كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

الحمل في الشهر السادس وأعراضه

الحمل في الشهر السادس وأعراضه


يتم حساب الحمل من اليوم الأول لأخر دورة شهرية ليستمر 40 أسبوعاً (280) يوماً، وعادةً ما تقسم أشهر الحمل إلى ثلاث أجزاء ويقع الشهر السادس أخر الثلث التاني من الحمل، ويمتد الشهر السادس من الأسبوع 23 حتى الأسبوع 27 من الحمل، وكأي مرحلة من مراحل الحمل يتعرض الجسم لبعض التغيرات وأيضاً يستمر الجنين بالنمو أيضاً وتتطور حواسه وأجزاء جسمه الداخليه والخارجيه، تعرفي على الحمل في الشهر السادس وأعراضه من خلال هذا المقال.

Advertisement

الحمل في الشهر السادس وأعراضه

في الشهر السادس من الحمل عادةً ما تختفي أعراض الحمل الأولية مثل التعب والنوم الكثير والغثيان الصباحي والقيء، وتجد المرأة نفسها تشعر بتغيرات جسدية وطاقة لا تعرف مصدرها، ومن أعراض الحمل في الشهر السادس:

انقباضات براكستون هيكس

قد تشعر الحامل بهذه التقلصات الخفيفة وغير المنتظمة على هيئة ألم بسيط في البطن، ومن المرجح أن تحدث في فترة ما بعد الظهر أو في المساء بعد النشاط البدني أو الإجهاد، وإذا أصبحت هذه التقلصات منتظمة ومؤلمة وتزداد يجب الاتصال بالطبيب فوراً فقد يكون هذا علامة على الولادة المبكرة.

اقرأ أيضاً: أسباب انقباضات براكستون هيكس؟.

Advertisement

تغيرات الجلد

تحفز التغيرات الهرمونية أثناء الحمل زيادة الخلايا الحاملة للصبغة وهي تسمى الميلانين في الجلد، ونتيجة لذلك قد تلاحظ المرأة وجود بقع بنية اللون على الوجه وقد ترى أيضاً خط داكن أسفل البطن، وهذه التغيرات الجلدية شائعة وعادة ما تتلاشى بعد الولادة ولكن التعرض لأشعة الشمس يمكن أن يؤدي إلى زيادة المشكلة، وقد تلاحظ أيضاً خطوط بنية حمراء أو سوداء أو فضية أو أرجوانية على طول البطن أو الثديين أو الأرداف أو الفخذين وتسمى علامات التمدد وعلى الرغم من أنه لا يمكن منع علامات التمدد إلا أن معظمها يقل بعد الولادة.

نزيف الأنف

وكإجابة عن كيف يكون الحمل في الشهر السادس وأعراضه فأثناء الحمل تزداد مستويات الهرمونات وينتج الجسم المزيد من الدم، ويمكن أن يتسبب ذلك في تضخم الأغشية المخاطية والنزيف بسهولة مما يؤدي إلى التورم ونزيف الأنف، ويمكن أن تساعد قطرات المحلول الملحي على تخفيف الحالة.

تطور الطفل في الشهر السادس من الحمل

خلال الشهر السادس من الحمل يبدأ الطفل بالتحرك عندما يشعر بحكة الأم، وقد تلاحظ الأم تورم في الكاحل والقدم، ويبدأ وزن الطفل في الازدياد وينمو المزيد من الشعر الذي يغطيه في بطن الأم، وقد يبدأ الطفل فتح عينه ومص أصابعه، ويصبح جلده أحمر اللون ومتجعد والأوردة مرئية من خلال جلد الطفل الشفاف، وتظهر بصمات أصابع الطفل وتبدأ الجفون في الانقسام، وبعد أن تعرفتِ على الحمل في الشهر السادس وأعراضه وتطور الطفل في الشهر السادس من الحمل تعرفي أيضاً على بعض النصائح المهمة للأم في الشهر السادس من الحمل.

Advertisement

بعض النصائح المهمة للأم في الشهر السادس من الحمل

  • تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين سي فهو ضروري لإصلاح والحفاظ على الأنسجة الضامة في جميع أنحاء الجسم بما في ذلك الأنسجة التي تربط الأسنان باللثة وعظم الفك.
  • تناول الخضروات فتعتبر الألياف الموجودة في الخضروات جزء أساسي من تغذية الحمل لأنها تساعد على حركة الأمعاء الصحية بانتظام، وإلى جانب كميات جيدة من الألياف والخضروات غنية بأنواع مختلفة من الفيتامينات والمعادن.
  • شرب الكثير من الماء بمعدل 8 أكواب يومياً.
  • تناول حمض الفوليك فهو يحمي الجنين من عيوب الأنبوب العصبي مثل الشفة الأرنبية.
  • تناول الفاكهه فتوفر الفاكهة مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن الأساسية للمساعدة على الهضم، أيضاً نظراً لأن الماء مكون رئيسي لمعظم الفواكه فإنه يساعد على بقاء الجسم رطباً.
  • تقليل تناول الكافيين.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الابتعاد عن الوجبات السريعة بسبب محتواها العالي من الدهون وعدم توافر أي قيمة غذائية بها.
  • الابتعاد عن الأطعمة الحارة فالأطعمة الحارة ليست آمنة للطفل، ويمكن أن تسبب حرقة المعدة وعسر الهضم.

الآن عزيزتي القارئة وبعد أن تعرفتِ على الحمل في الشهر السادس وأعراضه ، فيجب عليكي الاهتمام بصحتك وصحة طفلك أثناء هذه المرحلة، وفي نهاية هذا المقال نتمنى لكم دوام الصحة والعافية

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع