الم فم المعدة .. الأسباب وكيفية التشخيص والعلاج

الم فم المعدة

الم فم المعدة هو الألم الذي تشعر به أعلى المعدة أسفل القفص الصدري تمامًا، وهو من مشاكل الجهاز الهضمي الشائعة، في هذا المقال نخبرك أسباب الألم في فم المعدة وكذلك طريقة التشخيص والعلاج.

أسباب الم فم المعدة

الم فم المعدة Epigastric pain أو الألم الشرسوفي هو ألم في منتصف أعلى البطن تحت القفص الصدري مباشرةً، وهو أحد الأعراض الشائعة لحدوث اضطراب في المعدة، والذي قد يكون بسبب مشاكل في الجهاز الهضمي على المدى الطويل أو لمجرد نوبة عسر هضم عرضية.

وتشمل الأسباب:

1- عسر الهضم

يحدث عسر الهضم عادة بعد الأكل، فبعد الأكل تنتج المعدة حمضًا لهضم الطعام، وفي بعض الأحيان؛ يمكن لهذا الحمض أن يهيج بطانة الجهاز الهضمي.

يمكن أن يسبب عسر الهضم أعراضًا مثل:

  • التجشؤ.
  • انتفاخ البطن.
  • الشعور بالشبع أو الانتفاخ.
  • الغثيان.

غالباً ما يتم الشعور بهذه الأعراض إلى جانب الم فم المعدة في نفس الوقت.

2- ارتجاع المريء

يحدث ارتداد الحمض أو ارتجاع المريء عندما يتم عودة حمض المعدة المستخدم في عملية الهضم في أنبوب الطعام (المريء)، وهذه الحالة عادةً ما تسبب ألم في الصدر والحلق، والذي يعرف باسم حرقة المعدة، وهذا الشعور قد يصاحب الم فم المعدة أو قد يحدث بمفرده.

3- الإفراط في تناول الطعام

المعدة مرنة جداً، ومع ذلك فإن تناول الطعام أكثر من اللازم يسبب تمدد المعدة بما يتجاوز قدرتها الطبيعية، إذا توسعت المعدة إلى حد كبير، فقد تضغط على الأعضاء المحيطة بالمعدة وتسبب الألم في فم المعدة.

4- حساسية اللاكتوز

يمكن أن تكون حساسية اللاكتوز سببًا آخر لألم فم المعدة، بجانب أعراض أخرى مثل الام وتقلصات المعدة، والانتفاخ والغازات، والغثيان أو القيء، والإسهال.

5- شرب الكحول

شرب الكثير من الكحول في وقت واحد أو الإفراط في تناول الكحول على مدى فترات زمنية طويلة يمكن أن يسبب التهابًا في بطانة المعدة، يمكن أن يؤدي هذا الالتهاب إلى الم فم المعدة ومشاكل أخرى في الجهاز الهضمي.

6- التهاب المريء أو التهاب المعدة

يمكن أن يكون سبب التهاب المريء والتهاب المعدة هو ارتداد الحمض والالتهابات والتهيج الناتج من بعض الأدوية، وبعض اضطرابات الجهاز المناعي أيضًا.

إذا تم تُركت هذه الالتهابات دون علاج، تسبب الم فم المعدة بالإضافة للعديد من المشكلات الهضمية الأخرى.

7- فتق الحجاب الحاجز

يحدث فتق الحجاب الحاجز بسبب حادث أو ضعف عضلات الحجاب الحاجز، وتسبب هذه الحالة الألم في فم المعدة بالإضافة لمشكلات أخرى.

8- مرض القرحة الهضمية

يمكن أن تشمل أعراض مرض القرحة الهضمية الم فم المعدة وعلامات نزيف داخلي، مثل ألم المعدة، والإرهاق، وضيق التنفس.

9- اضطراب المرارة

مشاكل المرارة قد تسبب أيضا ألم فم المعدة أيضًا.

10- الحمل

من الشائع جداً الشعور بألم فم المعدة المعتدل أثناء الحمل. يحدث هذا عادة بسبب ارتداد الحمض أو الضغط على البطن من الرحم، كما أن التغييرات في مستويات الهرمون طوال فترة الحمل يمكن أن يؤدي أيضًا إلى تفاقم ارتداد الحمض وآلام فم المعدة.

يمكن أن يكون ألم أعلى أو فم المعدة الحاد أو المستمر أثناء الحمل علامة على وجود حالة أكثر خطورة، لذلك يجب على المرأة زيارة الطبيب إذا كانت تعاني من أي أعراض غير عادية.

اقرأ أيضًا: أسباب ألم البطن في ملف شامل

تشخيص الم فم المعدة

تشخيص الم فم المعدة
تشخيص الم فم المعدة

تشخيص سبب الم فم المعدة أمر ضروري لضمان العلاج المناسب، ويسأل الطبيب سلسلة من الأسئلة حول الألم وأي أعراض إضافية.

إذا كان السبب غير واضح، يطلب الطبيب بعض الاختبارات والفحوصات مثل:

  • اختبارات التصوير؛ مثل الأشعة السينية أو الموجات فوق الصوتية أو المنظار.
  • اختبارات البول للتحقق من الالتهابات أو اضطرابات المثانة.
  • تحاليل الدم.
  • فحوصات القلب.

اقرأ أيضًا: ألم أسفل البطن والظهر .. الأسباب والعلاج

علاج الم فم المعدة

  • علاج ألم فـم المعدة يختلف وفقاً للسبب، على سبيل المثال؛ إذا كان الإفراط في تناول الطعام يؤدي في كثير من الأحيان إلى ألم الم فم المعدة، يكون تناول أجزاء أصغر من الطعام هو الحل.
  • قد تتطلب الحالات مثل ارتجاع المريء والقرحة الهضمية علاجًا طويل الأمد لإدارة الأعراض.
  • إذا اعتقد الطبيب أن تناول بعض الأدوية يسبب هذه الحالة، فقد ينصح بالتحول إلى دواء جديد أو تقليل الجرعة.
  • مضادات الحموضة التي لا تحتاج إلى وصفة طبية أو بوصفة طبية تساعد في تقليل ارتداد حمض المعدة وألم فنم المعدة الناجم عن حمض المعدة.

متى يجب استشارة الطبيب؟

ألم فم أو أعلى المعدة في أغلب الأحيان لا يكون مدعاة للقلق، ولكن يجب على أي شخص يعاني من ألم فم أو أعلى المعدة الحاد أو المستمر زيارة الطبيب.

الأعراض التي تستمر أكثر من بضعة أيام أو التي تحدث أكثر من مرتين في الأسبوع على أساس منتظم تعتبر مستمرة.

قد تكون زيارة غرفة الطوارئ ضرورية في بعض الحالات، وتشمل علامات المضاعفات الشديدة التي تتطلب علاجًا سريعًا:

  • صعوبة في التنفس أو البلع.
  • ضغط شديد أو ألم في الصدر.
  • سعال مصحوب بدم.
  • دم في البراز.
  • غثيان أو قيء أو إسهال يدوم أكثر من 24 ساعة لدى البالغين.
  • ارتفاع في درجة الحرارة.
  • التعب الشديد أو فقدان الوعي.

وفي النهاية؛ تذكر يمكن علاج العديد من حالات الم فم المعدة ومنعها عن طريق إجراء تغييرات طفيفة في النظام الغذائي أو نمط الحياة، وحتى الأعراض المزمنة يمكن أن تدار بشكل جيد مع الأدوية والتغيرات الغذائية، إوإذا كان لديك أي استفسارا أو أسئلة يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.medicalnewstoday.com/articles/320317.php

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *