العناية بالحامل وصحتها وجمالها .. وأهم الفحوصات والفيتامينات اللازمة للحمل

العناية بالحامل

العناية بالحامل تحتل أهمية خاصة للحفاظ على صحة الأم وجنينها للوصول لنهاية رحلة الحمل بسلام، تابعي المقال التالي لمعرفة كيفية العناية بصحتك وجمالك وبشرتك وشعرك أثناء الحمل، وأيضًا أهم الفيتامينات والفحوصات اللازمة للعناية بصحة الحامل وجنينها.

نصائح لـ العناية بالحامل في الشهور الأولى من الحمل

  • الزيارة الدورية للطبيب لإعطائك معلومات حول كيفية العناية بالحامل في الشهور الأولى.
  • يجب البدء في تناول حمض الفوليك يوميا على الفور، فحمض الفوليك من المغذيات الأساسية التي تحمي طفلك ضد مشاكل الدماغ والحبل الشوكي، كما يجب البدء في تناول فيتامين D كل يوم.
  • عليك أن تكوني حذره حول تناول الأدوية في بداية الحمل، لأنها قد تكون ضارة لجنينك.
  • التدخين والكحول أثناء الحمل يزيدا من مخاطر الإجهاض، والتدخين يزيد من فرص الحمل خارج الرحم، والولادة المبكرة، كما أن الدخان الذي تستنشقه الأم يمكن أن يؤثر أيضا على كيفية نمو الجنين، مما يؤدي إلى انخفاض الوزن عند الولادة.
  • الإفراط في تناول الكافيين يوميا خلال فترة الحمل يمكنه أن يزيد من خطر الإجهاض، ويشمل هذا  جميع مصادر الكافيين،مثل القهوة، والشاي الأخضر، والكولا، ومشروبات الطاقة، والشوكولاته.
  • يجب اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن للحصول على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الجنين لكي ينمو بصحة جيدة، ولصحة الأم أيضا خلال الحمل.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام يمكن أن تساعد على التعامل مع المطالب الجسدية والعقلية للحوامل، كما ينصح بالبدء في ممارسة تمارين قاع الحوض.

اقرئي أيضا: الـــــعناية بالحامل في الشهور الأولى من الحمل وعوامل الخطر 

أهمية المشي للحامل

الشهور الأولى من الحمل تكون وقت حرج يجلب العديد من التغييرات لجسم الحامل، وغالباً لا ترغب الحامل في ممارسة الرياضة بسبب الشعور بالتعب، ومع ذلك فإن الرياضة الخفيفة مثل المشي توفر بعض الراحة لبعض الأعراض المرتبطة ببداية الحمل.

التغيرات الهرمونية في الشهور الأولى من الحمل والمسؤولة عن نمو الجنين والمشيمة، يمكن أن تسبب مجموعة من الأعراض المزعجة، وممارسة الرياضة الخفيفة مثل المشي يساعد في التخفيف من أعراض الحمل في الشهور الأولى.

اقرئي أيضا: المشي للحامل في الشهور الأولى وأهميته.. ونصائح للمشي أثناء الحمل

العناية بالحامل وجمالها

العناية بشعر الحامل

إن اتباع نظام غذائي صحي يُعَد من الأفكار الحكيمة وخاصةً إذا كان ذلك في فترة الحمل، و من الجيد أيضاً تناول فيتامينات في أثناء فترة الحمل للمساعدة في التغلب على أي ثغرة غذائية في النظام الصحي لدى الأم الحامل، والتي تؤثر على صحة الشعر، وتحتوي الفيتامينات ما قبل الحمل والولادة على العديد من العناصر الغذائية من الفيتامينات والمعادن ومن أهمها الحديد والكالسيوم.

نصائح للعناية بشعر الحامل

  • العناية بشعر المرأة في أثناء فترة الحمل يبدأ من العناية بتناول الغذاء الصحي والمتوازن.
  • تناولي الفواكه والخضراوت التي تمد جسمك بالفيتامينات والمعادن اللازمة.
  • تناولي الحليب ومشتقاته، كالأجبان والزبادي كامل الدسم.
  • تابعي مع الطبيب الخاص بك لتناول فيتامينات تساعدك على العناية بالشعر خلال فترة الحمل.
  • صففي شعرك وقصريه.
  • يبدأ التلف بالأطراف فاهتمي بها جيداً وقصيها شهرياً إن كان شعرك قصيراً.
  • اصعني ماسكات طبيعية ووصفات للعناية بالشعر بنفسك في المنزل.
  • استخدمي الزيوت الطبيعية وتجنبي المواد الكيميائية.
  • الابتعاد عن أي مواد كيمائية توضع على الشعر، كالبروتين.
  • الابتعاد عن الصبغات.
  • الابتعاد عن عمل حمام زيت أو كريم يحتوي على مواد كيميائية.

اقرئي أيضا: العنـاية بشعر الحامل والحلول والنصائح والعلاج بالطرق الطبيعية

عناية الحامل ببشرتها وجسمها

تتطلب بشرة الحامل اهتمامًا خاصًا من الداخل للخارج للحفاظ على مرونتها وصحتها، والفيتامينات تعزز صحة الجلد وتكون مفيدة أثناء الحمل، سواء عند أخذها كمكملات غذائية أو الحصول عليها من خلال الأطعمة، أو استخدام منتجات العناية بالجلد الغنية بالفيتامينات، ولتغذية البشرة داخليًا أثناء الحمل، تكون فيتامينات مثل فيتامين A و C و E مفيدة، ولكن يجب استشارة الطبيب حول جرعة الفيتامينات أثناء الحمل.

علاج بعض مشكلات البشرة أثناء الحمل

  •  وضع المرطبات الغنية بفيتامين A و C و E على جلد البطن قد يقلل من اضطرابات الجلد الشائعة في الحمل بسبب نمو الجنين، ويقلل من علامات التمدد.
  • الكلف هو حالة جلدية شائعة أثناء الحمل، وغالبًا ما يطلق عليه قناع الحمل، ويظهر الكلف عادةً على شكل بقع من اللون البني على الخدين، وأحيانا حول العينين وعلى الجبهة، ويعتبر التقشير الكيميائي، ليس آمنًا بشكل عام أثناء الحمل، ولكن استخدام واقي الشمس يمكنه أن يقلل من حدة الكلف.

اقرئي أيضا: عناية الحامل ببشرتها وجسمها .. وكيفية علاج مشاكل البشرة أثناء الحمل

مواضيع متعلقة

العناية بالحامل ونفسيتها

نفسية الحامل وتغيرات الحالة النفسية للحامل

يرتبط الحمل دائمًا بتغيرات الحالة النفسية للحامل، ويجب العناية بالحامل ونفسيتها، فعادة ما يرتبط الحمل مع تغير المزاج، والقلق، والتعب، والإرهاق، والنعاس، والاكتئاب، فخلال فترة الحمل تحدث الكثير من التغيرات الجسدية وتغيرات الرغبة الجنسية، كما يمكن لأفكار الحمل أن تجلب العديد من المخاوف للحامل.

يحدث اكتئاب الحمل لأسباب مختلفة، من بينها أحداث الحياة المجهدة، ومن الممكن أن يكون الحمل متعب بما فيه الكفاية لحدوث الاكتئاب، وقد يكون الحمل بمثابة الزناد الذي يؤدي إلى اكتئاب أكثر خطورة عند النساء اللواتي لديهن تقدير منخفض للنفس.

نصائح لتخفيف اكتئاب الحمل وتحسين نفسية الحامل

  • مشاركة مخاوفك ومشاعرك مع الزوج والأصدقاء، والعائلة يمكن أن يساعد على الشعور بالتحسن، ويمكن أيضا أن يكون من المفيد التحدث إلى النساء الحوامل الآخرين.
  • الإجهاد والتعب عوامل تزيد من الاكتئاب، لذا تأكدى من الحصول على قسط كافي من الراحة والاسترخاء أثناء الحمل.
  • ممارسة التمارين الرياضية المناسبة للحمل على وجه الخصوص أمر هام بالنسبة للأم وللطفل، فالتمارين الرياضية تطلق المواد الكيميائية التي تعزز الحالة النفسية الجيدة والمزاج.

اقرئي أيضا: نفسية الحامل وتغيرات الحالة النفسية للحامل وكيفية السيطرة عليها

كيف يمكن علاج اكتئاب الحمل ؟

العلاجات النفسية

العلاج الذي ينصح به الطبيب هو العلاج السلوكي المعرفي (CBT)، لـ العناية بالحامل ونفسيتها، وإذا كان هذا لا يساعد، أو إذا كان الطبيب يعتقد أن هناك خطر الاكتئاب بشكل أكثر حدة، فقد يحيل الحامل لجلسات نفسية متخصصة.

الأدوية (مضادات الاكتئاب)

إذا لم تكن المساعدة النفسية مناسبة، أو كان الاكتئاب شديدا، فقد يوصي الطبيب بمجموعة من الأدوية جنبا إلى جنب مع العلاج النفسي، مثل استخدام الأدوية المضادة للاكتئاب، ولكن ليس هناك ما يكفي من الأدلة لتحديد ما إذا كانت مضادات الاكتئاب آمنة تماما في الحمل.

اقرئي أيضا: اكتئاب الحمل ما هي أسبابه وأعراضه وكيف يمكن علاجه والتخفيف منه؟ 

العناية بالحامل وصحتها

العناية بالحامل في المراكز الصحية

أول زيارة للمراكز الصحية أثناء الحمل يتم فيها إجراء فحوصات عامة واكتشاف أي عوامل خطر قد تؤثر على الحمل، وتهدف الزيارة الأولى إلى:

  • تحديد موعد الولادة التقريبي والعناية بالحامل .
  • معرفة التاريخ الصحي للأم، وإذا كانت تتناول أي أدوية.
  • استكشاف التاريخ الطبي لأفراد الأسرة.
  • تحديد ما إذا كانت هناك أي عوامل خطر متعلقة بالحمل.
  • تقييم الحالة الصحية والتحقق من وجود أي مشاكل أو أمراض مزمنة.
  •  السؤال عن حالات الحمل السابقة والعمليات الجراحية، والظروف الطبية، والتعرض لأية أمراض معدية.

اقرئي أيضا: رعاية الحوامل في المراكز الصحية .. وأهم الفحوصات التي يتم إجراؤها

تطعيمات الحامل ومواعيدها

  • يُنصح باستخدام تطعيم الأنفلونزا للنساء الحوامل أثناء موسم الإنفلونزا، فهو آمن للأم وللجنين أثناء الحمل، ولكن يجب على الحامل تجنب لقاح رذاذ الأنفلونزا الأنفي، الذي يصنع من فيروس حي.
  • التطعيم الثلاثي البكتيري هو تطعيم ضد ثلاثة أمراض بكتيرية هامة هي: الدفتريا، والتيتانوس، والسعال الديكي، وسمي بالثلاثي البكتيري لأن التطعيم يحتوي على بكتيريا غير نشطة لهذه الأمراض الثلاث، ويُوصى بتناول جرعة واحدة من هذا التطعيم خلال فترة الحمل لحماية المولود الجديد من السعال الديكي.

اقرئي أيضا: تطعيمات الحامل ومواعيدها .. وما هي اللقاحات التي يجب تجنبها؟

ما هي أهم فيتامينات للحامل ؟

  • يجب أخذ قرص 400 ميكروجرام من حمض الفوليك كل يوم أثناء محاولة الحمل، وأثناء الحمل، حتى الحمل في الأسبوع الثاني عشر.
  • تحتاج النساء الحوامل والمرضعات، إلى 10 ميكروجرامات من فيتامين D في اليوم، حيث أن فيتامين D ينظم كمية الكالسيوم والفوسفات في الجسم، وهو أمر ضروري للحفاظ على صحة العظام والأسنان والعضلات.
  • إذا انخفض مستوى الحديد في الدم، وكانت الحامل تعاني من فقر الدم، فسوف ينصح الطبيب بتناول مكملات الحديد.
  • الكالسيوم هام لصنع عظام وأسنان طفلك، ويجب الحرص على تناوله أثناء الحمل.

اقرئي أيضا: فيتامينات للحامل .. أنواعها وأهمية كل منها لصحتك وصحة جنينك

أهمية فيتامين د للحامل

تحتاج الحامل إلى فيتامين د للحفاظ على مستويات الكالسيوم والفوسفور، والتي تساعد على بناء عظام وأسنان الطفل، ونقص فيتامين د شائع أثناء الحمل، ويمكن أن يؤدي إلى نمو غير طبيعي للعظام، أو كسور، أو كساح في الأطفال حديثي الولادة.

بعض الدراسات تربط نقص فيتامين د بمخاطر مثل سكري الحمل، وتسمم الحمل، والولادة المبكرة ، وانخفاض الوزن عند الولادة، ولكن هناك حاجة لمزيد من الأبحاث لتأكيد هذه المخاطر.

اقرئي أيضا: فيتامين د للحامل ومصادره الغذائية.. والكمية المطلوبة لحمل صحي

تحليل الحصبة الألمانية للحامل

إذا كان هناك اشتباه بوجود الحصبة الألمانية أثناء الحمل، يتم أخذ عينة من اللعاب من الفم أو الدم المأخوذ من وريد في الذراع واختبارها لبعض الأجسام المضادة، ويجب على النساء اللواتي يخططن للحمل أن يتأكدن من حصولهن على تطعيم الحصبة الألمانية قبل الحمل.

اقرئي أيضا: تحليل الحصبة الألمانية للحامل .. ومخاطر الحصبة الألمانية للحامل وجنينها

الأشعة السينية أثناء الحمل

  • هناك الكثير من الجدل حول هذا الأمر ولكن يُنصح أنه لا ينبغي القيام بالأشعة السينية إلا عندما تفوق الفوائد المخاطر، ووفقا للـ American College of Radiology، لا يوجد أي أشعة تشخيصية واحدة ذات جرعة إشعاعية كبيرة بما يكفي لإحداث آثار ضارة في للجنين.
  • جرعات الأشعة السينية X-Ray الأقل من 5 rads لا تشكل خطر أو تهديد بفقدان الحمل، ولكن الجرعات الإشعاعية من 5 إلى 50 rads تزيد من مخاطر موت الجنين أو فشل الجنين في الإنغراس في الرحم.

اقرئي أيضا: أضرار الاشعة على الحامل في الشهر الاول .. وما تأثيرها على الجنين؟

علاج الأسنان للحامل

  • أسلم خيار أثناء الحمل تأجيل كل علاجات مشاكل الأسنان الغير ضرورية حتى بعد الولادة، ومع ذلك ينبغي علاج مشاكل الأسنان الأسنان في حالات الطوارئ مثل علاج جذور الأسنان أو خلع الأسنان.
  • يجب تجنب تناول الأدوية أو مسكنات الألم أثناء الحمل خاصةً خلال الأشهر الثلاثة الأولى، ولكن عند الحاجة الشديدة لمسكن لألم الأسنان، فعادًة ما يكون تناول الباراسيتامول آمناً ولكن تحت إشراف الطبيب، والحرص على استخدام أقل جرعة فعالة لأقصر وقت ممكن.

اقرئي أيضا: علاج الأسنان للحامل في الشهر الأول .. ما الضروري وما الذي يجب تأجيله؟

لماذا يتم عمل تحليل البول للحامل ؟

يتم عمل تحليل البول للحامل للتأكد من صحة وسلامة الأم، ولفحص وجود بعض المواد التي قد تكون مؤشر لبعض الأمراض التي قد تشكل خطرًا على الحمل، ومنها:

  • السكر وذلك لأنه مستوياته المرتفعة قد تعني الإصابة بـ سكري الحمل.
  • البروتين حيث يمكن للبروتين الزائد في البول أن يكون علامة على وجود عدوى في المسالك البولية (UTI)، أو تلف في الكلى، أو بعض الاضطرابات الأخرى، ويمكن أن يكون أيضًا علامة على تسمم الحمل إذا كان مصحوبًا بارتفاع ضغط الدم.
  • قد يفحص الطبيب البول بحثًا عن الكيتونات، فإذا كانت قراءة الكيتون عالية ولا يمكن للحامل الاحتفاظ بأي طعام أو سوائل، فقد تحتاج الحامل إلى محاليل وعلاجات في الوريد.

اقرئي أيضا: تحليل البول للحامل .. لماذا يتم عمل تحليل البول للحامل ؟

السونار المهبلي للحامل

لا توجد عوامل خطر معروفة مرتبطة بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل أو السونار المهبلي على النساء الحوامل، فالسونار المهبلي آمن لكل من الأم والجنين، وهذا لأنه لا يستخدم أي إشعاع في تقنية التصوير هذه.

قد يوصي الطبيب بإجراء الموجات فوق الصوتية عبر المهبل أثناء الحمل للأسباب التالية:

  • مراقبة نبضات الجنين.
  • مراقبة عنق الرحم لأية تغييرات قد تؤدي إلى مضاعفات مثل الإجهاض أو الولادة المبكرة.
  • فحص تشوهات المشيمة.
  • تحديد مصدر أي نزيف غير طبيعي.
  • تشخيص احتمال الإجهاض.
  • تأكيد الحمل المبكر.

اقرئي أيضا: السونار المهبلي للحامل .. هل من الآمن إجراء السونار المهبلي أثناء الحمل؟

 أهمية تحليل تعداد الدم الكامل cbc للحامل

تعداد الدم الكامل cbc هو اختبار يقوم بتقييم خلايا الدم، ويتكون الدم من ثلاثة أنواع من الخلايا المعلقة في السوائل التي تسمى البلازما: خلايا الدم الحمراء، وخلايا الدم البيضاء، والصفائح الدموية، ويتم إجراؤه خلال الحمل لتحديد ومنع المشاكل.

تحدد نتائج الإختبار إذا ماكانت تعاني الحامل من فقر الدم، او العدوى أو الإلتهابات كي يحدد الطبيب العلاج اللازم.

اقرئي أيضا: تحليل cbc للحامل وأهميته .. وماذا تشير نتائجه؟

وفي النهاية وبعد معرفتك كيفية العناية بالحامل وصحتها وجمالها، وأهم الفحوصات والفيتامينات اللازمة للحمل، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

حاسبة الحمل وموعد الولادة

يمكنك حساب الحمل بالميلادي وأيضا حساب الحمل بالهجري احسبي الموعد المُتوقع لولادة طفلكِ .. وشاهدي كيف ينمو الآن بداخلكِ! أول يوم من آخر دورة حيض لكِ هو:

المصادر
https://www.webmd.com/baby/guide/first-trimester-of-pregnancy#1 https://www.mayoclinic.org/healthy-lifestyle/pregnancy-week-by-week/in-depth/pregnancy/art-20047208?pg=1 https://www.babycentre.co.uk/a1051123/first-trimester-your-essential-pregnancy-to-do-list http://www.webmd.com/baby/features/pregnancy-hair-care#1 http://www.webmd.com/baby/features/pregnancy-hair-care#2 https://www.livestrong.com/article/534390-why-is-my-hair-falling-out-now-that-im-pregnant/ https://www.nhs.uk/conditions/pregnancy-and-baby/vitamins-minerals-supplements-pregnant/ https://www.livestrong.com/article/77013-safe-skin-care-products-use/ https://my.clevelandclinic.org/health/articles/12229-medical-care-during-pregnancy https://www.cdc.gov/vaccines/pregnancy/pregnant-women/index.html https://www.babycentre.co.uk/a539921/depression-in-pregnancy https://www.nhs.uk/conditions/pregnancy-and-baby/vitamins-minerals-supplements-pregnant/ https://www.babycenter.com/0_vitamin-d-in-your-pregnancy-diet_661.bc https://www.cdc.gov/rubella/pregnancy.html https://www.livestrong.com/article/184367-the-effects-of-x-rays-in-the-first-month-of-pregnancy/ https://www.webmd.com/oral-health/dental-care-pregnancy#1 https://www.babycenter.com/0_urine-tests-during-pregnancy_1699.bc https://www.babycentre.co.uk/a7863/walking-in-pregnancy https://www.healthline.com/health/transvaginal-ultrasound#results https://labtestsonline.org/conditions/pregnancy-first-trimester-12-weeks

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *