الحمص والرجيم .. القيم الغذائية في الحمص وفوائده للرجيم

الحمص والرجيم

الحمص .. ذلك الطعام الغني الذي يحل ضيفاً عل الكثير من الموائد في الأطباق المختلفة، هل تحب تناوله؟ هل تعلم ما قيمته الغذائية، إذاً هل تعتقد أنه يمكن خلق علاقة بين الحمص والرجيم بحيث يساعد تناوله على إنقاص الوزن؟ فكيف يتم ذلك؟ وما هي الطرق التي يجب أن تأكل بها الحمص، حتى تستفيد منه في إنقاص وزنك؟ ستتعرف معنا على إجابات هذه الأسئلة، فتابع معنا عزيزي القارئ.

ما العلاقة بين الحمص والرجيم ؟

كما تعلم عزيزي القارئ، فإنه حتى تستطيع فقدان الوزن، يجب أن تحرق عدد سعرات حرارية أكثر من عدد السعرات التي تتناولها، وهو ما يُسمى عجز السعرات، وفي الأغلب ستحتاج إلى حرق من 500 إلى 1000 سعر حراري يومياً، يوفر لك كوب الحمص حوالي 269 سعر حراري، وهو عدد معتدل بالنسبة لفاعلية الحمص في الشعور بالشبع.

هذا العدد من السعرات في الحمص يمثل حوالي 13% من إجمالي السعرات التي تحتاجها يومياً، إذا كنت تسير على نظام 2000 سعر كل يوم، ويوفر 18% من احتياجك اليومي إذا كنت تسير على نظام 1200 سعر حراري كل يوم، لذلك من الممكن إدراج الحمص ضمن نظامك الغذائي لإنقاص الوزن، إذا التزمت بالكمية المسموح بها.

اقرأ أيضاً: الذرة والرجيم، كيف تساعد الذرة في إنقاص الوزن؟

فوائد الحمص للرجيم

هناك عدة خصائص موجودة في الحمص تؤهله لأن يكون خياراً جيداً في أنظمة فقدان الوزن، وهذه الخصائص هي:

يحتوي على البروتين

إن الحمص مصدراً غنياً بالبروتينات، حيث يوفر كل كوب من الحمص حوالي 15 جرام من البروتين، وكما نعلم فإن البروتينات من أهم المغذيات التي تزيد الشعور بالشبع، وتؤخر الرغبة في تناول المزيد من الأطعمة على مدار اليوم، كما أنها تساعد في بناء الخلايا والأنسجة وتجديدها.

وقد تم إجراء دراسة عام 2011 ونُشرت في Nutrition Journal، تقارن هذه الدراسة بين مدى فاعلية الأنظمة الغذائية عالية البروتين، والأنظمة عالية الكربوهيدرات مع الألياف من حيث إنقاص الوزن، وأظهرت النتائج أن إدراج البروتين ضمن الأنظمة الغذائية يزيد من إنقاص الوزن أكثر من الأنظمة عالية الكربوهيدرات والألياف.

اقرأ أيضاً: فوائد الفاصوليا البيضاء للرجيم، وكيف تساهم في التخسيس

يحتوي على الألياف

يحتوي كوب الحمص على 13 جرام من الألياف الغذائية، هذه الألياف تمتص الماء في المعدة، فينتج عن ذلك كتلة كبيرة تساعدك على الشعور بالشبع لأطول فترة ممكنة، وهذا هو السر في أنها أفضل وأهم الخيارات عند الرغبة في إنقاص الوزن، مع مراعاة عدم الإفراط في تناولها.

مواضيع متعلقة

ستوري

القيم الغذائية في الحمص

بالإضافة إلى أنه غني بالبروتينات والألياف، فإن الحمص يوفر لك النسب الآتية من الاحتياجات اليومية من المغذيات:

  • 71% من حمض الفوليك.
  • 20% من القيمة اليومية للمغنيسيوم، والحديد، والفوسفور، والنحاس.
  • 84% من القيمة اليومية للمنجنيز.

اقرأ أيضاً: فوائد الحمص الأخضر ” الملانة” للصحة والوقاية من الأمراض.

كيف يمكن الاستفادة من الحمص في النظام الغذائي؟

  • يمكن خلط الحمص مع أنواع السلطة والحساء المختلفة، يؤدي ذلك إلى تحويل طبق جانبي أو مقبلات إلى وجبة كاملة غنية ومُشبعة.
  • يمكن خلط الحمص مع حبوب الكينوا المطبوخة، والفلفل الأحمر، والكوسا، وتزيينها بـ النعناع الطازج وعصير الليمون، هذه وجبة دافئة ولذيذة.
  • يمكن عمل سلطة الحمص بهرسه وخلطه مع بعض الثوم المفروم، وعصير الليمون، والتوابل، وتعتبر هذا الطبق من أكثر الأطباق المفضلة في العالم العربي.
  • يمكن استخدام الحمص كمصدر للبروتين في بعض الوجبات بدلاً من اللحم، كما أن ذلك سيزيد من نسبة الألياف في وجبتك.

اقرأ أيضاً: فوائد الكوسا للرجيم، إحساس بالشبع بسعرات أقل.

والآن عزيزي القارئ، بعد أن أنهيت قراءة هذا المقال، وتعرفت عل العلاقة بين الحمص والرجيم وكيف يمكن إدراجه في الأنظمة الغذائية لفقدان الوزن، إذا كان لديك أي استفسار، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضاً:

المصادر
https://www.livestrong.com/article/412908-are-chickpeas-good-for-weight-loss/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *