ADVERTISEMENT

اعراض حساسية الالبان عند الرضع وكيفية تشخيصها

غالباً ما يعاني معظم الأطفال الرضع من حساسية الألبان، لذا تعرفي معنا على اعراض حساسية الالبان عند الرضع للتعرف على هذه الحالة بشكل أوضح، ومعرفة كيفية التعامل معها، تابعي معنا عزيزتي القارئة المقال التالي لمعرفة هذه المعلومات.

حساسية الالبان

يمكن أن تحدث حساسية الألبان المعروفة باسم حساسية حليب الأبقار أو حساسية بروتين حليب البقر للأطفال الرضع عندما تستهلك الأم حليب الأبقار أثناء الرضاعة الطبيعية، مما يؤدي إلى ظهور أعراض الحساسية وخاصة في السنة الأولى من حياة الطفل.

ADVERTISEMENT

تعتبر حساسية الألبان واحدة من أكثر أنواع حساسية الطعام شيوعاً، حيث تُصيب حوالي 7% من الأطفال الذين يتغذون على الرضاعة الطبيعية أو الرضاعة الصناعية.

عندما يكون الطفل مصاباً بحساسية الألبان فهذا يعني أن جهازه المناعي الذي يحارب عادة الالتهابات يتفاعل مع البروتينات الموجودة في حليب البقر، وفي كل مرة يتناول فيها الطفل الرضيع الحليب، فإن الجهاز المناعي يعتقد أن هذه البروتينات أجسام ضارة، ويعمل على مكافحتها بقوة، مما يؤدي إلى رد فعل تحسسي للجسم يجعله يقوم بإطلاق المواد الكيميائية مثل الهستامين.

قد تُصيب هذه الحساسية الأطفال الذين يرضعون الرضاعة الطبيعية فقط، ولكن 0.5% من هؤلاء الأطفال المصابين تكون أعراضهم خفيفة أو متوسطة، ولذا دائماً ما يُوصي الخبراء بأهمية الرضاعة الطبيعية خاصة خلال الأشهر الأربعة إلى الستة الأولى من عمر الطفل.

يُعتقد أن الأطفال الرضع الذين لديهم تاريخ عائلي من الحساسية هم أكثر عرضة للإصابة بحساسية الألبان، وكذلك الأطفال الذين يعانون من الإكزيما أو الربو.

ADVERTISEMENT

يمكن أن يعاني الأشخاص من أي عمر من حساسية الألبان لكنها أكثر شيوعاً لدى الرضع والأطفال الصغار، لذا تعرفي معنا عزيزتي القارئة على اعراض حساسية الالبان عند الرضع.

.

اعراض حساسية الالبان عند الرضع

قد تشمل اعراض حساسية الالبان عند الرضع الذين تظهر عليهم الأعراض بعد فترة وجيزة من تناول اللبن ما يلي:

  • مشكلة في التنفس.
  • الصفير.
  • السعال.
  • اضطراب في المعدة.
  • بحة في الصوت.
  • ضيق في الحلق.
  • القئ والإسهال من اعراض حساسية الالبان عند الرضع.
  • تورم وحكة العينين.
  • القشعريرة.
  • التورم.
  • انخفاض ضغط الدم، مما يُسبب الدوار أو فقدان الوعي.

يمكن أن تختلف اعراض حساسية الالبان عند الرضع باختلاف شدة الحساسية، فقد يتفاعل جسم كل طفل بشكل مختلف مع الحليب، وقد يُصاب الطفل أيضاً بما يلي:

ADVERTISEMENT
  • عدم تحمل الحليب، والذي تشمل أعراضه البراز السائل، دم في البراز، رفض تناول الطعام، التهيج أو المغص.
  • عدم تحمل اللاكتوز، وهي الحالة التي تحدث عندما يواجه الجسم مشكلة في هضم اللبن.

كيف يمكن التعامل مع حساسية الالبان عند الرضع؟

إذا كان طفلكِ يعاني من اعراض حساسية الالبان عند الرضع الشديدة، مثل تورم الفم أو الحلق أو صعوبة التنفس، أو يعاني من نوعين من الأعراض مثل القئ والقشعريرة، يجب عليكِ استشارة الصيدلي وإعطائه حاقن الابينفرين التلقائي على الفور، مع طلب المساعدة الطبية الفورية.

في حالة إذا كان طفلكِ المُصاب بحساسية الألبان يتغذى على الرضاعة الطبيعية، فيجب التحدث مع الطبيب المتخصص أولاً قبل تغيير نظامه الغذائي أو الامتناع عن الرضاعة.

إذا كان طفلكِ يتغذى على الحليب الصناعي، فقد ينصح الطبيب بتغيير نوع اللبن إلى نوع آخر يعتمد على الأحماض الأمينية، والتي يتم تقسيم البروتينات فيها إلى جزيئات، بحيث تكون أقل خطراً عليه. يجب عليكِ المتابعة مع طبيب طفلكِ باستمرار للاطمئنان من سلامة اللبن الذي يتناوله طفلكِ.

تشخيص حساسية الألبان

بعد أن تعرفتِ على اعراض حساسية الالبان عند الرضع فإنه يجب عليكِ الاتصال بطبيب طفلكِ وطلب المساعدة على الفور إذا لاحظتِ أي أعراض غير طبيعية على طفلكِ الرضيع، وسوف يقوم بما يلي:

ADVERTISEMENT
  • يسألكِ الطبيب بعض الأسئلة، ويتحدث معكِ عما يحدث لطفلكِ من أعراض.
  • يقوم الطبيب بالفحص البدني لطفلكِ.
  • يقوم الطبيب بإجراء اختبارات البراز وفحوصات الدم.
  • قد يُحيلك الطبيب إلى طبيب متخصص في أمراض الحساسية، الذي يقوم بإجراء اختبارات الجلد لطفلكِ.
  • يتم إجراء اختبار الجلد عن طريق وضع كمية صغيرة من بروتين الحليب على جلد الطفل، ثم عمل خدش صغير على الجلد، وإذا كان الطفل مصاباً بحساسية الألبان، فسوف ينتفخ الجلد قليلاً في تلك المنطقة.

إذا وجد الطبيب أن طفلكِ مُعرضاً لخطر الإصابة بالحساسية، فسوف يقوم بتغيير النظام الغذائي معكِ، ويصف حاقن الابينفرين التلقائي.

وفي النهاية بعد أن أوضحنا لكِ عزيزتي القارئة اعراض حساسية الالبان عند الرضع، إذا كانت لديكِ أي استفسارات أخرى لا تترددي في استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مي أحمد
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://kidshealth.org/en/parents/milk-allergy.html?fbclid=IwAR2ZevVmFg_2iQWFEc9Y2i0qGAAML5klMYovYMlccRa5qXD9Nz5IWIU_Uq8
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد