أضف استشارتك

الاسبوع السادس من الحمل ونمو الجنين فيه.. ونصائح مهمة لكِ

الاسبوع السادس من الحمل

الاسبوع السادس من الحمل .. هل لديكِ تساؤلات حوله؟ هل تمرّين به الآن أو مُقبلة عليه؟ ماذا عن أعراضه؟ وكيف ينمو الجنين في هذه المرحلة؟ وما هي النصائح التي يجب عليكِ اتباعها في الاسبوع السادس من الحمل حتى تضمني حمل سليم وناجح؟ هذا ما سنناقشه في هذا المقال، فتابعي معنا عزيزتي القارئة.

أعراض الاسبوع السادس من الحمل

بالإضافة إلى الأعراض الشائعة للحمل، قد تزداد حدة بعض الأعراض في هذه الفترة، وقد تظهر لديكِ بعض الأعراض الأخرى، ومن هذه الأعراض:

  • الحالة المزاجية المتقلبة، والقريبة إلى انقسام شخصيتكِ إلى جزئين، قد تشعرين يوماً بالبهجة والسعادة، وآخراً بالاكتئاب والضيق.
  • قد تكتشفين بقعاً من الدم على ملابسك الداخلية، أو عند الذهاب إلى الحمام، هذه البقع قد تكون طبيعية تماماً، وقد تكون أول إنذار لأعراض الإجهاض.
  • قد يزداد وزنكِ بعض الشئ، وقد ينقص إذا كنتِ تعانين من غثيان الصباح، وهذا أمر طبيعي.
  • ستلاحظين نمو الثديين، واضطرارك لتغيير مقاس حمالات الصدر التي تستخدميها.

اقرئي أيضاً: ما هي أعراض الأسبوع الثالث من الحمل؟

نمو الجنين خلال الاسبوع السادس من الحمل

هناك بعض التغيرات التي تحدث بداخل رحمكِ، بسبب استمرار تطور جنينك ونموه في حالته الطبيعية، ومن هذه التغيرات ما يلي:

  • تتشكل براعم العينين والأطراف الخاصة بالجنين.
  • يبدأ الأنف، والفم، والأذنين في التطور.
  • يبدأ برُعم الأنسجة التي ستشكل الرئتين لاحقاً في الظهور.
  • تبدأ الأمعاء في التطور، وكذلك بقية المخ.
  • تعمل الدورة الدموية الخاصة بالجنين بشكل منتظم.
  • يدق قلبه حوالي 160- 100 دقة في الدقيقة، أي ضعف عدد دقات قلبكِ.
  • يُمكن أن يسمع الطبيب ضربات قلب الجنين خلال أشعة الموجات فوق الصوتية.
  • حجم طفلكِ الآن هو ربع بوصة، أي في حجم حبة العدس تقريباً.

اقرئي أيضاً: ما هي مراحل تكون الجنين في رحم الأم؟

والجدير بالذكر أن الجنين في الفترة ما بين اليوم 17 إلى اليوم 57 من الحمل يكون أضعف ما يُمكن، بمعنى أنه يكون أكثر عرضة لأي شئ قد يؤثر على نموه بشكل طبيعي، لذلك يجب الحذر والانتباه جيداً لعاداتكِ اليومية وأسلوب حياتكِ.

نصائح هامة في الاسبوع السادس من الحمل

  • حافظي على النظام الغذائي الصحي بشكل يومي، تأكدي من حصولكِ على جميع العناصر الغذائية اللازمة لكِ ولطفلكِ.
  • تأكدي من تناول فيتامينات الحمل وما قبل الولادة.
  • توقفي عن تناول الكافيين وتجنبي التدخين السلبي قدر الإمكان.
  •  تجنبي العادات الضارة بالصحة كالإفراط في السهر، وتأكدي من حصولكِ على القسط اللازم من النوم والراحة.
  • إذا وجدتي بقع من الدم على ملابسكِ، عليكِ فوراً استشارة الطبيب لمعرفة مدى خطرها.
  • استشيري الطبيب حول الأطعمة والمشروبات الممنوعة خلال الحمل.
  • تذكري أن صحتكِ وصحة جنينكِ الآن أمانة لديكِ، وأن تلك الروح الكامنة بداخلكِ تحتاج إلى التزامكِ بالعادات الصحية، والابتعاد عن أي شئ قد يضركِ أو يضرها، حتى يحين وقت خروجها إلى النور بسلام.

اقرئي أيضاً: حلول تساعدكِ في نوم مريح أثناء الحمل.

والآن عزيزتي القارئة، بعد أن أنهيتِ قراءة هذا المقال، وتعرفتي على أعراض الحمل في الاسبوع السادس وما يحدث لجنينكِ من تطورات في هذه الفترة، وأيضاً معرفة دوركِ أنتِ في الحفاظ على صحة ونجاح الحمل، إذا كان لديكِ أي استشارة بخصوص الحمل والولادة، أو بخصوص أي موضوع آخر، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.babycenter.com/6_your-pregnancy-6-weeks_1095.bc https://www.webmd.com/baby/guide/your-pregnancy-week-by-week-weeks-5-8#1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *