اعراض نقص الصوديوم .. وأسباب الإصابة به وكيفية علاجه

اعراض نقص الصوديوم

يحدث نقص الصوديوم عندما يكون تركيز الصوديوم في الدم منخفضاً بمعدل غير طبيعي، ولأن الجسم له احتياج يومي من كل نوع من الأملاح المعدنية يجب أن يحصل عليه، فإن وجود نقص في أحد هذه المعادن ليس شيئاً محموداً ولابد له من علاج، ونحن في هذا المقال نقدم لكم اعراض نقص الصوديوم وأسباب الإصابة به، وأيضاً كيفية علاجه، فتابعوا معنا القراءة.

كيف يحدث نقص الصوديوم؟

يساعد الصوديوم على تنظيم كمية الماء الموجودة داخل الخلايا وحولها، وعندما يقل تركيز الصوديوم في الدم وينخفض بشكل غير طبيعي تحدث حالة نقص الصوديوم.

في حالة نقص الصوديوم، يؤدي واحد أو أكثر من العوامل إلى تميع الصوديوم في الجسم وارتفاع مستويات الماء مما يتسبب في انتفاخ الخلايا، هذا التورم من الممكن أن يسبب العديد من المشكلات الصحية، والتي تتراوح من معتدلة إلى مهددة للحياة.

اقرأ أيضاً: أعراض نقص الزنك وعوامل الخطر وكيفية تشخيصه وعلاجه.

اعراض نقص الصوديوم

قد تشمل اعراض نقص الصوديوم وعلاماته ما يلي:

  • غثيان وقئ.
  • صداع الرأس.
  • فقدان الطاقة والتعب المستمر.
  • النعاس والإرهاق.
  • الارتباك.
  • ضعف العضلات.
  • التشنجات.
  • النوبات.
  • الغيبوبة.

مواضيع متعلقة

ما هي أسباب نقص الصوديوم؟

يمكن أن تؤدي العديد من الحالات المحتملة وعوامل نمط الحياة إلى نقص الصوديوم في الدم، بما في ذلك:

  • بعض الأدوية مثل مدرات البول، ومضادات الاكتئاب، ومسكنات الألم، يمكن أن تتداخل هذه الأدوية مع العمليات الهرمونية والطبيعية التي تحافظ على تركيزات الصوديوم في المعدل الطبيعي.
  • مشاكل القلب والكلى والكبد.
  • متلازمة الهرمون المضاد للبول غير المناسب
  • وفيها يتم إنتاج مستويات عالية من الهرمون المضاد لإدرار البول، مما يؤدي لاحتفاظ الجسم بالماء بدلاً من خروجه بشكل طبيعي في البول.
  • القئ المزمن أو الإسهال الشديد وأسباب الجفاف الأخرى، هذا يسبب فقدان الجسم للصوديوم.
  • شرب كميات كبيرة من الماء بدرجة تغلب قدرة الكلى على إخراج المياة، ولأن الصوديوم يتم فقدانه أثناء العرق، فإن شرب كميات كبيرة من المياة أثناء النشاط الحركي الكبير مثل سباق الجري يمكن أن يخفف من مستوى الصوديوم في الماء.
  • التغيرات الهرمونية مثل مرض أديسون أو كما يُعرف بـ قصور الغدة الكظرية.
  • بعض العقاقير المخدرة مثل مخدر النشوة Ecstasy، يزيد هذا الأمفيتامين من خطر الحالات الشديدة أو المميتة من نقص صوديوم الدم.

اقرأ أيضاً: أعراض نقص البوتاسيوم وأسبابه وطرق علاجه والوقاية منه.

متى يجب زيارة الطبيب؟

يجب طلب الرعاية لأي شخص يتطور لديه علامات وأعراض شديدة لنقص الصوديوم في الدم، مثل الغثيان والقئ أو الارتباك أو النوبات وفقدان الوعي.

يجب الاتصال بطبيبك إذا كنت تعلم أنك معرض لخطر الإصابة بنقص صوديوم الدم وتعاني من الغثيان، أو الصداع، أو التقلصات، أو الضعف، واعتماداً على مدى وقوة الأعراض، قد يوصي الطبيب بالحصول على الرعاية الطبية فوراً.

اقرأ أيضاً: أعراض نقص الكالسيوم وأسبابه وكيفية الوقاية منه.

علاج نقص الصوديوم

إذا كنت تعاني من نقص الصوديوم المزمن أو المعتدل بسبب النظام الغذائي، أو مدرات البول، أو شرب كميات كبيرة من الماء، قد يوصي الطبيب بتخفيض السوائل مؤقتاً، وقد يقترح أيضاً تعديل استخدام مدرات البول لزيادة مستويات الصوديوم في الدم.

ولكن إذا كنت تعاني من نقص حاد في الصوديوم فستحتاج إلى علاج أكثر قوة، وتشمل الخيارات:

  • السوائل الوريدية لرفع مستوى الصوديوم في الدم ببطء، هذا يتطلب البقاء في المستشفى لرصد مستويات الصوديوم بشكل متكرر.
  • الأدوية التي تعالج أعراض نقص الصوديوم مثل الصداع والغثيان والنوبات المرضية.

اقرأ أيضاً: أعراض زيادة الكالسيوم وأسبابه وكيفية علاجه بالأدوية والجراحة.

والآن عزيزي القارئ، بعد أن تعرفت على اعراض نقص الصوديوم وأسباب الإصابة به وكيفية علاجه، إذا كان لديك أي استفسار طبي، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/hyponatremia/symptoms-causes/syc-20373711 https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/hyponatremia/diagnosis-treatment/drc-20373715

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *