ADVERTISEMENT

الم اسفل البطن والظهر عند الرجال وأسبابه

الكثير من الرجال قد تصيبهم الآلام في منطقة أسفل الظهر والبطن معا أو بشكل منفصل، لذلك سيكون من المهم معرفة الأسباب والحالات المختلفة وراء الم اسفل البطن والظهر عند الرجال وما هي طرق العلاج الممكنة ومتى يجب استشارة الطبيب.

أسباب الم اسفل البطن والظهر عند الرجال

تختلف أسباب الآلام التي تشعر بها في هذه المناطق، فقد تكون الانتفاخات في البطن بسبب الحالات الصحية والمرضية سببا في الشعور بهذه الآلام ومن أمثلة الحالات المرضية التي قد تكون سبب في منطقة الظهر أو منطقة البطن لديك هي:

ADVERTISEMENT

إصابات الظهر

تعد الإصابات في منطقة الظهر من أشهر أسباب الألم في هذه المنطقة وهي تتنوع من التواء العضلات البسيط إلى الحالات الأكثر خطورة مثل الانزلاق الغضروفي، التي قد ينتقل ألمها من الظهر إلى منطقة البطن.

مشاكل الجهاز الهضمي

وجود مشاكل في الجهاز الهضمي قد يسبب الغازات والانفتاخات الذي قد يصل إلى مستويات شديدة، تسبب الآلام التي قد تنتقل إلى الظهر بل والعضلات أيضا بعد الإجهاد المستمر لحركة الأمعاء بسبب القئ.

حصوات الكلى وعدوى المسالك البولية

تعد كل من الحصوات التي تتكون في الكلى والمشاكل الصحية التي يمكن أن تصيب المسالك البولية، بسبب البكتيريا أحد الأسباب وراء الآلام في الظهر والبطن.

ADVERTISEMENT

أسباب أخرى وراء آلام الظهر والبطن

هناك بعض الأسباب الأخرى التي يمكن أن يكون لها علاقة بالألم الذي تشعر به في ظهرك أو بطنك، ولكنها ليست شائعة الحدوث، لكنها تظل محتملة أيضا وهي:

  • مشاكل الكبد.
  • سرطان البنكرياس.
  • انسداد الأمعاء.
  • أم دم الأبهرية.

أسباب آلام أسفل البطن

يمكن التعرف على الأسباب الأخرى وراء ألم أسفل منطقة البطن تحديدا والتي يمكن أن يكون لها علاقة بآلام الظهر أيضا في بعض الحالات، ومن هذه الأسباب:

علاج آلام البطن والظهر

تختل طرق العلاج حسب الحالة والسبب بالطبع، وهنا يقوم الطبيب بالتشخيص وإجراء فحوصات الدم الأساسية أو التصوير، حتى يقوم بوصف العلاج الصحيح، وفي الغالب يكون العلاج كالتالي:

ADVERTISEMENT
  • علاج الالتهابات والعدوى: كعلاج الالتهابات البكتيرية بالمضادات الحيوية.
  • علاج الأسباب المرضية مثل عملية زرع الكبد لمرضى فشل الكبد.

أو من خلال بعض العلاجات المنزلية التي تساعد على تخفيف الأعراض التي تشعر بها، ولكنها ليست بديل عن العلاج للحالات المرضية الخطيرة، مثل:

  • استخدام الكمادات الدافئة على الظهر أو المعدة.
  • شرب كميات كافية من الماء.
  • أخذ قسط كافي من الراحة.
  • التنفس بعمق.

متى يجب استشارة الطبيب؟

هناك بعض الأعراض التي يجب معرفتها والانتباه لها عند حدوثها من أجل معرفة متى يكون الوضع أكثر خطورة ويحتاج إلى زيارة الطبيب من أجل التشخيص ووصف العلاج، وهذه الأعراض هي:

  • استمرار الألم وزيادته عن ما كان.
  • الكمادات والمسكنات والعلاجات المنزلية لا تخفف الألم.
  • الألم يؤثر على أداء الوظائف اليومية لديك.
  • وجود دم في البراز أو في البول.
  • الشعور بألم عند التبول.
  • ألم في الصدر.
  • صعوبة التنفس.
  • فقدان الوعي.
  • القئ والحرارة والقشعريرة.
  • تعب مستمر وغير مبرر.
  • استمرار الصداع وارتجاع المرئ وحرقة المعدة لأكثر من 24 ساعة.

في النهاية نحن ننصحك دائما باتباع السلوكيات الصحية في تناول الطعام أو التحركات اليومية التي تقوم بها، ويمكن أن تسبب مشاكل للظهر أو البطن بشكل عام، كما يمكنك التعرف أكثر على كيفية علاج الم الظهر.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة روضة بكر
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد