كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

الفرق بين حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية

الفرق بين حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية


يمكن أن تشعرك كل من الحساسية والتهابات الجيوب الأنفية بالضيق، ومع ذلك، فإن أعراض الحالتين ليست نفس الشيء، فما الفرق بين حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية ؟ تعرفوا على الإجابة معنا من خلال المقال الآتي.

Advertisement

الفرق بين حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية

تحدث الحساسية نتيجة لرد فعل الجهاز المناعي لبعض مسببات الحساسية، مثل حبوب اللقاح أو الغبار أو وبر الحيوانات الأليفة بينما يحدث التهاب الجيوب الأنفية عندما تصاب الممرات الأنفية بالعدوى.

وفي كلتا الحالتين يمكن أن تصاب بالتهاب الأنف، جنباً إلى جنب مع الأعراض ذات الصلة، مثل احتقان الأنف أو احتشائها.

الحساسية يمكن أن تتطور في أي وقت في حياتك، وعلى الرغم من أن الحساسية تميل إلى الظهور أثناء الطفولة، إلا أنه من الممكن تطوير الحساسية تجاه المواد الجديدة كشخص بالغ.

هذا النوع من التفاعل ناتج عن استجابة سلبية للمادة التي تعرضت لها، حيث يستجيب جهاز المناعة لديك عن طريق إطلاق مادة كيميائية تسمى الهيستامين، والتي يمكن أن تسبب أعراضًا مثل الصداع والعطس واحتقان الأنف، ومن الممكن أيضًا أن تصبح الرؤية ضبابية وأن يتطور طفح جلدي.

اقرأ أيضاً: حساسية الأنف عند الأطفال .. أعراضها و مضاعفاتها و طرق تشخيصها

ويمكن أن تؤدي الحساسية الشديدة إلى حالة شبيهة بالبرد تسمى التهاب الأنف التحسسي، مع التهاب الأنف التحسسي يمكن أن يكون لديك الأعراض المذكورة أعلاه وكذلك حكة العيون، هذه الحكة هي واحدة من العوامل المميزة الرئيسية بين الحساسية والتهاب الجيوب الأنفية.

التهاب الجيوب الأنفية، على الجانب الآخر، يحدث عندما تصبح الممرات الأنفية ملتهبة وغالباً ما يكون سبب التهاب الجيوب الأنفية هو الفيروسات؛ عندما يتوهج تجويف الأنف، يتراكم المخاط، مما يزيد المشكلة تعقيدًا.

جنباً إلى جنب مع احتقان الأنف والصداع، التهاب الجيوب الأنفية يسبب الألم حول خديك وعينيك، بالإضافة إلى مخاطًا سميكًا له لون مختلف ورائحة الفم الكريهة.

Advertisement

اقرأ أيضاً: حساسية الربيع .. أعراضها وطرق علاجها

الفرق بين اعراض حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية

قم بتحديد الأعراض التي اختبرتها خلال الفترة الماضية لمعرفة ما إن كنت تعاني من حساسية الانف أو التهاب الجيوب الانفية:

حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية

اقرأ أيضاً: اعراض التهاب الجيوب الانفية وعلاجه

علاج حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية

على الرغم من وجود الفرق بين حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية إلا أنه تشترك علاجات حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية في بعض الأشياء، إذا كان لديك احتقان شديد مع أيٍّ منهما، يمكن أن يساعدك مُضَاد احتقان بدون وصفة طبية أو مزيل الاحتقان الذي يصفه الطبيب عن طريق تكسير المخاط في تجويف الأنف.

الحساسية تعالج أيضاً بمضادات الهستامين، هذه المضادات تمنع استجابة الجهاز المناعي للهيستامين كلما واجهت مسببات الحساسية، ونتيجة لذلك ستواجه أعراضًا أقل.

بعض مضادات الهيستامين تؤخذ عادةً للإغاثة قصيرة الأجل، بينما الحساسية الطويلة الأجل (المزمنة) أو الشديدة قد تتطلب اللجوء للعلاجات اليومية، مثل Zyrtec أو Claritin، بعض هذه المضادات لها أيضًا خصائص مزيلة للاحتقان.

ولكن أدوية الحساسية لن تتخلص من التهابات الجيوب الأنفية؛ تتمثل أفضل الطرق لإزالة العدوى الفيروسية في الطرق التالية:

Advertisement
  • الحصول على الراحة بقدر ما تستطيع.
  • اشرب سوائل صافية، مثل الماء والمرق.
  • استخدام رذاذ الماء المالح لترطيب الممرات الأنفية.
  • استمر في أخذ أدوية الحساسية الموصوفة لك.

لا يمكن علاج الالتهابات الفيروسية بالمضادات الحيوية، ومع ذلك إذا اعتقد طبيبك أن التهاب الجيوب الأنفية مرتبط بالبكتيريا، فقد يصف المضادات الحيوية، في هذه الحالة تأكد من أخذ الجرعة كاملة، حتى إذا بدأت تشعر بالتحسن خلال يوم أو يومين.

اقرأ أيضاً: علاج التهاب الجيوب الانفية والصداع الناتج عنها

طرق الوقاية من حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية

والآن بعد أن تعرفنا على الفرق بين حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية إليكم طرق الحد والوقاية منهما:

  • يمكنك المساعدة في منع الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية بنفس الطريقة التي تمنع بها الإصابة بفيروسات البرد والإنفلونزا، احصل على الكثير من الراحة وحافظ على ترطيب جسمك خلال موسم البرد والانفلونزا.
  • أيضاً اسأل طبيبك عن المكملات الغذائية مثل فيتامين C للمساعدة في تعزيز نظام المناعة لديك.
  • غسل اليدين المتكرر هو أمر ضروري أيضًا.
  • من ناحية أخرى، لا يمكنك منع الحساسية تمامًا، ومع ذلك قد يكون من المفيد تجنب المواد التي تعرف أنك حساس لها قدر المستطاع.
  • على سبيل المثال، إذا كان لديك حساسية موسمية لحبوب اللقاح، فتجنب الخروج في الهواء الطلق خلال فترات انتشار حبوب اللقاح.
  • ستحتاج أيضًا إلى غسل شعرك قبل النوم وبعد الخروج والعودة للمنزل والحفاظ على النوافذ مغلقة عندما تكون أعداد حبوب اللقاح مرتفعة.
  • بينما يمكن تخفيف الحساسية من عث الغبار عن طريق تنظيف المنزل أسبوعيًا وغسل الفراش.
  • وإذا كانت لديك حساسية من وبر الحيوانات الأليفة، فتأكد من أن حيواناتك الأليفة لا تنام معك وأن تغسل يديك بعد ملامستها وقبل لمس وجهك.
  • يمكن أن يساعد علاج أعراض الحساسية في وقت مبكر أيضًا على منع الحساسية من الخروج عن نطاق السيطرة، إذا كنت تعرف أن لديك حساسية من حبوب اللقاح وأن موسم حبوب اللقاح قد أوشك على الانتهاء، ابدأ في تناول مضادات الهيستامين في وقت مبكر.
  • اسأل طبيبك أيضًا عن توصيات للأدوية الأخرى التي يمكنك اتخاذها كإجراءات وقائية، قد تكون مرشحًا جيدًا للحقن المضادة لمسببات الحساسية، والتي يمكن أن تقلل من الطريقة التي يتفاعل بها جسمك مع مسببات الحساسية مع مرور الوقت.

والآن بعد أن تعرفتم على الفرق بين حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية أخبرونا أي منهما لديكم وأي علاج تفضلون؟ وللمزيد من المعلومات حول حساسية الانف والتهاب الجيوب الانفية يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.healthline.com/health/allergies-or-sinus-infection