لماذا يتميز العدائين السود بسرعة الجري عن الآخرين ؟

الجري

في أغلب الأحيان يفوز العدائين السود بالعديد من السباقات و البطولات العالمية في الجري خاصةً الذين يأتون من القارة السمراء ( قارة أفريقيا )، فلماذا يتميز العدائين السود بسرعة الجري عن الآخرين ؟ .. هذا ما ستعرفونه من خلال المقال التالي.

لماذا يتميز العدائين السود بسرعة الجري عن الآخرين ؟

إن اللاعبون الكينيون والأثيوبيين هم الأكثر تفوقاً في الجري و ألعاب القوى مثل اللاعبتين ” ألماز أيانا “، ” وفيفيان تشيريوت “، أما اللاعب الجامايكي ” يوسين بولت ” هو أول من حصل على الميدالية الأولمبية لسباق 100 متر في زمن 9.58 ثانية، والميدالية الأولمبية لسباق 200 متر في زمن 19.19 ثانية، و هو أسرع إنسان في التاريخ، فلماذ يتميز  اللاعبون ذوي البشرة السوداء في الجري ؟

اقرأ أيضاً : انفوجرافيك | أهم 10 فوائد للجرى

و حسب دراسة أجريت في جامعة هوارد في واشنطن وجامعة نورث كاورلينا، فقد تبين للباحثين تفوق الرياضيين السود عن غيرهم من الرياضيين في سباقات الجري.

و يرجع سبب تفوقهم إلى العديد من الاختلافات الجسدية التي يمتلكوها مثل طول الأطراف و هيكل الجسم، و هذا يعني أن مركز الجاذبية يكون أعلى في أجسام أصحاب البشرة السمراء.

و منذ عام 1968 م كان الرياضيين السود هم أصحاب الرقم القياسي العالمي للرجال في سباق 100 متر.

مواضيع متعلقة

مركز الجاذبية والجذوع عند ذوي البشرة السمراء والبيضاء

يتميز أصحاب البشرة السمراء بأن أطرافهم أطول و محيط أصغر ، و هذا يعني أن مركز الجاذبية لديهم أعلى من أصحاب البشرة البيضاء من نفس الطول.

أما الآسيويون و أصحاب البشرة البيضاء يتميزون بأن جذوعهم أطول و هذا يعني أن الجاذبية لديهم أقل، و هذه الاختلافات لا تصنع فرقاً في الحياة العادية و لكن لها دور هام في سباقات الجري، فارتفاع مركز جاذبية الشخص يؤثر على سرعة حركة القدمين عندما تصل للأرض.

كما أن هذه الاختلافات الجسدية تميز الرياضيين السود في سباقات الجري حيث أن السيقان مسئولة عن المشي.

و بما أن جذع الجسم عبارة عن وزن زائد على السيقان لذلك فإن سباقات الجري يفوز بها العدائيين السود أصحاب السيقان الطويلة و الجذوع القصيرة، أما أصحاب البشرة البيضاء يتفوقون في السباحة حيث أن الجذوع الطويلة تزيد من سرعة السباحة.

اقرأ أيضاً :

المصادر
http://www.livescience.com/10716-scientists-theorize-black-athletes-run-fastest.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *