الم القضيب .. إليك أهم الأسباب

الم القضيب

يمكن أن تسبب العديد من الحالات آلام القضيب عند الرجل، وتتناول هذه المقالة الأسباب المحتملة لألم القضيب، وكذلك الأعراض الإضافية وخيارات العلاج المتاحة، واصل القراءة لمعرفة أهم 11 سبب من أسباب الم القضيب

أهم أسباب الم القضيب

يمكن أن يتراوح الم القضيب من ألم خفيف إلى ألم شديد، وقد يحدث الألم أثناء الراحة أو أثناء ممارسة النشاط الجنسي أو عند التبول، ويجب الانتباه فقد تحتاج بعض الأسباب الكامنة إلى العلاج الطبي، ويمكن للطبيب المساعدة في تحديد سبب الألم من خلال مناقشة الأعراض الأخرى للشخص.

وفي التالي نذكر لك 11 سبب من أسباب الم القضيب وتشمل:

1- مرض بيروني Peyronie’s disease

لا يزال سبب مرض بيروني غير واضح، لكن الأطباء يعتقدون أنه نتيجة لتندب القضيب، وقد يكون التندب ناتجًا عن مرض مناعي ذاتي أو إصابة خطيرة أو متكررة للقضيب.

الأعراض:

تشمل أعراض مرض بيروني ما يلي:

  • ضعف الانتصاب أو الألم أثناء الانتصاب.
  • ألم أثناء ممارسة الجنس.
  • انحناء في القضيب.
  • كتل على جانبي القضيب.
  • يصبح القضيب أضيق أو أقصر من المعتاد.

ويجب على الشخص زيارة الطبيب إذا لاحظ أيًا من هذه الأعراض.

العلاج:

مرض بيروني قد يختفي أحيانًا دون علاج، ولكن قد يحتاج الأشخاص الآخرون المصابون بمرض بيروني إلى:

  • أدوية عن طريق الفم.
  • حقن الدواء في الندوب.
  • الموجات فوق الصوتية أو العلاج الإشعاعي للتخلص من أنسجة الندوب.
  • العلاج بالموجات التصادمية،؛والذي يستخدم موجات الصدم الكهربائي لتفريق أنسجة الجلد وتقليل البلاك.

إذا كانت الأعراض شديدة ولا تتحسن، فقد يحتاج الشخص إلى إجراء عملية جراحية.

اقرأ أيضا: كل ما يهمك من معلومات حول مرض بيروني

مواضيع متعلقة

2- التهاب الحشفة أو التهاب رأس القضيب Balanitis

التهاب الحشفة هو التهاب رأس القضيب، ويمكن أن يحدث هذا الالتهاب عند الأشخاص الذين لم يجروا عملية الختان، خاصةً إذا لم يغسلوا أو يجففوا المنطقة تحت القلفة بشكل صحيح.

الأسباب الأخرى لالتهاب الحشفة يمكن أن تشمل:

أعراض التهاب الحشفة تشمل:

  • طفح جلدي.
  • اقرازات.
  • تورم.
  • حكة.
  • الألم.

إذا لم يلجأ الشخص المصاب إلى علاج التهاب الحشفة، فقد يتسبب في حدوث شَبَم phimosis (تضيُّق القُلْفَة)، حيث تصبح القلفة ضيقًا جدًا بحيث لا يمكن سحبها عن رأس القضيب.

تشمل خيارات علاج التهاب الحشفة:

  • مضاد حيوي موضعي، أو مضاد للفطريات، أو مرهم مطهر.
  • الستيرويدات الموضعية.
  • محلول قابض موضعي.

اقرأ أيضا: ملف شامل حول أمراض القضيب Penis disorders 

3- الانتصاب المستمر Priapism

القساح او الانتصاب الدائم حالة يحدث فيها الانتصاب لفترات طويلة دون أي تحفيز جنسي، ويمكن أن تكون حالة مؤلمة جدًا، وفي بعض الحالات يكون السبب غير معروف، وفي حالات أخرى تحدث هذه الحالة نتيجة أسباب مختلفة قد تشمل: صدمة للأعضاء التناسلية أو للنخاع الشوكي، أو مرض فقر الدم المنجلي، أو مشكلات صحية في الحوض.

يمكن أن يكون الانتصاب المستمر حالة طبية خطيرة، ويجب على الناس طلب المساعدة الطبية إذا كان لديهم الانتصاب المستمر المؤلم دون أي تحفيز جنسي أو الانتصاب الذي يستمر لأكثر من 4 ساعات.

يمكن تجربة الاستحمام البارد، أو وضع كيس ثلج أو تسلق السلالم لتخفيف الانتصاب في البداية.

قد يشمل العلاج الطبي:

  • أدوية الألم مثل المواد الأفيونية.
  • حقن دواء في القضيب للسماح بدورة الدم الطبيعية.
  • إنشاء ثقب صغير أو ممر للسماح بتدفق الدم الطبيعي بين القضيب وبقية الجسم.

اقرأ أيضا: كل ما يهمك من معلومات حول مرض الانتصاب المستمر

4- الأمراض المنقولة جنسياً

قد يعاني الأشخاص من ألم في القضيب بسبب العدوى المنقولة جنسياً (STI).

يمكن أن تشمل أعراض الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي ما يلي:

  • ألم أثناء القذف.
  • افرازات صفراء أو بيضاء أو شفافة.
  • كتل حول الأعضاء التناسلية.
  • ألم أو إحساس حارق عند التبول.
  • ألم أثناء ممارسة الجنس.
  • طفح جلدي أو حكة.

علاج الأمراض المنقولة جنسيا يمكن أن يشمل:

  • مضادات حيوية للأمراض المنقولة جنسياً البكتيرية، مثل الكلاميديا والسيلان والزهري.
  • الأدوية لعلاج أعراض الأمراض المنقولة جنسيا الفيروسية مثل الهربس.

اقرأ أيضا: ملف شامل حول الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي

5- التهابات المسالك البولية

إذا دخلت البكتيريا في المسالك البولية، يمكن أن تسبب عدوى المسالك البولية (UTI)، وهي أكثر شيوعًا عند الإناث، لكنها قد تؤثر أيضًا على الذكور.

بالإضافة إلى ألم القضيب، قد تشمل أعراض التهاب المسالك البولية عند الذكور ما يلي:

  • ألم أو إحساس حارق عند التبول.
  • الشعور بالحاجة إلى التبول عندما تكون المثانة فارغة.
  • الرغبة المتكررة للتبول.
  • دم في البول.

يصف الطبيب عادة المضادات الحيوية لعلاج التهاب المسالك البولية.

اقرأ أيضا: أعراض التهاب المسالك البولية .. تعرف عليها لتقي نفسك 

6- التهاب البروستاتا

التهاب البروستاتا يمكن أن يسبب الألم في منطقة القضيب والحوض، ويمكن أن تسبب الالتهابات البكتيرية والتهاب الأعصاب والإصابات التهاب البروستاتا.

تشمل أعراض التهاب البروستاتا:

  • صعوبة في التبول.
  • ألم أو حرقان عند التبول.
  • ألم في القضيب أو الخصيتين أو المثانة.
  • ألم أثناء القذف.

يمكن للشخص المصاب تناول المضادات الحيوية لعلاج التهاب البروستاتا، أو أدوية الألم، أو تدليك البروستاتا، كما أن الكمادات الدافئة يمكن أن تساعد أيضًا في تخفيف الأعراض.

اقرأ أيضا: ملف شامل عن مرض التهاب البروستاتا

7- التهاب الإحليل

التهاب الإحليل هو التهاب في مجرى البول، وهو الأنبوب الذي يحمل البول من المثانة عبر القضيب.

تشمل أسباب التهاب الإحليل:

قد تشمل الأعراض:

  • حكة، ألم، أو تورم القضيب.
  • الرغبة المتكررة للتبول.
  • حرقان عند التبول.
  • نتوءات صغيرة في منطقة الفخذ.
  • ألم أثناء ممارسة الجنس أو القذف.

يصف الطبيب عادة المضادات الحيوية لعلاج التهاب الإحليل.

8- شَبَم (تضيُّق القُلْفَة) phimosis

الشبم حالة تحدث عندما تضيق القلفة بشدة بحيث تصبح القلفة ضيقة جدًا بحيث لا يمكن سحبها عن رأس القضيب، وتكون حالة شائعة عند الأطفال الصغار قبل ارتخاء القلفة، ولكنها قد تسبب أيضًا أعراضًا مؤلمة لدى المراهقين والبالغين.

عادةً ما يتضمن علاج الشبم وضع كريم ستيرويد على القلفة يوميًا، كما أن أخذ مسكنات الألم قد يساعد أيضًا.

9- الجلاع Paraphimosis

الجلاع هو حالة يتعذر فيها على الأشخاص سحب القلفة للأمام على طرف القضيب، وهي حالة خطيرة تتطلب عناية طبية فورية.

تشمل الأعراض الإضافية:

  • ألم في القضيب.
  • تورم في طرف القضيب.
  • يتحول رأس القضيب للون مختلف، مثل اللون الأزرق أو الأحمر.

العلاج؛ يتضمن العلاج الحد من التورم عند طرف القضيب للسماح بعودة القلفة إلى الموضع الصحيح.

إذا كان الأطباء غير قادرين على القيام بذلك، فقد يقومون بعمل شق صغير لتقليل التورم، كما يحتاج الأمر في بعض الحالات إلى الختان.

10- كسر القضيب

لا توجد عظام في القضيب ولكن يحدث كسر القضيب عند ثني القضيب المنتصب، مما يتسبب في تمزق جزء منه، ومن المرجح أن تحدث كسور القضيب أثناء ممارسة الجنس.

تشمل أعراض كسر القضيب ما يلي:

  • صوت طقطقة.
  • فقدان مفاجئ في الانتصاب.
  • كدمات وتورم القضيب.
  • نزيف من القضيب.
  • دم في البول.
  • ألم.
  • صعوبة في التبول.

أي شخص مصاب بكسر في القضيب يحتاج إلى عناية طبية طارئة، وقد يحتاج إلى عملية جراحية لتصريف الدم وإصلاح أي تلف في القضيب.

11- سرطان القضيب

قد يكون ألم القضيب في بعض الأحيان أحد أعراض سرطان القضيب، ويجب مراجعة الطبيب إذا تم ملاحظة أيًا من الأعراض التالية:

  • تغير لون أو سمك جلد القضيب.
  • نتوءات أو قشور على القضيب.
  • قرحة نازفة.
  • نزيف أو افرازات تحت القلفة.
  • تورم في رأس القضيب.
  • كتل تحت الجلد في منطقة الفخذ.

قد يشمل علاج سرطان القضيب ما يلي:

  • عملية جراحية لإزالة الأورام في القضيب.
  • الختان لإزالة القلفة.
  • العلاج الإشعاعي لتدمير الخلايا السرطانية.
  • العلاج الكيميائي.

اقرأ أيضا: كل ما يهمك حول سرطان القضيب Penile Cancer 

الوقاية من الحالات التي تسبب الم القضيب

قد يكون الرجال قادرين على تقليل خطر الإصابة بالحالات التي تسبب الم القضيب من خلال:

  • الحفاظ على نمط حياة صحي.
  • الحفاظ على النظافة الشخصية الجيدة.
  • استخدام الواقي الذكري أثناء ممارسة الجنس.

في النهاية وبعد معرفتك أهم الحالات التي تسبب الم القضيب ، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.medicalnewstoday.com/articles/324608.php

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *