ADVERTISEMENT

الإقلاع عن التدخين والنوم

عن التدخين والنوم 1
هل توجد علاقة بين الإقلاع عن التدخين والنوم ؟ تدخين السجائر يمكن أن يسبب اضطراب في الساعة البيولوجية في الجسم وبالتالي يسبب الأرق ليلاً، وبما أن النيكوتين مادة منشطة فإنه يتسبب في اضطراب النوم، فتعرف معنا عزيزي القارئ في هذا المقال كيف يمكن أن يؤثر التدخين سلباً علي النوم.

الإقلاع عن التدخين والنوم

التدخين يزيد من خطر الإصابة بتوقف التنفس أثناء النوم

تدخين السجائر يمكن أن يسبب اضطراب في الساعة البيولوجية في الجسم وبالتالي يسبب اضطراب النوم ليلاً فالأشخاص الذين يدخنون أكثر عرضة للإصابة بتوقف التنفس أثناء النوم والذي يحدث نتيجة إرهاق العضلات الموجودة في مؤخرة الحلق أثناء النوم ويتعرض المدخنون لهذا التوقف المتكرر للتنفس أكثر من مرة لأن دخان السجائر يهيج الأنسجة في الأنف والحنجرة.

ADVERTISEMENT

استيقاظ المدخنون بشكل متكرر أثناء الليل

يواجه المدخنون صعوبة في النوم ويشعرون بالضيق في الصباح لأن النيكوتين مادة منشطة مما يعني أنه يمكن أن تؤثر بشكل كبير على نوعية نومك خاصةً إذا كانت موجود في جسمك بكميات كبيرة فإن الشخص المدخن يعاني من الأرق لمدة قد تزيد كل يوم بسبب كل سيجارة يدخنها وذلك بسبب آثار النيكوتين ولذلك فالأشخاص الذين يدخنون قبل النوم مباشرةً يواجهون صعوبة في النوم لأن النيكوتين يعطل دورة النوم الطبيعية وأعراض انسحابه من الجسم تجعل المدخنين يشعرون بمزيد من القلق والغضب.

ADVERTISEMENT

المدخنين هم أكثر عرضة للأرق

قد يكون سبب الأرق التعرض لمجموعة من الضغوط النفسية التي يتسبب فيها التدخين ونظراً لأن النيكوتين منشط قوي فهو يجعل مدخني السجائر يشعرون بالأرق خاصةً إذا كانوا يدخنون بشكل متكرر وتحديداً قبل وقت النوم ولذلك بمجرد البدء في الإقلاع عن التدخين سيؤدي ذلك إلى انتظام نومك والحفاظ على صحة جسمك.

الإقلاع عن التدخين والنوم وعلاقته بالإرهاق

أحد الأسباب الرئيسية لشعور المدخنين بالتعب هو أن أجسامهم قد لا تحصل على كمية كافية من الأكسجين بسبب الأضرار الناتجة عن دخان السجائر لأن التدخين يقلل من قدرة امتصاص الرئتين للأكسجين وعندما لا تحصل أعضاء الجسم مثل القلب والدماغ على كمية كافية من الأكسجين فإننا نشعر بالتعب والإرهاق وعدم القدرة على ممارسة الأنشطة اليومية.

كيف يؤثر النيكوتين على مستويات الطاقة؟

يدخل النيكوتين في مجرى الدم بسرعة ويؤثر على المواد الكيميائية في المخ مما يسبب زيادة في مستويات الطاقة وتقليل التوتر وفي حين أن هذا يبدو إيجابياً لصالح التدخين ولكن آثار النيكوتين قصيرة الأجل وتجعل الجسم يعاني من أضرار كثيرة بعد ذلك.

ADVERTISEMENT

الإقلاع عن التدخين والنوم وعلاقته بطاقة الجسم

التدخين له تأثير سلبي على مستويات الطاقة بطرق أخرى حيث يعاني المدخنون من مجموعة من المضاعفات الصحية التي يمكن أن يؤثر الكثير منها على مستويات الطاقة في جسم الإنسان على سبيل المثال فالتدخين يجعل وظائف الرئة لا تعمل بكفاءتها مقارنةً بغير المدخنين بالإضافة إلى حدوث ضرر على العضلات وأعضاء الجسم الأخرى، وزيادة فرص الإصابة بالعدوي والعديد من الأمراض وبمرور الوقت يمكن أن يؤدي ذلك إلى الشعور بالتعب وصعوبة التنفس والإرهاق الشديد.

ولذلك إذا كنت من المدخنين عزيزي القارئ فبعد أن عرفت العلاقة بين الإقلاع عن التدخين والنوم وكل هذه التأثيرات السلبية التي يمكن أن يتسبب فيها استمرارك في التدخين يجب أن يكون لديك الإرادة الكافية للإقلاع عن التدخين، وإذا كان لديك المزيد من الاستفسارات والأسئلة يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة سارة حسيني
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد