الجهاز التناسلي للرجل.. ما فوائده ؟ وما هو تكوينه؟

على مدى آلاف السنين من تاريخ البشرية شهد الأنسان الكثير من الكائنات تفنى و تتعرض للإنقراض ، و رغم ذلك ظل هو قادراً على الحفاظ على بقائه و تطوير و بناء حضارات استطاعت التحكم فى الطبيعة و تعمير الأرض ، و موضوعنا اليوم عن أحد الأسرار وراء بقاء الجنس البشرى و قدرته على مقاومة الإنقراض الذى تعرضت له مخلوقات أخرى . هذا السر هو قدرة الجنس البشرى على التكاثر و إنتاج نسل صحيح و قوى ، و ذلك بفضل الجهاز التناسلى الذى منحه الله للإنسان مناسباً للقيام بوظيفته فى الأرض على أكمل وجه .

المحتوى

السؤال الأول : ما فائدة الجهاز التناسلى فى الذكور و ما الغرض منه ؟

الإجابة على هذا السؤال تنقسم إلى ثلاث محاور :

1 – العمل على إنتاج الحيوانات المنوية و تخزينها و نقلها داخل جسم الرجل ، و هى الخلايا التكاثرية القادرة بعد إندماجها مع الخلايا التكاثرية المؤنثة – البويضة – على تكوين الجنين .
2 – العمل على المساهمة فى نقل تلك الحيوانات المنوية الى داخل الجهاز التناسلى للأنثى حيث تتقابل مع البويضة و تندمج معها لتكوين الجنين .
3 – إنتاج الهرمونات الذكورية ، و التى تعمل على منح الذكور الصفات الذكرية الثانوية مثل النمو العضلى و نمو الشعر الكثيف ، و التى تعمل كذلك على تنظيم عمل الجهاز التناسلى ككل .

السؤال الثانى : ما هو تكوين الجهاز التناسلى فى الذكور ؟

الإجابة على هذا السؤال تبدأ بمعرفة أن كل جهاز فى جسم الإنسان سواء كان جهاز تنفسى أو هضمى أو تناسلى أو عصبى ، كل جهاز ، يتكون من مجموعة من الأعضاء . و من هنا نبدأ القول أن الجهاز التناسلى للذكور يتكون من أعضاء خارجية و أعضاء داخلية .

الأعضاء الخارجية و هى التى توجد خارج جسم الإنسان ، و تشمل كيس الصفن و الخصية و القضيب ، و بأخذ جولة سريعة على هذة الأعضاء نعرف أن :

1- القضيب :

هو العضو الذكرى المستخدم فى العلاقة الجنسية و يتكون من 3 أجزاء :

– الجذر :

و هو الجزء الداخلى من القضيب و المرتبط بجدار البطن .

– الجسم :

و هو جزء اسطوانى الشكل ، يتكون من ثلاث غرف كبيرة ذات أنسجة اسفنجية تحتوى على فراغات كثيرة . و هذه الغرف الكبيرة و الفراغات الإسفنجية فى داخلها هى ما تسمح بحدوث إنتصاب القضيب عندما يتدفق الدم داخلها فيملأها مما يزيد من حجمها .

– الرأس :

هى جزء مخروطى الشكل يقع فى نهاية القضيب ، و تحتوى على فتحة القناة البولية التناسلية التى يمر فيها البول و السائل المنوى فى طريقهم للخروج . و تحتوى الرأس على غطاء من الأنسجة الجلدية ، هى ما يتم إزالتها فى عملية ختان الذكور . كما تحتوى الرأس على إمداد غنى من الخلايا العصبية الحسية .

و تقوم وظيفة القضيب الأساسية على قذف السائل المنوى خارج جسم الرجل أثناء العلاقة الجنسية ، و ذلك بعد الوصول لمرحلة الذروة . حيث ينغلق مرور البول تماماً أثناء الإنتصاب ، مما يسمح بمرور السائل المنوى .

2 – كيس الصفن :

هو الكيس الجلدى الموجود أسفل وراء القضيب ، و يحتوى بداخله على الخصيتين .
يمثل كيس الصفن نظام توازن حرارى طبيعى ممتاز ، حيث أن الخصيتين لا تستطيعان إنتاج الحيوانات المنوية إلا فى درجات حرارة مناسبة ، و تكون وظيفة كيس الصفن هو الحفاظ على البيئة الداخلية للخصيتين عند درجة الحرارة المناسبة لعملهما .

و يقوم كيس الصفن بتلك الوظيفة من خلال العضلات الدقيقة الموجودة فى جداره ، حيث تقوم تلك العضلات أحياناً بالإنقباض مما يقرب الخصيتين من البيئة الداخلية الدافئة لجسم الإنسان و ذلك فى حالات البرودة . بينما تقوم العضلات بالإرتخاء مما يجعل الخصيتين أقرب للجو الخارجى الأقل حرارة من حرارة الجسم.

3 – الخصية :

هى عضو بيضاوى الشكل فى حجم الزيتونة الكبيرة . يقع بداخل كيس الصفن . و أغلب الرجال يمتلكوا خصيتين إلا فى بعض الحالات الخاصة .
و تقوم الخصية بالوظيفتين الأساسيتين للجهاز التناسلى الذكرى و هما إنتاج هرمونات الذكورة و إنتاج الحيوانات المنوية .

أما مجموعة الأعضاء الداخلية فى الجهاز التناسلى للذكور ، فتشمل :

مواضيع متعلقة

ستوري

أولاً : الأنابيب الناقلة :

1 – البربخ : هو عبارة عن قناة طويلة و ملتوية خلف الخصية مباشرة ، تقوم بتلقى الحيوانات المنوية التى تنتجها الخصية لتنقلها فى طريقها للخارج . كما يلعب البربخ دول هام فى إتاحة الفرصة للحيوانات المنوية بالنضوج ، حيث انها قد تخرج من الخصية غير ناضجة ، فيحتفظ البربخ بها فى داخله فترة حتى تنضج ، ثم يقوم بنقلها . و يحدث نقل الحيوانات المنوية من البربخ عندنا تنقبض جدرانه العضلية مما يدفع الحيوانات المنوية بداخله إلى الإندافاع إلى القناة الناقلة .

2 – القناة الناقلة : هو عبارة عن قناة طويلة تمتد من البربخ إلى تجويف الحوض ، حيث تتوقف خلف المثانة . و هى عبارة عن قناة عضلية تعمل على نقل الحيوانات المنوية لتصل إلى القناة البولية التناسلية .

3 – القناة البولية التناسلية : هى القناة التى تحمل البول من المثانة إلى الخارج ، لكنها فى الذكور لديها وظيفة إضافية ؛ حيث تقوم بنقل السائل المنوى أيضاً للخارج أثناء العلاقة الجنسية . حيث ينغلق مسار البول أثناء حدوث الإنتصاب ، مما يسمح بمرور السائل المنوى فقط .

ثانياً : الغدد الثانوية :

1 – الغدد المنوية : و هى الغدد التى تقع بالقرب من نقطة تلاقى القناة الناقلة مع المثانة ، حيث تفرز سائل غذائى يحتوى على سكريات تساعد الحيوانات المنوية على النمو و التحرك . و يمثل إفراز الغدة المنوية النسبة الأكبر من محتوى الذى يتم قذفه .

2 – غدة البروستاتا : و هى غدة تقع خلف المثانة ، حيث تقوم أيضاً بإفراز بعض المواد المفيدة للحفاظ على الحيوانات المنوية . كما تمر القناة البولية التناسلية بداخل غدة البروستاتا .

3 – غدد كوبر : و هى غدد صغيرة بحجم حبة البازلاء تقع أمام البروستاتا و تفرغ إفرازاتها فى القناة البولية التناسلية مباشرة . و تأتى أهمية إفرازات هذة الغدد من كونها تقوم بتهيئة الوسط داخل القناة البولية لمرور السائل المنوى و الحيوانات المنوية بداخله ؛ و ذلك بمعادلة و القضاء على أثار البول و الحمضية الكيميائية الناتجة عنه و التى قد تقضى على الحيوانات المنوية .

السؤال الثالث : كيف يعمل الجهاز التناسلى للذكور ؟

إجابة هذا السؤال تحتاج لمقالة منفصلة فى الواقع ، لكن يمكن إيجازها بشكل مؤقت فى أن الموضوع يتوقف على التنظيم الهرمونى من جسم الأنسان . حيث أن الأعضاء التناسلية مهيأة للإستجابة للهرمونات المختلفة لكى تقوم بإفراز وإنتاج الحيوانات المنوية أو أن تقوم بأيقافها .

و الأن بعد الإطلاع على هذا النظام المعقد ، يجب أن نقدر النعمة التى نمتلكها و التى قد يسبب أى مشكلة فى أى جزء منها مشاكل جمة . و قد عرفناها  لكى نحسن فهم كيف يعمل جسدنا ، و بالتالى تكون لدينا قدرة أكبر على حسن استخدامه و عدم الإساءة إلية .

اخترنا لك أيضاً:

إعداد د. كريم عادل مكاوى
فريق كل يوم معلومة طبية
ا
قرأ المزيد في قسم الصحة الجنسية

المصادر
webmd

7 تعليقات على “الجهاز التناسلي للرجل.. ما فوائده ؟ وما هو تكوينه؟

  1. مميز جدا ومقالة رائعه تستحق التقييم وبه نعرف ان نعم الله علينا كثيرة فلنقول دائما الحمد لله الذي عافاني فيما ابتلى به غيري وفضلني على كثيرا ممن خلق تفضيلا فالحمد لله على نعمة الصحة والعافية والحمد لله حتى يبلغ الحمد منتهاه

  2. رائع

  3. معلومات رائعة

  4. تحياتي أستاذ ..كيف نحافظ على هذا الجهاز وكيف كثًَر الحيوانات المنوية .وما علاقتها بالقدرة الجنسية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *