أضف استشارتك

المهق Albinism عند الأطفال .. أسبابه وتأثيره على الطفل

المهق Albinism

المهق هو مرض وراثي نتيجة لمجموعة من الاضطرابات الجينية التى تتفاوت في شدتها، وكلها ناتجة عن انخفاض أو عدم وجود الميلانين (صبغة الجلد)، وبشكل عام فالأطفال المصابين بالمهق تكون بشرتهم بيضاء جدا، وشعرهم أخف وزنا من الأشخاص الآخرين الطبيعيين.

وبصرف النظر عن لون الجلد أو كمية الشعر، فالأطفال المصابين بالمهق لديهم دائما بعض الخلل في مستوى الرؤية ومشاكل فى شبكية العين.

ما أهم أعراض المهق Albinism ؟

يواجه الأطفال المصابون بالمهق الأعراض التالية:

  • عدم وجود صبغة لونية في الشعر، الجلد، أو العينين.
  • وجود بقع من الجلد ينعدم فيها اللون.

وقد يحدث مع المهق مشاكل في الرؤية، والتي قد تشمل:

  • الحول
  • حساسية للضوء
  • حركات العين السريعة اللاإرادية (زيادة معدل الرمش)
  • ضعف البصر أو العمى
  • الزغللة

ما أهم أسباب المهق Albinism ؟

يحدث المهق بسبب طفرة في واحدة من عدة جينات، وخاصة الجينات المسؤولة عن إنتاج الميلانين بواسطة الخلايا الصبغية في الجلد والعينين.

واعتماداً على الطفرة، إما أن يبطأ إنتاج الميلانين أو يتوقف تماماً، ولكن بغض النظر عن كمية التدخل فى إنتاج الميلانين، هناك دائماً بعض المشاكل المرتبطة بالنظام البصري للمصابين بالمهق، حيث تحدث مشاكل رؤية بسبب دور الميلانين الحيوي في تطوير شبكية العين ومسارات العصب البصري من العين إلى الدماغ.

مواضيع متعلقة

خطورة المهق Albinism على الطفل المصاب به

المهق لا يسبب الوفيات؛ فمتوسط عمر المصابين بالمهق ضمن الحدود العادية، لأن الحد من الميلانين في الشعر والجلد والعينين ليس له آثار جانبية على الصحة العامة للطفل المصاب بالمهق، فالطفل المصاب بالمهق قادراً على النمو العقلي والبدني بشكل طبيعي.

أما الخطورة تتعلق بالأعراض المصاحبة للمهق، مثل:

  • الضعف البصري
  • حساسية الضوء
  • حساسية الجلد
  • وزيادة خطر الإصابة بسرطان الجلد.
  • المرضى الذين لديهم متلازمات مرتبطة بالمهق يمكن أن يكون لديهم صعوبات في السمع أو تشوهات تخثر الدم.
  • للمهق آثار اجتماعية، لأن المرضى قد يشعرون بالغربة نتيجة الاختلاف في المظهر عن عائلاتهم وأقرانهم .

كيف يمكن علاج المهق Albinism ؟

 لا يوجد علاج محدد للمهق، فعلاج المهق يشير إلى تخفيف الأعراض وتقليل الآثار الضارة للشمس، وقد يشمل العلاج ما يلي:

  • ارتداء النظارات الشمسية لحماية العينين من الأشعة فوق البنفسجية.
  • ارتداء ملابس واقية من الشمس بصورة كافية لحماية الجلد من الأشعة فوق البنفسجية.
  • استخدام النظارات الطبية لتصحيح مشاكل الرؤية.
  • من الممكن عمل جراحة على عضلات العين لتصحيح حركات العين غير الطبيعية.

اقرأ أيضا: أضرار الأشعة فوق البنفسجية وطرق الوقاية منها

ما هي مضاعفات المهق Albinism ؟

  • المشاكل الجسدية الأكثر شيوعاً المرتبطة بالمهق، هي زيادة خطر الإصابة بحروق الشمس وسرطان الجلد وفقدان البصر في بعض الأشخاص، لذلك قد يضطر الأشخاص المصابين بالمهق للحد من أنشطتهم مع التعرض للشمس لأن بشرتهم وأعينهم حساسين للشمس.
  • قد يواجه الأطفال المصابون بالمهق مشاكل اجتماعية ونفسية كبيرة، لأنهم يبدون مختلفين، وقد يتعرضون للتخويف في المدرسة أو يشعرون وكأنهم أشخاص غرباء، لأنهم لا يتشابهون مع بقية أسرهم أو أصدقائهم.
  • يواجه الأشخاص المصابون بالمهق في أفريقيا الجنوبية حيث الصحراء الكبرى والشمس الحارقة أكبر التحديات؛ فهذه العوامل البيئية يمكن أن تؤدي إلى الإجهاد، وانخفاض الثقة بالنفس، والعزلة.

وأخيرا بعد أن عرفت أكثر عن المهق وطبيعة هذا المرض، يجب أن تقدر المصابين به وتعاملهم بشكل طبيعي حتى لا تزيد حالتهم النفسية سوءا، وإذا كان لديك أي استفسار فيمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضا:

المصادر
http://www.medicalnewstoday.com/articles/245861.php http://www.healthline.com/health/albinism http://emedicine.medscape.com/article/1200472-overview

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *