كل يوم معلومة طبية

الرئيسية

الم اسفل البطن بعد الدورة .. أسبابه وعلاجه

الم-اسفل-البطن-بعد-الدورة

من الطبيعي جدا أن نشعر بالألم قبل وأثناء الدورة الشهرية، ولكن في بعض الأحيان قد يستمر الأمر بعد انتهائها، وهذا يجعلنا نتساءل عن الأسباب المؤدية للأمر، وهل يجب أن نشعر بالقلق تجاهها؟، لهذا السبب اخترنا أن يكون مقالنا عن الم اسفل البطن بعد الدورة وأهم أسبابه، وكيف يمكن علاجه، فتابعينا عزيزتي القارئة.

أسباب الم اسفل البطن بعد الدورة

تحدث تشنجات الحيض مباشرة قبل وأثناء الدورة الشهرية، ويحدث الألم بسبب تقلص الرحم أثناء التخلص من البطانة الرحمية، وفي الغالب يستمر الألم لمدة 48 إلى 72 ساعة، ولكن في حالة في حدوث تشنجات بعد الدورة الشهرية، فقد يكون هناك أسباب أخرى للأمر أهمها هو:

ألم التبويض

وهو ألم يحدث على جانب واحد من البطن بسبب الإباضة، وقد تكون فترة الألم قصيرة أو قد تستمر لمدة يومين، وقد يظهر الألم فجأة، وقد يكون حاد، وقد يصاحبه وجود إفرازات مهبلية أو نزيف خفيف، قومي بزيارة الطبيب في حالة زيادة الألم أو في حالة الشعور بارتفاع درجة الحرارة أو الغثيان.

الحمل

يمكن أن تعاني بعض النساء في بدايات الحمل المبكرة من وجود ألم أسفل البطن، وتشبه هذه الآلام ألم الدورة الشهرية،ويكون الألم ناتج عن انغراس البويضة في الرحم، ولا توجد أعراض أخرى في هذا الوقت من الحمل باستثناء غياب الدورة الشهرية، وفي بعض الأحيان يكون هناك بقع خفيفة في وقت الزرع.

اقرأ أيضا: نزيف انغراس البويضة و علامات انغراس البويضة

العضال الغدي

العضال الغدي تنتج عن نمو الأنسجة غير الطبيعية، حيث تنمو الأنسجة على جدار الرحم بدلاً  من أن تنمو داخله، حيث يسبب ظهور تقلصات شديدة أو ألم في الحوض أو ألم أسفل أو ألم أثناء الجماع، وقد يصاحبه نزيف غزير، ويمكن العلاج باستخدام الأدوية، وفي الحالات الشديدة يمكن علاجه عن طريق استئصال الرحم.

تكيسات المبيض

وهي عبارة عن أكياس نسيجية مغلقة ممتلئة بالسوائل، وعادةً لا تسبب التكيسات الصغيرة أعراضًا، ولكن إذا حدث تمزق بهذه الأكياس، فقد يتم الشعور بآلام أو تقلصات مفاجئة وحادة على جانب واحد من أسفل البطن، وقد يتسبب الكيس المتضخم في وجود ألم خفيف أو قد يتسبب في الشعور بالامتلاء أو الثقل في أسفل البطن أو الظهر.

اقرأ أيضا: أعراض تكيس المبايض .. إليك أبرزها وعلاجها بطرق طبيعية 

بطانة الرحم المهاجرة

هي حالة تتسبب في نمو الأنسجة خارج الرحم، وتكون هذه الأنسجة مشابهة للأنسجة الموجودة داخل الرحم، وهي من الحالات الشائعة، ويمكن أن تتسبب الحالة في ظهور الألم في أوقات مختلفة من الشهر، وقد يتسبب في ظهور ألم أثناء ممارسة العلاقة الزوجية لدى بعض النساء.

اقرأ أيضا: 6 من اعراض بطانة الرحم المهاجرة الشائعة، هل يمكن علاجها؟ 

مرض التهاب الحوض

وهو أحد الأمراض التي قد تنتج عن العدوى البكتيرية، ويمكن أن يكون الألم في الرحم أو المهبل مصحوبًا بوجود إفرازات كريهة الرائحة، وهي علامة من علامات عدوى المهبل أو الرحم.

اقرأ أيضا: ملف شامل عن مرض التهاب الحوض

أسباب أخرى لحدوث الألم

ويمكن أن يحدث الألم لعدد من الأسباب الأخرى تتمثل في:

اقرأ أيضا: الم اسفل البطن عند النساء وأهم أسبابه

علاج الم اسفل البطن بعد الدورة

يتم علاج تشنجات بعد الطمث من خلال اتباع نفس طرق العلاج المتبعة في علاج تقلصات الرحم، حيث يمكن أن يساعد اتباع الخطوات التالية في تقليل الألم:

  • تناول الأدوية المسكنة.
  • وضع قربة من المياه الساخنة أو زجاجة مياه ساخنة على البطن.
  • تدليك المنطقة بلطف.
  • تناول الماء بكثرة.
  • تناول نظام غذائي غني بالأطعمة الكاملة، مثل الفواكه والخضروات.
  • تقليل الشعور بالتوتر.
  • القيام ببعض التمارين الخفيفة، مثل ركوب الدراجات أو المشي.
  • الحد من تناول التبغ والكحول أو تجنبه تمامًا.
  • يمكن أن يؤدي التغيير في نمط الحياة إلى تخفيف الألم.

فيديو يوضح أسباب ألم البطن عند النساء

والآن عزيزتي القارئة وبعد انتهائك من المقال هل تعرفت على أسباب الحالة ؟ وكيف يمكن علاجها؟ أخبرينا في التعليقات هل تعرضت للحالة من قبل؟ وكيف تعاملت معها؟، والآن إذا شعرت أنك بحاجة لاستشارة، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المراجع
https://www.medicinenet.com/cramps_but_no_period/article.htm https://www.healthline.com/health/cramps-after-period#treatment https://www.medicalnewstoday.com/articles/320974