أضف استشارتك

الصابون النابلسي.. لهذه الأسباب هو من أفضل المستحضرات التجميلية

الصابون النابلسي

من أقدم المستحضرات التجميلية استخداماً لدى شعوبنا العربية الصابون النابلسي، فربما وجدتِ بعض القطع منه عند جدتكِ أو والدتكِ، ولقد سمعنا منهن بشكل عفوي الكثير عن فوائد هذا الصابون للبشرة والشعر والجسم بأكمله، فما هي مكونات هذا الصابون النابلسي الذي يعده البعض درباً من التراث؟ وما هي الفوائد التي يقدمها للجسم عموماً؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال عزيزتي القارئة، فتابعي معنا.

ما هو الصابون النابلسي؟

الصابون النابلسي هو أحد أنواع صابون زيت الزيتون الذي أخذ شهرة كبيرة في الوطن العربي والعالم، حيث أن المكون الأساسي له هو زيت الزيتون بالإضافة إلى نسبة بسيطة من هيدروكسيد الصوديوم تعادل 1\6 نسبة زيت الزيتون تقريباً، مع خلاصة الأوراق العطرية للنباتات الطبيعية مثل اللافندر أو الشاي الأخضر.

وسُمي بهذا الإسم نسبة إلى مدينة نابلس الفلسطينية التي اشتهرت بصناعته، ويعد الصابون النابلسي من أجود وأفضل أنواع الصابون الطبيعي للبشرة والشعر، وقد حاز على إعجاب الكثير من الناس عند استخدامه.

اقرئي أيضاً: فوائد زيت الزيتون للبشرة، يرطب البشرة ويحارب البكتيريا وفوائد أخرى.

فوائد الصابون النابلسي

يتمتع الصابون النابلسي بعدد من الخصائص الرائعة التي ترجع إلى كون زيت الزيتون المكون الرئيسي فيه، حيث أن زيت الزيتون مرطب رائع للبشرة، كما يشير الخبراء إلى أنه يشبه الزهم، وهي الدهون الطبيعية التي ينتجها الجسم والشعر للترطيب، يمتص الجسم زيت الزيتون الموجود في الصابون النابلسي بسهولة وبشكل طبيعي، مما يقدم الفوائد الآتية للبشرة:

  • يجعل البشرة أكثر نعومة وسلاسة.
  • يحفظ البشرة من فقدان الرطوبة.
  • يحتوي على مضادات الأكسدة.
  • يساعد البشرة على إنتاج الكولاجين والإيلاستين، وهما من الألياف الضرورية للبشرة النضرة.
  • يقلل من تهيج الجلد.
  • يقلل أو يزيل حب الشباب الناتج عن تهيج البشرة أو الجفاف الزائد.
  • يساعد على ترطيب البشرة الحساسة.
  • يمكن إضافة بعض الأوراق النباتية الجافة للصابون النابلسي عند تصنيعه، مثل اللافندر أو الألوفيرا أو الشاي الأخضر، ويساعد ذلك على تعزيز العناصر المهدئة للصابون، بالإضافة إلى إعطاؤه رائحة منعشة طبيعية.

مواضيع متعلقة

معتقدات خاطئة عن استخدام الصابون لحب الشباب

إن الكريمات والمنظفات القاسية التي غالباً ما يستخدمها الأشخاص الذين يعانون من حب الشباب يمكن أن تسبب سوء الحالة، فالمستحضرات التي تحتوي على مواد كيميائية مثل البنزويل بيروكسايد وحمض الساليسيليك تسبب جفاف البشرة وتهيجها.

ويحذر أخصائي البشرة المحترف ماريو بادسكو من هذا النوع من التنظيف الشديد، حيث يفيد بأنه رغم أن هذه الأنواع من المنظفات القاسية تسبب جفاف البشرة، إلا أنه يمكنها تحفيز عمل الغدد الدهنية فيها، مما ينتج المزيد من الدهون التي تؤدي بطبيعة الحال إلى المزيد من حب الشباب.

اقرئي أيضاً: فوائد زيت الجلسرين للبشرة والشعر وخلطات طبيعية.

والآن عزيزتي القارئة، بعد أن تعرفتِ على فوائد الصابون النابلسي للبشرة والجلد، والمعتقدات الخاطئة حول تنظيف البشرة المصابة بحب الشباب، إذا كان لديكِ أي استفسار طبي، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.livestrong.com/article/185857-olive-oil-soap-for-acne/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *