مرض الزهايمر ( آلزايمر ) العلامات التحذيرية السبـع التى توحى بالاصابة

مرض الزهايمر

مرض الزهايمر أعراضه الأولية ليست واضحة، و لذلك فالتفرقة صعبة بين أعراضه و بين تغيّرات الذاكرة المرتبطة بالتقدّم في السن،و لكي نساعدك إليك العلامات التحذيرية التي تدل على الإصابة بمرض آلزايمر لكي تنتبه إليها بالإضافة إلى الاستعانة  بالطبيب لمحاولة الوصول إلى التشخيص.

مرض الزهايمر و العتَه .. ما الفرق بينهما ؟

الزهايمر مرض، أما العته فهى مجموعة من الأعراض تحدث معاً مثل فقدان الذاكرة و فقدان التفكير المنطقي و مهاراته، ومع ذلك فالعته ليس بالضرورة أن يكون سببها مرض آلزايمر بل إن هناك أسباباً أخرى قد تؤدي إليه.

و بالرغم من أن بعض التغيّرات في الذاكرة تكون مرتبطة بالتقدّم في السن، إلا أن تغيّرات الذاكرة التي تؤثر بشكل واضح في الحياة اليومية وممارستها ليس لها علاقه بالسن.

الأعراض الأولية لـ مرض الزهايمر أو بعض أنواع  العته

فقدان الذاكرة:

بالرغم من أن الذكريات القديمة لديهم لا تتأثر كثيراً إلا أن الذكريات الحديثة و الأحداث التي حدثت مؤخراً أو التواريخ الهامة أو بعض الأحداث الأخرى تُنسى بطريقة تتعارض مع أسلوب الحياة اليومية.

فكل منا يمكن أن ينسى بعض تفاصيل الأحداث التي حدثت لنا مؤخراً، أو بعض المُحادثات و يمكننا استراجعها لاحقاً، أما مرضى العته من الممكن أن ينسوا الحدث بأكمله.

التكرار

مرضى العَته من الممكن أن يستمروا بتكرار نفس القصص و الكلمات، و طرح نفس السؤال عليك مراراً و تكراراً بغض النظر عن عدد المرات التي تجيبهم فيها عليه.

دكاترة طب مسنين

مشاكل اللغة

كلنا نجد أحياناً صعوبة في تذكّر بعض الكلمات، أما مرضى العته فلديهم مشكلة كبيرة في تذكر الكلمات الأساسية حتى فتكون طريقة تحدّثهم غريبة و صعب أن تُجاري أو تفهم كلامهم.

اقرأ أيضاً: أشهر 8 خرافات حول مرض الزهايمر

التغيّرات الشخصيّة

يتعرّض مرضى العته لتغيرات مزاجية فُجائية، وأحيانًا يصبحون عاطفيين جداً حتى إنهم يغضبون سريعاً بلا سبب، وأيضاً يتوقفون عن أداء بعض الأنشطة التي كانوا يهتمون بها و يستمتعون بأدائها من قبل و أحياناً يصابون بالشك و عدم الثقة في أفراد العائلة.

الارتباك و عدم معرفة الزمان و المكان

مرضى العتَه أحياناً يضلّون الطريق في أماكن يعرفونها جيداً مثل الحي المجاور لمنزلهم، كما يفقدون القدرة على إتمام بعض المهام المعتادة بالنسبة لهم كالطبخ أو القيام بالحلاقة.

نقص الاهتمام بالنظافة الشخصية

أحياناً تكون هذه من أوضح العلامات على مريض الزهايمر فنجد الشخص الذي كان يرتدى زياً مناسباً و نظيفاً كل يوم قد أصبح يرتدى زياً متسخاً و توقف عن الاستحمام و الاهتمام بنظافته.

التصرفات الغريبة

نحن أحياناً نُضيع مفاتيحنا مثلاً أو نضعها في مكان آخر، لكن مرضى آلزايمر و العته يمكن أن يضعوا الأشياء في أماكن غريبة تماماً عن المُعتاد كوضع فرشاة الأسنان في الثلاجة مثلاً، أو وضع اللبن في مكان ما تحت المغسلة!

مواضيع متعلقة

ماذا تفعل عند ملاحظتك أعراض مرض الزهايمر على أحد يهمك؟

إذا كان من تحبهم تظهر عليهم بعض تلك الأعراض لا تهلع فوجودها لا يعني بالضرورة إصابتهم بـ مرض الزهايمر ، لكن الأفضل أن تستشير بعض الأطباء للفحص و تقييم حالتهم.

ففي البداية يُمكنك أن تستشير المسؤول عن الرعاية الأولية الخاصة بالمريض أو يمكنك الذهاب إلى المتخصص بحالات آلزايمر مباشرة، كطبيب الأمراض النفسية أو العصبية، و بمرور الوقت ستكتسب خبرات في العناية بقريبك المُصاب.

لسوء الحظ ليس هناك اختبار بعينة لتحديد الإصابة بمرض آلزايمر، و على ذلك يقوم الأطباء باستخدام عدد من الأساليب المُختلفة ليصلوا إلى التشخيص الصحيح بالإضــافة لفحص طبى شامل و فحص دم و بول.

اقرأ أيضاً: الأخطار التى تواجهك مع تقدم العمر

طرق تشخيص مرض الزهايمر

اختبارات القدرات العقلية:

يقوم الطبيب بطرح عدد من الأسئلة لقياس القدرات العقلية، وأيضاً يختبر الذاكرة قصيرة المدى، و قدرته على اتّباع التعليمات، و مهارات حل المشاكل، و بعض الاختبارات الخاصة كـ اختبار الحالة العقلية المُصغّر MMSE and mini-cog .

