ADVERTISEMENT

العلاج الطبيعي ما هو وما الأمراض التي يعالجها؟

العلاج الطبيعي من أكثر التخصصات الطبية التي يبحث عنها الكثيرين، وقد يقترح عليك طبيبك حل مشكلتك بالعلاج الطبيعي، فما هو العلاج الطبيعي وما الأمراض التي يعالجها وما دوره في علاج الألم المزمن؟ كل ذلك ستعرفه من خلال هذا المقال فتابع معنا.

تعريف العلاج الطبيعي

يسمى أيضا العلاج الفيزيائي Physical Therapy وهو عبارة عن تخصص في الطب يعتمد على مختصين مدربين ومؤهلين لعلاج الآلام الجسدية والمشاكل الوظيفية في الجسم، وأيضا التأهيل البدني بعد إصابات الحوادث والملاعب والإعاقات البدنية.

ADVERTISEMENT

فوائد العلاج الطبيعي

تعتمد الفوائد على سبب اللجوء لهذا النوع من العلاج، ومن هذه الفوائد:

  • التحكم في الألم وتقليل الحاجة لمسكنات الألم القوية مثل المواد الأفيونية.
  • تحسين القدرة على الحركة.
  • في بعض الأحيان يمكن تجنب بعض العمليات الجراحية واللجوء للعلاج الطبيعي.
  • المساعدة في التعافي بعد حادث معين.
  • المساعدة في التعافي بعد الإصابة بسكتة دماغية أو شلل.
  • تحسين توازن الجسم.
  • التحكم في المشاكل الخاصة بكبر السن.

ما الدور الذي يقوم به المعالج الطبيعي أو الفيزيائي؟

في الجلسة الأولى، سيقوم المعالج الفيزيائي بتقييم حالتك وسؤالك عن درجة آلامك والأعراض الأخرى التي تصاحبها، كما سيقوم ببعض الاختبارات مثل الاختبارات الحركية، قدرتك على المشي والانحناء وصعود ونزول السلم، معدل ضربات القلب مع القيام بمجهود، توازن الجسم ووضعيته.

ثم سيقوم المعالج بعمل خطة علاجية تشمل الهدف من العلاج وخطواته وعدد الجلسات المطلوبة للوصول لهذا الهدف، وسيقوم بمراقبة مدى نجاح هذه الخطة وتعديل بعض الخطوات فيها إذا لزم الأمر.

أنواع العلاج الطبيعي والأمراض التي يعالجها

هناك عدة تخصصات فرعية تندرج تحت تخصص العلاج الطبيعي، وتنقسم حسب المشاكل والأمراض التي يعالجها العلاج الطبيعي وتشمل:

ADVERTISEMENT

تقويم العظام والعضلات Orthopedic

يركز هذا النوع على تقويم وتحسين وظائف الجهاز العضلي العظمي، بما في ذلك العظام والأربطة والأوتار والمفاصل، كما يتضمن هذا النوع علاج إصابات الملاعب، وتعتمد التقنيات العلاجية على:

أمراض الشيخوخة Geriatric

يركز هذا العلاج الطبيعي لأمراض الشيخوخة على إعادة تأهيل كبار السن للتعايش مع أمراض الشيخوخة مثل التهابات المفاصل والسرطان وهشاشة العظام وألزهايمر واستبدال المفاصل، ويهدف هذا العلاج إلى العمل على إعادة سهولة الحركة وتوازن الجسم وتقليل الألم وزيادة اللياقة البدنية لكبار السن.

العلاج الفيزيائي العصبي Neurological

يركز هذا النوع على الأمراض العصبية والإعاقات المرتبطة بمرض ألزهايمر وإصابات الدماغ والتصلب المتعدد ومرض باركنسون والسكتة الدماغية وإصابات الحبل الشوكي والشلل الدماغي، حيث يعتمد على تدريب المريض على التعايش مع المرض باعتمداه على نفسه وتحسين وظائف الجسم بأكبر قدر ممكن في الأنشطة اليومية.

العلاج الفيزيائي للقلب والرئتين Cardiopulmonary

ويركز هذا النوع على مساعدة الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الرئة في زيادة قدرتهم على التحمل وتحسين أداء الجسم الوظيفي، ومن أمثلة هذه الأمراض الأزمات القلبية والانسداد الرئوي المزمن وتليف الرئة.

ADVERTISEMENT

العلاج الطبيعي للأطفال Pediatric

يركز هذا التخصص على الاحتياجات الخاصة من للرضع والأطفال والمراهقين الذين يعانون من مشاكل في التطور الحركي منذ الولادة أو بسبب إصابات أخرى مثل:

  • عيوب الولادة.
  • الإصابات الحادة.
  • تأخر النمو.
  • اضطرابات وراثية مثل الشلل الدماغي.
  • صدمات بالرأس.
  • مشاكل أو إعاقات بالأطراف.
  • أمراض العضلات.
  • إعاقات العظام.

يقوم المعالج الفيزيائي هنا بمساعدة الطفل على تخفيف الألم واستعادة القوة والتوازن الحركي والليونة واستعادة المهارات الحركية باستخدام عدة تقنيات وتمارين وطرق علاجية أخرى.

العلاج الطبيعي للمرأة Women’s Health

هذا النوع يرتبط بمعالجة وتأهيل النساء بعد إصابتهم بأمراض نسائية معينة مثل تخفيف آلام الحوض، الحد من تورم العقد الليمفاوية والمساعدة على علاج سلس البول.

العلاج الفيزيائي مع الأورام Oncology

هذا النوع مرتبط بالأشخاص المصابين بنوع من السرطان خلال رحلة العلاج أو حتى بعد التعافي من المرض، فيقوم العلاج الطبيعي هنا على مساعدة المريض على الشعور بالراحة وتخفيف الألم وفقدان الوزن الزائد وتحسين الذاكرة وزيادة قوة العضلات والحد من الأعراض الأخرى المرتبطة بالسرطان، عن طريق استخدام تمارين وتقنيات علاجية أخرى.

ADVERTISEMENT

العلاج الطبيعي للألم المزمن

الكثير من الأشخاص يعانون من الألم المزمن طوال حياتهم مثل آلام الظهر وآلام المفاصل وآلام العضلات، هنا يأتي دور العلاج الفيزيائي كحل أمثل لمواجهة هذا الألم بدون استخدام المسكنات التي اعتاد عليها جسمك وبدون الحاجة لمسكنات الألم القوية التي يمكن أن تسبب الإدمان، ولكن يجب أن يتم هذا العلاج على يجد أخصائي مؤهل.

يعتمد هذا العلاج أولا على القيام بأنشطة حركية تزيد من معدل ضربات القلب مثل:

  • تمارين الأيروبيك الخفيفة للإحماء.
  • تمارين القوة باستخدام أجهزة رياضية معينة أو تمارين بدنية مثل تمارين الضغط والسكوات.
  • التمارين التي تعمل على تخفيف الألم والتي تستهدف مناطق الجسم التي تشعر بالألم فيها فتعمل على تقويتها ومنحها المرونة.
  • تمارين الإطالة والتمدد والتي سيتابعها معك المعالج ويمكن أن يعطيك تعليكات بخصوصها لتمارسها في المنزل.

هناك أيضا عدة وسائل أخرى تستخدم مع العلاج الطبيعي للألم المزمن مثل:

  • استخدام الكمادات الباردة لتهدئة الالتهابات أو الكمادات الساحنة التي تعمل على تدفئة العضلات لتسهيل حركتها.
  • المساج الذي يعمل على تهدئة الألم ولكن يجب التأكد أولا من نوع الإصابة.
  • تحفيز العصب الكهربائي والموجات فوق الصوتية فوق جلد المنطقة المصابة، واللذان يعملان على سد المسارات التي توصل الألم للدماغ فيساعد على عدم الشعور به.

الأماكن التي يوجد بها المعالج الفيزيائي

هناك عدة أماكن يمكنها ان توفر المعالجين الطبيعيين من ضمن أطقمهم، مثل:

  • المستشفيات
  • مراكز إعادة التأهيل.
  • العيادات الملحقة بالمراكز الرياضية
  • مراكز العلاج الطبيعي الخاصة.
  • المراكز الخاصة بذوي الاحتاجات الخاصة.

ويمكنك البحث عن أفضل المراكز والأطباء للعلاج الطبيعي في بعض الدول العربية، من خلال:

وأخيرا، لا تحاول القيام بأي تقنية من تقنيات العلاج الطبيعي من تلقاء نفسك، بل يجب أولا أن تذهب للطبيب والذي سيوجهك للمعالج الفيزيائي المتخصص في حالتك، حتى يتم العلاج بشكل سليم وآمن بدون مضاعفات، وإذا كان لديك أي استفسار يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة نهلة النجار
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد