كل يوم معلومة طبية

الرئيسية

الانتصاب بعد القذف .. تعرف على أهم الحقائق والأوهام المتعلقة به

الانتصاب بعد القذف


تٌعتبر الأمور الجنسية من أكثر الأمور التي تنتشر حولها العديد من الخرافات والمفاهيم الخاطئة، وقد يشعر البعض بالحرج من زيارة الطبيب للبحث عن إجابة لهذه التساؤلات، ولعل واحد من أهم هذه التساؤلات، والتي تدور في عقول الكثيرين خاصة الشباب هو الانتصاب بعد القذف . وفي حالة كنت أحد هؤلاء الذين يبحثون عن إجابة لهذا التساؤل، قم بقراءة هذا المقال لتتعرف على حقيقة الأمر.

بالتأكيد يجب عليك أن تتعرف أولاً على مراحل حدوث النشوة الجنسية، والتي تؤدي لحدوث عملية القذف، وذلك حتى تتعرف على الأمر بصورة أوضح.

مراحل حدوث النشوة الجنسية

النشوة الجنسية هي الذروة التي يصل إليها الزوجان خلال العلاقة الزوجية، وهي عبارة عن شعور جسدي حسي قوي، يرافقه خروج إفرازات جنسية، تخفف من الضغط الجنسي. وتتمثل في أربعة مراحل هي:

الاستثارة

عندما يتم تحفيز الرجل جنسياً أو نفسياً، فهذا يؤدي إلى حدوث عملية الانتصاب. ويؤدي ذلك إلى انتقال تيار الدم إلى النسيج الإسفنجي على طول القضيب، وبالتالي يؤدي إلى حدوث نمو في حجم القضيب.

اقرأ أيضاً: مناطق إثارة الرجل و إثارة المرأة: الطريق لعلاقة مثالية!

ما قبل الرعشة الجنسية

عندما تمتليء الأوعية الدموية الموجودة في القضيب وحول القضيب بالدم، يزداد حجم الغدد والخصيتين. ويحدث نوع من توتر العضلات في الفخذين والمؤخرة، ويرتفع ضغط الدم، ويزداد معدل التنفس.

الرعشة الجنسية

تحدث الرعشة الجنسية على مرحلتين، هما الإطلاق والقذف. وفي مرحلة الإطلاق يصل الرجل إلى المرحلة التي لا عودة فيها، حيث يصل المني لمقدمة الإحليل، استعداداً لعملية القذف.

وتحدث عملية القذف في مجموعة من الحركات السريعة في عضلات القضيب وحول عضلات المؤخرة. وتتسبب الأعصاب التي تؤدي إلى انقباض العضلات التي ترسل إشارة للشعور بالمتعة إلى المخ. وعادة ما يكون متوسط رعشة الجماع عند الرجل ما بين 10 : 30 ثانية.

والآن وقد تعرفت على المراحل الثلاثة الأولى لعملية الرعشة الجنسية، عليك أن تتعرف على المرحلة الأخيرة والتي ستجيب عن تساؤلك وهو هل يحدث الانتصاب بعد القذف ؟

اقرأ أيضاً: دورة الإستجابة الجنسية، هل سمعت عنها من قبل؟

حقيقة الانتصاب بعد القذف

في المرحلة الأخيرة من الرعشة الجنسية، يعود القضيب إلى وضعه الأصلي. ويفقد القضيب ما يقارب النصف من انتصابه، ثم يرتخي القضيب تماماً بعد فترة قليلة جداً. وبعد هذا يختفي توتر العضلات، وبعدها يشعر الرجل بالارتخاء أو الخمول.

ويستغرق الرجل فترة من التعافي، لا يستطيع خلالها أن يحقق انتصاباً آخر. وتختلف فترة التعافي من رجل لآخر، فقد تستمر هذه الفترة لدى الشباب بعمر الـ 18 لمدة 15 دقيقة، بينما لدى الرجال الأكبر سناً قد تكون الفترة ما بين 10 : 20 ساعة.

ويعتبر متوسط معدل التعافي هو نصف ساعة. ويختلف الأمر بين الرجال والنساء، حيث يشعر الرجل بالرضا بعد الحصول على رعشة جنسية واحدة، بينما قد تشعر النساء بعدد من الرعشات الجنسية دون فقدان الرغبة الجنسية، حيث لا يخضعن لفترة التعافي التي يمر بها الرجل.

اقرأ أيضاً: رعشة الجماع عند المرأة .. كيف يمكن الوصول لها ؟

تسريع الانتصاب بعد القذف

الانتصاب بعد القذف
الأكل الصحي

لابد أنك تتسائل عن طريقة تقليل فترة التعافي لتضمن حدوث الانتصاب بعد القذف بسرعة. بالتأكيد هناك عدد من الأمور التي قد تفعلها من أجل تقليل هذه الفترة. وتتمثل هذه الأمور في:

  • تقليل فترات ممارسة العلاقة الزوجية، فلو كنت تمارس الأمر يومياً، اجعله أسبوعياً.
  • تجربة أوضاع جديدة أثناء العلاقة الزوجية.
  • ممارسة تمارين كيجل.
  • ممارسة التمارين الرياضية بمعدل 30 دقيقة يومياً.
  • تناول الأطعمة الصحية.

والآن وقد عرفت عزيزي القاريء أنه من الطبيعي جداً أن يمر بعض الوقت حتى يحدث الانتصاب بعد القذف . وأنه من الممكن تقليل الوقت الذي قد تستغرقه من أجل الحصول عل انتصاب آخر، فلا يوجد داعي للقلق أو الحيرة. وإذا شعرت أنك بحاجة لاستشارة، بإمكانك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المراجع