الفحص العصبي:

يقوم الطبيب باختبار الوظائف العصبية كــ التحدّث و الاتزان و تناسق الحركة و ردود الأفعال.

الفحوصات التصويرية

كالأشعة المقطعية CT، و الرنين المغناطيسي MRI، و التصوير المقطعي PET، و هذه الفحوصات تفيد في استبعاد الأسباب الأخرى التي قد تسبب نفس أعراض مرض آلزايمر مثل الأورام أو السكتات الدماغية.

عند الذهاب إلى الطبيب سيرغب بمعرفة بعض المعلومات الأساسية عن المريض و عليك الاستعداد للإجابة عليه بمعرفة:

  • الأعراض التي لاحظتها على المريض و متى بدأت؟
  • هل لدى المريض مشاكل صحيّة أخرى؟
  • الأدوية اليومية التى يتناولها المريض و من بينها الفيتامينات، المكمّلات الغذائية و الأدوية التعويضية؟
  • نظام المريض الغذائي و ما إذا كان يتناول الكحول؟
  • أي تغير مهم حدث للمريض كالتقاعد أو الانتقال أو فقد زوجته؟
  • عليك أن تعلم أن تشخيص مرض آلزايمر يكون دومًا صعبًا و غير مؤكد لأن أعراضه قد تتشابه مع التغيرات التي تحدث لكبار السن بصفة عامة، فإذا لم يرضيك تقييم الطبيب يمكنك دائماً أن تطلب رأياً آخر.
  • يستمر مرض آلزايمر لمدة طويلة و خلالها يجب أن تكون على اتصال بطبيب مختص، لأنه السبيل لمعرفة كيفية العناية الصحيّة بالمريض و التعاطف معه و تقديم الدعم النفسي له.

لا تتجاهل العلامات التحذيرية لـ مرض الزهايمر

بالطبع تشعر أنك لا تحتاج للذهاب إلى الطبيب الآن، ليس قبل أن تبدو علامات مرض الزهايمر أوضح أو تبدأ الحالة بالتدهور الملحوظ، فالكثير من الناس يؤجلون استشارة أي متخصص حتى بعد ظهور بعض الأعراض .. لماذا ؟ ..

  •  بعض الناس يخشون إيذاء مشاعر أقاربهم إذا ذكروا لهم إصابتهم بمشاكل في الذاكرة.
  •  باعتبار أن مرض آلزايمر لا علاج له، فليس هناك داعي للتسرع بمعرفة الخبر السيء.
  •  أيضاً لا يود الناس أن يعترفوا لأنفسهم بأن هناك خطبًا ما بهم.

كل هذه الأسباب مفهومة بالطبع، لأنها أسباب طبيعية، و لكن إذا شككت أن أحد أقاربك لديه هذا المرض فعليك رؤية الطبيب سريعاً للأسباب التالية:

  •  من الممكن أن يكون قريبك غير مُصاب مرض الزهايمر أصلاً: فلا تتوقع الأسوأ، و من الممكن أن يكون مصاباً بالعته الذى ليس بالضرورة ناتجاً عن داء آلزايمر، فهناك أسباب أخرى تؤدي إلى العته مثل نقص الفيتامينات، مشاكل الغدة الدرقية، الإحباط، تأثير بعض الأدوية، الإفراط في تناول الكحوليات، و كلها أسباب يُمكن علاجها و على ذلك فتأجيلك الاستعانة بالطبيب يجعل مريضك يُعاني دون ضرورة.
  •  كلما أسرعت في تشخيص المرض، أسرعت في الحصول على العلاج فمرض آلزايمر ليس له علاج نهائي حتى هذه اللحظة، و لكن هناك علاجات تساعد في التحكم في أعراضه و تقدمه، فالأدوية تقلل من تطوّر مراحل المرض لمدة مُحددة،و أيضاً من الممكن أن يشارك مريضك بعد موافقته في عدة تجارب و دراسات طبية تُجرى الآن لإيجاد علاج نهائي لمرض آلزايمر.
  •  و كلما أسرعت في تشخيص المرض، كلما استطعت التخطيط له جيداً فمن الصعوبة  أن تتقبل إصابة أحد أقاربك أو أحبائك بهذا المرض، و لكن كلما اكتشفته أسرع كان ذلك أفضل لك، و سيمنحك ذلك فرصة لتعلم كيفية التعامل معه و توقع ما سيواجهك مُستقبلاً.
  • فمن أجلك و من أجل من تُحبّهم لا تتجاهل أبداً أي أعراض قد تدل على مرض آلزايمر، و لا تنتظر حدوث كــارثة حتى تذهب إلى الطبيب، فإذا كان يساورك بعض القلق بخصوص تصرف أو ذاكرة أحد أقاربك فقم بتحديد موعد للفحص الآن.

اقرأ أيضاً:

المصادر
http://www.webmd.com/alzheimers/early-warning-signs-when-to-call-the-doctor-about-alzheimers?ecd=wnl_alz_120513&ctr=wnl-alz-120513_ld-stry&mb=rn2ada1NXO6LnST8SVe6UHnVev1imbCjKAgHcGBb18

3 تعليقات على “مرض الزهايمر ( آلزايمر ) العلامات التحذيرية السبـع التى توحى بالاصابة

  1. يجب التعامل مع اصحاب المرض بعنايه

  2. معلومات هادفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *