  • اشرب الكثير من الماء لتجنب انخفاض ضغط الدم بسبب الجفاف، خاصة إذا كنت تتقيأ أو إذا كنت مصاباً بالإسهال.
  • يمكن للبقاء رطباً أن يساعد أيضاً في علاج ومنع انخفاض ضغط الدم العصبي، إذا كنت تعاني من انخفاض ضغط الدم عند الوقوف لفترات طويلة، فتأكد من أخذ قسط من الراحة للجلوس.
  • حاول تقليل مستويات التوتر لديك لتجنب الصدمة النفسية.
  • علاج انخفاض ضغط الدم الانتصابي مع حركات تدريجية بطيئة، بدلاً من الوقوف بسرعة، اشغل طريقك إلى وضع الجلوس أو الوقوف باستخدام حركات صغيرة، يمكنك أيضًا تجنب انخفاض ضغط الدم الانتصابي بعدم عبور ساقيك عند الجلوس.
  • انخفاض ضغط الدم الناجم عن الصدمات هو أخطر أشكال الحالة، لذا فإن انخفاض ضغط الدم الشديد يجب أن يعالج على الفور، سوف يعطيك موظفو الطوارئ السوائل وربما منتجات الدم لزيادة ضغط الدم واستقرار العلامات الحيوية.

اقرأ أيضاً: ارتفاع ضغط الدم وانخفاضه المفاجئ، ماذا تفعل في الحالتين؟

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفتم على اعراض انخفاض الضغط المختلفة في الحالات الطبيعية والشديدة، إذا كانت لديكم أي استفسارات أخرى، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/low-blood-pressure/symptoms-causes/syc-20355465 https://www.healthline.com/health/hypotension

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *