كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

الحمل ومراحله

الحمل ومراحله


هل عرفتِ بحملك مؤخراً؟ بالطبع أنتِ متحمسة وتشعرين بالخوف أحياناً، إذا كان هذا أول حمل لكِ، لا تقلقي يمكنكِ معرفة الحمل ومراحله والاطمئنان أن كل شئ بخير، فتابعي معنا هذا المقال.

Advertisement

بداية الحمل

بعد أسبوعين تقريبًا من الدورة الشهرية للمرأة، يمكن تخصيب البويضة بالحيوان المنوي لمدة 12 إلى 24 ساعة بعد إطلاقها أثناء انتقالها عبر قناة فالوب باتجاه الرحم، يستغرق الأمر من ثلاثة إلى أربعة أيام حتى تنتقل البويضة المخصبة إلى بطانة الرحم، حيث تلتصق في جدار الرحم، بمجرد زرعها، تبدأ الخلايا في النمو، وتكون في النهاية الجنين والمشيمة.

الثلث الأول في الحمل ومراحله

ستشهد المرأة الكثير من الأعراض خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عمرها لأنها تتكيف مع التغيرات الهرمونية في الحمل، في الأسابيع الأولى، قد لا يظهر الحمل عليها، ولكن بالداخل العديد من التغييرات تحدث، على سبيل المثال، هرمون الحمل (hCG) سيكون موجودًا في دم المرأة منذ حدوث الحمل، يمكن الكشف عن مستويات الهرمون في بول المرأة بعد أسبوع تقريبًا من غياب الدورة الشهرية، ولهذا السبب ستحصل المرأة على نتيجة إيجابية في اختبار الحمل المنزلي.

يمكن أن تساهم التغيرات الهرمونية الأخرى في أعراض الحمل قد يكون ارتفاع مستويات هرمون الاستروجين وhCG مسئولين عن موجات الغثيان والقئ المعروفة بغثيان الصباح الذي تشعر به المرأة عادةً خلال الأشهر الأولى من الحمل ويمكن أن يحدث في أي وقت من اليوم.

ستشعري بالتعب أكثر من المعتاد خلال الأشهر الثلاثة الأولى، بسبب ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون، مما يزيد من النعاس، قد تحتاجين أيضًا إلى التبول بشكل متكرر مع نمو الرحم والضغط على مثانتك، في وقت مبكر من الحمل، سينتفخ الثدي ويكون لون الحلمات أغمق من قبل، كما من الممكن أن يتباطأ الجهاز الهضمي لديكِ لزيادة امتصاص العناصر الغذائية المفيدة، وقد يؤدي ذلك لـحرقة المعدة والإمساك والانتفاخ والغازات.

ستزداد ضربات قلبك لضخ المزيد من الدم إلى الرحم، وكلما زاد تدفق الدم إلى وجهكِ، سيمنحكِ بشرة وردية، توصف بأنها وهج الحمل، إلى جانب التغيرات الجسدية في جسمكِ، قد تعاني أيضًا من اضطرابات عاطفية في الأشهر الأولى من حملكِ قد تتراوح هذه العواطف من البكاء وتقلبات المزاج والنسيان إلى الخوف والقلق والإثارة.

Advertisement

اقرئي أيضاً: ما هي مراحل تطور الجنين خطوة بخطوة؟

الثلث الثاني (الأسبوع 13-28)

قد تلاحظين أن أعراضًا مثل الغثيان والتعب ستختفي، ولكن هناك تغيرات أخرى أكثر وضوحًا على جسمك تحدث الآن، سيكبر بطنك مع استمرار نمو الطفل، وقبل انتهاء هذا الثلث، ستشعرين ببدء تحرك طفلك ومع تغير جسمك لإفساح المجال لطفلك الذي ينمو، قد يكون لديك:

  • آلام في الجسم، مثل آلام الظهر والبطن والفخذ.
  • علامات التمدد على البطن أو الثديين أو الفخذين أو الأرداف.
  • الجلد الداكن حول الحلمات.
  • خط على الجلد يمتد من السرة إلى خط شعر العانة.
  • بقع من الجلد الداكن، عادة فوق الخدين أو الجبهة أو الأنف أو الشفة العليا، يُسمى هذا أحيانًا قناع الحمل.
  • قد تظهر متلازمة النفق الرسغي.
  • حكة في البطن وراحتي اليدين وباطن القدمين.
  • تورم الكاحلين والأصابع والوجه، إذا لاحظتِ تورمًا مفاجئًا أو شديدًا أو اكتسبتِ الكثير من الوزن بسرعة كبيرة، اتصلي بطبيبك على الفور، قد يكون هذا علامة على تسمم الحمل.

في هذا الثلث تجد العديد من النساء صعوبة في التنفس ويلاحظن أن عليهن الذهاب إلى الحمام أكثر من المعتاد، وذلك لأن الطفل يكبر ويزيد من الضغط على أعضائك، لا تقلقي، طفلك على ما يرام وستقل هذه المشاكل بمجرد الولادة.

الحمل ومراحله (الثلث الثالث)

تتضمن بعض تغييرات الجسم الجديدة التي قد تلاحظيها في الثلث الثالث ما يلي:

  • ضيق في التنفس.
  • حرقة المعدة.
  • تورم الكاحلين والأصابع والوجه.
  • البواسير.
  • تورم الثدي وقد يسرب قليلاً من الحليب المائي.
  • بروز السرة.
  • اضطراب النوم.
  • نزول الطفل في الرحم وسهولة التنفس والانقباضات قد تكون علامة على اقتراب موعد الولادة.

اقرئي أيضاً: ما هي أعراض الولادة الطبيعية؟

Advertisement

وفي النهاية عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتِ على الحمل ومراحله يمكنكِ الاطمئنان، وإذا كان لديكِ أي سؤال يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.womenshealth.gov/pregnancy/youre-pregnant-now-what/stages-pregnancy https://www.livescience.com/44899-stages-of-pregnancy.html