ADVERTISEMENT

اعراض القولون العصبي وما يهيجه ومتى تذهب للطبيب؟

اعراض القولون العصبي

من أكثر المشاكل التي تواجه العديد من الناس، مشكلة القولون العصبي المزعجة، والتي تسبب آلام وتشنجات قد تعيق الشخص عن ممارسة نشاط يومه بشكل طبيعي، لذلك تعرفوا على اعراض القولون العصبي وأهم أسبابه وطرق علاجه.

ADVERTISEMENT

ما هو القولون العصبي IBS؟

هو اضطراب شائع يؤثر على الأمعاء الغليظة، ويسبب آلاماً وأعراضاً قد تكون حادة في بعض الأوقات، ويعتبر هذا الاضطراب مزمن إلى حد كبير حيث يمكن لأعراضه الاختفاء والظهور مرة أخرى نتيجة تهيج القولون لعوامل وأسباب كثيرة.

اعراض القولون العصبي

قد تختلف اعراض القولون العصبي وفقاً للسبب وشدة الحالة، ولكن هناك بعض الأعراض التي تعتبر الأكثر شيوعاً، وهي:

  1. آلام وتشنجات البطن، والتي تصبح أسوأ بعد الأكل، وقد تتحسن بعد التبرز.
  2. انتفاخ البطن والشعور بالامتلاء.
  3. الإسهال، وسيولة البراز.
  4. الإمساك، والشعور بصعوبة إخراج البراز فجأة.
  5. الغازات.
  6. وجود مخاط مع البراز.
  7. التعب وفقدان الطاقة.
  8. الغثيان.
  9. ألم الظهر مع الانتفاخ.
  10. اضطرابات التبول، مثل الحاجة للتبول فجأة مع صعوبة إخراج البول.
  11. في بعض الأحيان قد يحدث سلس البراز.

محفزات اعراض القولون العصبي

اعراض القولون العصبي عادة ما تأتي على هيئة نوبات أو موجات تأتي وتذهب والتي يتم تحفيزها عن طريق بعض الأطعمة في الغالب، وأمثلة هذه المهيجات:

  • بعض الأطعمة مثل الأطعمة الحارة أو الدهنية.
  • المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • القلق والتوتر النفسي.
  • الكحوليات.

ADVERTISEMENT

متى يجب زيارة الطبيب؟

يجب زيارة الطبيب عند وجود الأعراض الآتية:

  • فقدان الوزن الملحوظ بدون سبب واضح.
  • ظهور أعراض فقر الدم بسبب نقص الحديد.
  • حدوث الإسهال ليلاً.
  • التقيؤ الغير مُبرر.
  • وجود صعوبة في البلع.
  • نزول دم مع البراز من المستقيم.
  • الألم المستمر الذي لا يختفي بتمرير الغاز أو حركة الأمعاء.
  • صعوبة التنفس وخفقان القلب.
https://www.youtube.com/watch?v=uJlOfAo58CE

اعراض القولون العصبي النفسي

هناك علاقة وثيقة بين تطور أعراض القولون العصبي وزيادته سوءا وبين الشعور بالضغط النفسي والقلق والتوتر نتيجة الضغوطات المعيشية او الاضطرابات النفسية المختلفة، وتظهر هذه الأعراض على هيئة:

  • الإسهال أو الإمساك.
  • الألم والتشنجات في البطن.
  • العصبية والتهيج.
  • الأرق وصعوبة النوم.
  • الدوار والدوخة.

أسباب القولون العصبي

إن السبب الرئيسي الدقيق للقولون العصبي غير معروف، ولكن يبدو أن هناك بعض العوامل التي تلعب دوراً هاماً، ومن هذه العوامل:

ADVERTISEMENT
  • تقلصات العضلات في الأمعاء، ويمكن أن تؤدي هذه التقلصات إلى الغازات والانتفاخ، والإسهال، كما أن ضعف وبطء هذه التقلصات يؤدي إلى الإمساك.
  • وجود تشوهات في الأعصاب الموجودة في الجهاز الهضمي، ويمكن أن تسبب هذه التشوهات الألم مع الانتفاخ.
  • الإصابة بالتهابات الأمعاء.
  • الإصابة بعدوى حادة، التي قد تساعد على نمو البكتيريا في الأمعاء.

عوامل الخطر

هناك عدة عوامل أخرى تزيد من احتمال الإصابة بالقولون العصبي وهي:

  • الأشخاص أقل من 50 عاما أكثر عرضة للإصابة.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بالمرض.
  • الإصابة باضطرابات نفسية مثل القلق والاكتئاب، بالإضافة لوجود تاريخ للتعرض للإساءة الجسدية أو الجنسية.
  • النساء أكثر عرضة من الرجال للإصابة بالقولون العصبي.

علاج القولون العصبي

لا يوجد في الحقيقة علاج نهائي للقولون العصبي، ولكن توجد بعض الخيارات العلاجية التي تساعد على تخفيف اعراض القولون العصبي والحد من ألمه، بجانب بعض العادات والنصائح التي تساعد على التغلب على نوباته، نعرض عليك هذه الخيارات كما يلي:

ادوية القولون العصبي

هذه الأدوية قد يصفها الطبيب لتساعدك على علاج ألم القولون:

ADVERTISEMENT
  • بعض مكملات الألياف مثل السيليوم والنخالة وألياف الذرة قد تساعد على إبطاء حركة الأمعاء.
  • بعض المضادات الحيوية لتقليل البكتيريا في الأمعاء.
  • بعض مضادات التقلصات، ولكنها قد تسبب آثار جانبية لبعض الأشخاص.
  • أدوية مضادات الاكتئاب قد تساعد في تخفيف الأعراض.
  • مكملات البروبيوتيك.
  • أدوية أخرى تساعد في علاج نوبات الإمساك أو الإسهال.

علاج القولون العصبي بالاعشاب

هناك الكثير من الأعشاب التي يمكنها أن تساعدك على تخفيف اعراض القولون العصبي، منها:

  • النعناع.
  • الشمر.
  • الزنجبيل.
  • البابونج.
  • الأوريجانو – الزعتر البري.

تغيير نمط الحياة للوقاية من نوبات ألم القولون

يركز علاج القولون العصبي على تخفيف الأعراض، حتى يتمكن المريض من العيش بشكل طبيعي قدر الإمكان، ويمكن التحكم في الأعراض الخفيفة، عن طريق إجراء عدة تغييرات في نمط معيشتك كالتالي:

  • تجنب الأطعمة التي تهيج لديك الألم.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف.
  • اشرب الكثير من السوائل.
  • قم بممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • احصل على قسط كاف من النوم.
  • ابتعد عن التوتر والضغط العصبي قدر الإمكان.

واخيرا، يجب أن تعرف أن القولون العصبي قد يكون مزمنا ويلازمك مدى الحياة، ولكن التحكم فيه والسيطرة على أعراضه أيضا في يدك، فلا تتجاهل ما تشعر به وتصر على تناول أطعمة تسبب لك الألم، ونذكرك بضرورة استشارة الطبيب مع الأعراض المذكورة في المقال.

أسئلة وأجوبة عن اعراض القولون العصبي

ماهو العلاج الطبيعي للقولون العصبي؟

يشمل العلاج الطبيعي تناول بعض الأعشاب مثل النعناع والزنجبيل والبابونج، وأيضا ممارسة تمارين الاسترخاء، والابتعاد عن الأطعمة الحارة والدهنية.

هل القولون العصبي مرض نفسي؟

لا، القولون العصبي ليس مرض نفسي، ولكنه اضطراب في الجهاز الهضمي قد يحدث بسبب اضطرابات نفسية مثل القلق والضغط العصبي.

ما هو مكان الم القولون العصبي؟

في الغالب يتميز مكان ألم القولون العصبي في أسفل البطن ناحية اليسار.

ماهي اعراض القولون العصبي الحاد؟

الألم الحاد المصاحب لتشنجات البطن مع تناوب موجات الإمساك والإسهال، والذي يزداد مع التقلبات المزاجية أو الأطعمة المهيجة للقولون.

هل يوجد دواء نفسي للقولون العصبي؟

نعم، قد يصف الطبيب مضادات الاكتئاب التي قد تساعد على تهدئة ألم القولون العصبي.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة آية خيري
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد