الم اللثه الشديد أسبابه وعلاجه وضرورة زيارة الطبيب

الم اللثه الشديد


اللثة هي المنطقة اللحمية الناعمة، والتي تقوم بحماية الأسنان ودعمها، وقد يكون الم اللثه الشديد إشارة على حدوث تهيج أو عدوى، أو إصابة في منطقة اللثة أو الأسنان. وعادة ما يكون الم اللثه الشديد بمثابة إنذار لضرورة الذهاب للطبيب من أجل منع حدوث المضاعفات، وفي هذا المقال سنناقش الأسباب المحتملة لألم اللثة، وكذلك طرق علاجه والوقاية منه.

أسباب الم اللثه الشديد

قد يكون ألم اللثة من الحالات المؤقتة، فقد يحدث بسبب الإصابة بالعدوى، ويمكن أن تتراوح أعراض ألم اللثة ما بين الم اللثه الشديد أو ألم اللثة الخفيف، ومن الأسباب المحتملة لحدوث آلام اللثة:

  • تقرحات الفم، والتي قد تحدث بسبب التوتر العاطفي أو إصابات الفم، أو مشكلة في جهاز المناعة، ويمكن أن تظهر هذه القرح على منطقة اللثة، وبالتالي الشعور بالألم.
  • الجروح والإصابات، حيث تتسبب الجروح التي تحدث للثة في حدوث نزيف اللثة، وبالتالي الشعور بالألم.
  • أمراض اللثة، حيث يمكن أن يتسبب التهاب اللثة في حدوث نزيف اللثة، ودون الخضوع للعلاج يمكن أن يتحول الأمر إلى حالة تسمى التهاب دواعم السن، فتكون النتيجة حدوث ألم اللثة الشديد.
  • التغيرات الهرمونية، يمكن أن تتسبب التغيرات الهرمونية خاصة التي تحدث أثناء الحمل، في حدوث تورم، ونزيف اللثة، وألم اللثة الشديد.
  • عدم القيام بتنظيف الفم بطريقة صحيحة، فيمكن أن يؤدي غسل الأسنان بقوة إلى حدوث الم اللثه الشديد وحدوث نزيف اللثة.
  • التهاب الجيوب الأنفية، فيمكن أن تتسبب العدوى البكتيرية أو الفيروسية في منطقة الجيوب الأنفية في حدوث ألم اللثة الشديد أو الصداع لدى بعض الأشخاص.
  • خراج الأسنان، يمكن أن تتسبب العدوى البكتيرية الشديدة في حدوث خراج الأسنان، وبالتالي سيؤدي الألم إلى ألم اللثة الشديد وحدوث تورم بها.

علاج الم اللثه الشديد

الم اللثه الشديد
علاج الم اللثه الشديد بالمضادات الحيوية

يعتمد علاج الم اللثه الشديد على السبب الذي أدى لحدوثه، فبالنسبة للأشخاص الذين يعانون من أمراض اللثة، ربما يقترح الطبيب القيام بتنظيف الأسنان من أجل إزالة الترسبات الموجودة على الأسنان، وربما يقترح الطبيب استخدام غسول الفم الذي يحتوي على الكلورهيكسيدين، وذلك من أجل قتل البكتيريا التي قد تتراكم على الأسنان.

وفي حالة الإصابة بحالة شديدة من أمراض اللثة، ربما يقترح الطبيب القيام بعملية جراحية من أجل إصلاج العظام أو اللثة، وقد تتضمن العملية إجراء تطعيم للثة والعظام من أجل تحفيز نمو الأنسجة السليمة.

أما الأشخاص الذين يعانون من خراج الأسنان، فسيكون هؤلاء بحاجة لعلاج يشمل القناة العصبية للضرس، حيث يقوم الطبيب بإزالة النسيج المصاب، ومن ثم سيقوم بإصلاح المنطقة المصابة بالضرس.

ويكون الألم الناتج عن التهاب الجيوب الأنفية من الحالات المؤقتة، حيث يختفي الألم بمجرد التخلص من العدوى، وقد يصف الطبيب بعض المضادات الحيوية من أجل علاج العدوى البكتيرية.

العلاج بالطرق المنزلية

بالتأكيد يجب زيارة الطبيب في حالة كنت تشعر بالألم الذي لا تجد تفسير له، ولكن يمكن أن تساعد تلك الطرق في تخفيف الألم والشعور بعدم الراحة:

  • القيام بالغرغرة باستخدام المحلول الملحي.
  • استخدام زيت القرنفل.
  • استخدام مسكنات الألم مثل الإيبوبروفين والأسيتامينوفين.
  • غسل الأسنان بحذر.
  • تجنب الأطعمة التي قد تسبب تهيج اللثة، مثل الأطعمة الحمضية، والأطعمة المقرمشة، والأطعمة الحارة.
  • ويمكن تقليل الم اللثه الشديد لدى المصابين بتقرحات الفم من خلال تناول الفيتامينات والمعادن.

اقرأ أيضاً: علاج التهاب اللثة في المنزل بطرق فعالة وغير مكلفة

مواضيع متعلقة

الوقاية من الم اللثه الشديد

يمكن أن يساعد القيام بطرق العناية الشخصية في منع حدوث ألم اللثة والمشكلات الأخرى، وهذا قد يتضمن:

  • غسل الأسنان مرتين يومياً بمعجون يحتوي على الفلوريد.
  • استخدام خيط الأسنان.
  • استخدام غسول الفم.
  • زيارة طبيب الأسنان بصورة مستمرة كل ستة أشهر.
  • التوقف عن التدخين من أجل تحسين صحة الفم.

اقرأ أيضاً: أفضل غسول للفم والتهاب اللثة .. ما هي مواصفاته؟

حالات تستدعي زيارة الطبيب

الم اللثه الشديد
زيارة طبيب الأسنان

من الأفضل أن يقوم الشخص الذي يشعر بألم اللثة الشديد أو المستمر أو المتكرر بزيارة الطبيب، حيث يقوم الطبيب بفحص اللثة والأسنان، وعدوى الأسنان، وتسوس الاسنان، وغيرها من مشاكل الأسنان.

وربما يجب زيارة الطبيب عند التعرض للتالي:

  • رائحة الفم السيئة التي لا تتغير مع غسل الأسنان.
  • نزيف اللثة.
  • انحسار اللثة.
  • الألم عند المضغ.
  • احمرار اللثة.
  • حساسية الأسنان.

والآن وقد تعرفت على أسباب الم اللثة الشديد وأسبابه، يجب عليك أن تدرك أهمية زيارة الطبيب حيث يمكن أن يكون الأمر إشارة إلى حالة خطيرة، لذا إذا كنت بحاجة لاستشارة. قم باستشارة أحد أطبائنا من هنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *