كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

الم اسفل البطن والظهر بعد الدورة وعلاج التشنجات

الم اسفل البطن والظهر بعد الدورة

قد تعاني بعض النساء من الم اسفل البطن والظهر بعد الدورة الشهرية، فتصيبهن الحيرة حول أسباب هذه التقلصات والآلام، هل هي عادية أم خطيرة وكيف يمكن التخفيف منها، تابعي معنا السطور التالية لمعرفة الأسباب وكيفية علاجها ومتى يجب استشارة الطبيب.

Advertisement

الم اسفل البطن والظهر بعد الدورة

بالرغم من أنه من الشائع أن تكون الآلام والتقلصات في الفترة قبل الدورة الشهرية أو أثنائها، بسبب تقلص الرحم أثناء التخلص من البطانة، إلا أن الغريب هنا أن تشعر بعض النساء بهذه الآلام حتى بعد انتهاء الحيض، وبالتالي يكون هناك قلق من أسباب هذه الآلام المختلفة، لنتعرف على أهم الأسباب وهي:

التبويض

التبويض عملية طبيعية تحدث خلال الشهر، لذلك قد تشعر النساء هنا بالتشنجات أثناء هذه الفترة، ويستمر ذلك لدقائق ويومين ويذهب الألم.

معلومات تهمك: هذه الطريقة الأنسب لحساب أفضل أيام التبويض لحدوث الحمل.

اضطرابات الجهاز الهضمي

قد تؤثر مشاكل الجهاز الهضمي على الأمعاء وتمتد إلى أجزاء أخرى من الجسم، وهو ينتج عن رد فعل مناعي غير طبيعي للجلوتين، هناك أيضا مشاكل القولون العصبي.

الحمل

يعتبر الحمل أحد الأسباب المحتملة للشعور بالألم في الظهر والبطن، وقد يكون ألم الظهر علامة عليها، بالإضافة إلى التقلصات التي تشعر بها النساء، والنزيف الخفيف، لكن يجب إجراء اختبار الحمل للتأكد بالطبع.

Advertisement

أسباب آلام الظهر والبطن عند النساء

هناك بعض الأسباب التي تكون وراء ألم الظهر والبطن عند النساء بشكل عام سواء بعيدا عن الدورة الشهرية وآلامها ومنها:

  • انتباذ بطانة الرحم: تسبب هذه الحالة بعض الأعراض المتوسطة أو الشديدة مثل الألم في الظهر والبطن.
  • الألم العضلي الليفي.
  • سرطان المبيض.
  • غازات البطن والانتفاخات.
  • حصوات الكلى.
  • عدوى المسالك البولية.

معلومات تهمك: هذه أسباب آلام أسفل الظهر والبطن العامة.

متى يجب استشارة الطبيب؟

هناك بعض الحالات والأعراض التي يجب الانتباه لها في حال وجودها مع ألم الظهر والبطن، وفي هذه الحالة يجب معها استشارة الطبيب مثل:

  • إذا شعرت أن آلام الظهر والبطن أصبحت أشد من قبل.
  • المسكنات لا تخفف الألم، ولا يجب الإفراط فيها.
  • وجود ألم في الصدر.
  • وجود دم في البول أو البراز.
  • صعوبة التنفس وفقدان الوعي.
  • الحرارة والقشعريرة.

معلومات تهمك: أسباب انتفاخ البطن عند النساء وكيفية العلاج.

التشنجات بعد الدورة عند النساء

بعض النساء يعانين من وجود التشنجات الغريبة سواء كان بعد الدورة الشهرية أو بشكل عام لأسباب أخرى غير الدورة الشهرية، وهي حالة لها أسبابها منها:

Advertisement
  • داء الغدد: وهو يتسبب في نمو أنسجة بطانة الرحم في عضلات الرحم، مما يجعل جدران الرحم أكثر سماكة مما يؤدي إلى التشنجات ونزيف الحيض الثقيل.
  • تكيسات المبيض: يمكن أن تسبب الشعور بالانتفاخ والتقلصات بالإضافة إلى النزيف الخفيف بعد الدورة.
  • الأورام الليفية الرحمية: هي أورام غير سرطانية تتشكل في أي مكان في الرحم، وتسبب أيضا الإمساك وألم عند التبول.
  • تمزق أكياس المبيض.
  • مرض التهاب الحوض.
  • التهاب الأمعاء (داء كرون).
  • الحمل خارج الرحم.
  • التهاب الزائدة الدودية.

علاج التشنجات بعد الدورة

يمكنك التخفيف من بعض الآلام التي تشعرين بها بعد الحيض، من خلال بعض النصائح البسيطة والخطوات التي يمكن تطبيقها في المنزل وملاحظة مدى تطور الحالة بعدها أو اختفاء أعراضها:

  • يمكنك وضع كمادات الماء الساخن على البطن.
  • قومي ببعض المساج الخفيف على المنطقة التي تشعرين فيها بالألم.
  • قومي بشرب كميات كافية من الماء.
  • تناول الطعام الصحي الذي يشمل الخضروات والفواكه.
  • ابتعدي عن عوامل التوتر والقلق.
  • قومي بممارسة الأنشطة الخفيفة مثل المشي وركوب الدراجة.
  • في حال كنت مدخنة، يجب الابتعاد عن التدخين.

لا تنسي اتباع النصائح التي ذكرناها، وفي حال استمرار المشكلة قومي باستشارة الطبي، كما يمكنك التعرف على المزيد من الموضوعات عن ألم أسفل البطن عند النساء.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع