أضف استشارتك

الشيشة الالكترونية أو الڨيب vape.. هل هي أقل ضررًا من الشيشة العادية؟

الشيشة الالكترونية

الشيشة الالكترونية أو الڨيب vape يُقدم تسويقيًا أنه بديل آمن للتدخين وأنه حتى يساعد في الإقلاع عن التدخين، فما حقيقة هذه الإدعاءات؟ وماذا قالت تقارير منظمات الصحة العالمية عن التدخين الالكتروني؟ تابع المقال التالي لمعرفة المزيد عن هذا الموضوع.

ما هي الشيشة الالكترونية أو الڨيب vape؟

الشيشة الالكترونية أو الڨيب vape التي تقدم باسم السجائر الالكترونية أيضًا تأتي في العديد من الأشكال والأحجام وتحتوي معظمها على بطارية، وعنصر تسخين، ومكان لتخزين السائل.

تنتج السجائر الإلكترونية الدخان عن طريق تسخين سائل يحتوي عادة على النيكوتين والمنكهات والمواد الكيميائية الأخرى، ويستنشق المستخدمون هذا الدخان الجوي إلى رئتهم، ويمكن أيضًا أن يتنفس الآخرون في الدخان عندما يزفره المستخدم في الهواء.

ما هي مكونات دخان الشيشة الالكترونية أو الڨيب vape؟

من الصعب على المستهلكين معرفة ما تحتويه منتجات السجائر الإلكترونية، فعلى سبيل المثال، تم العثور على النيكوتين في بعض السجائر الإلكترونية التي تم تسويقها على أنها لا تحتوي على النيكوتين، ويمكن لدخان الشيشة الالكترونية أن تحتوي على مواد ضارة بما في ذلك:

  • النيكوتين.
  • جسيمات متناهية الصغر يمكن استنشاقها عميقًا في الرئتين.
  • نكهة مثل ثنائي الأسيتيل وهي مادة كيميائية مرتبطة بمرض رئوي خطير.
  • المركبات العضوية المتطايرة.
  • المواد الكيميائية المسببة للسرطان.
  • المعادن الثقيلة مثل النيكل والقصدير والرصاص.

مواضيع متعلقة

ما هي الآثار الصحية لاستخدام الشيشة الالكترونية ؟

لا تزال السجائر أو الشيشة الإلكترونية جديدة إلى حد ما، ولا يزال العلماء يدرسون آثارها الصحية على المدى الطويل، وهذا هو تأثيرها الشائع حتى الآن:

  • تحتوي معظم السجائر أو الشيشة الإلكترونية على النيكوتين الذي يُعرف بتأثيراته الصحية الضارة حيث أنه يسبب الإدمان، كما يمكن أن يضر النيكوتين بتطور دماغ المراهقين، ويمثل أيضًا خطر صحي على النساء الحوامل والأجنة.
  • تحتوي الشيشة الالكترونية على المواد الكيميائية المسببة للسرطان، وجسيمات دقيقة تصل إلى عمق الرئتين.

ومع ذلك يحتوي دخان السجائر الإلكترونية عموما على مواد كيميائية ضارة أقل من الدخان الناتج عن حرق منتجات التبغ.

الشيشة الإلكترونية وإصابات غير مقصودة

  • تسببت بطاريات السجائر أو الشيشة الإلكترونية المعيبة في حدوث حرائق وانفجارات، وقد تسبب إصابات خطيرة، وقد حدثت معظم الانفجارات عندما تم شحن بطاريات الشيشة الإلكترونية.
  • يمكن أن يكون التعرض الحاد للنيكوتين سامًا، فقد تم تسمم الأطفال والبالغين عن طريق البلع أو التنفس أو امتصاص السيجارة الإلكترونية عبر الجلد أو العين.

اقرأ أيضا: علكة النيكوتين .. كيفية التخلص من إدمانها و التغلب عليه

هل الشيشة الالكترونية أقل ضررا من الشيشة العادية؟

نعم، لكن هذا لا يعني أن السجائر الإلكترونية آمنة، حيث يحتوي دخان السيجارة الإلكترونية عموماً على مواد كيميائية سامة أقل من المزيج القاتل من 7000 مادة كيميائية في دخان السجائر العادية، ولكن دخان السجائر الإلكترونية يظل ضار أيضًا، ويحتوي على النيكوتين والمعادن الثقيلة مثل الرصاص والمركبات العضوية المتطايرة والعوامل المسببة للسرطان.

اقرئي أيضا: خطوات تساعدك على الإقلاع عن التدخين 

هل يمكن للسجائر الإلكترونية المساعدة على الإقلاع عن تدخين السجائر؟

لا يتم اعتماد السجائر الإلكترونية حاليًا من قِبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية كوسيلة مساعدة للاقلاع عن التدخين، ومع ذلك قد تساعد السجائر الإلكترونية المدخنين البالغين غير الحوامل إذا استخدموها كبديل كامل لجميع السجائر ومنتجات التبغ الأخرى، ولكن تظل التوصية الصحية هي الاقلاع عن التدخين تماماً فهذا أمر مهم جداً لحماية صحتك.

وفي النهاية وبعد معرفتك المزيد عن الشيشة الالكترونية أو الڨيب vape، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.cdc.gov/tobacco/basic_information/e-cigarettes/index.htm

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *