كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

الوقاية من سرطان الثدي

الوقاية من سرطان الثدي


عزيزتي القارئة سرطان الثدي من الأمراض الخطيرة التي قد نكون معرضين لها، ما لم نتعرف على كيفية الوقاية من سرطان الثدي ، وكيف نقلل من خطر الإصابه به؟ تعرفي معنا على كل هذا من خلال المقال التالي.

Advertisement

وتبدأ الوقاية بعادات صحية مثل الحد من التدخين، والبقاء نشطين، وفهم كيفية الحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي.

إذا كنتِ قلقةً بشأن الإصابة بسرطان الثدي، فقد تتسائلين عما إذا كانت هناك خطوات يمكنك اتخاذها للمساعدة في الوقاية من سرطان الثدي. حيث لا يمكن تغيير بعض عوامل الخطر، مثل تاريخ العائلة. ومع ذلك، هناك تغيرات في نمط الحياة يمكنكِ إجراؤها للتقليل من مخاطر الإصابة بسرطان الثدي.

طرق الوقاية من سرطان الثدي

تشير الأبحاث إلى أن التغيير في نمط الحياة، يعمل على الوقاية من سرطان الثدي ، حتى في النساء الأكثر عرضة للخطر، ومن وسائل الوقاية ما يلي:

  • التوقف عن التدخين

تُشير الدلائل إلى وجود صلة بين التدخين وخطر الإصابة بسرطان الثدي، وخاصة قبل انقطاع الطمث عند النساء.

  • السيطرة على وزنك

زيادة الوزن أو السمنة تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي، خاصةً إذا زاد الوزن في وقت لاحق في الحياة، وخاصة بعد انقطاع الطمث.

لذلك عزيزتي القارئة إذا كنتِ تريدين أن تبدأي في إجراءات تساعدك على الوقاية من سرطان الثدي ، فابدأي بتنظيم طعامك، وخفضي الوزن إذا كان زائدًا.

  • النشاط البدني

يمكن أن يساعدكِ النشاط البدني في الحفاظ على وزن صحي، مما يساعد على منع سرطان الثدي. ويجب أن يهدف معظم البالغين الأصحاء إلى ممارسة الرياضة لمدة 150 دقيقة على الأقل في الأسبوع، أو 75 دقيقة من التمرين القوي أسبوعيًا، بالإضافة إلى تدريب القوة مرتين في الأسبوع على الأقل.

Advertisement
  • الرضاعة

قد تلعب الرضاعة الطبيعية دورًا في الوقاية من سرطان الثدي، فكلما تمسكتِ بالرضاعة الطبيعية، زاد تأثير الحماية.

  • الحد من جرعة ومدة العلاج الهرموني

أخذ العلاج الهرموني لأكثر من ثلاث إلى خمس سنوات يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي، فإذا كنتِ تأخذين العلاج الهرموني لأعراض انقطاع الطمث، اسألي طبيبك عن الخيارات الأخرى، فقد تكونين قادرة على إدارة الأعراض الخاصة بك عن طريق العلاجات والأدوية غير الهرمونية.

وإذا قررت أن فوائد العلاج بالهرمونات قصيرة الأجل تفوق المخاطر، فاستخدمي أقل جرعة مناسبة لكِ واستمري في الذهاب إلى طبيبكِ لطول مدة العلاج.

  • تجنب التعرض للإشعاع والتلوث البيئي

تستخدم طرق التصوير الطبي، مثل التصوير المقطعي، جرعات عالية من الإشعاع، ورغم الحاجة إلى مزيد من الدراسات، تُشير بعض الأبحاث إلى وجود صلة بين سرطان الثدي والتعرض التراكمي للإشعاع على مدار حياتك، فقللي تعرضك للإشعاع من خلال إجراء مثل هذه الاختبارات فقط عند الضرورة القصوى.

اقرأ أيضًا: أعراض مرض سرطان الثدي، ومراحله، وأنواعه.

هل اتباع نظام غذائي جيد يقي من سرطان الثدي؟

إن اتباع نظام غذائي صحي قد يقلل من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، وكذلك مرض السكري، وأمراض القلب، والسكتة الدماغية.

وعلى سبيل المثال، النساء اللائي يتبعن نظام غذائي يضم الفواكه والخضروات والحبوب والبقوليات والمكسرات مع أخذ بعض المكملات، واختيار بعض الدهون الصحية، مثل زيت الزيتون، وأكل السمك بدلاً من اللحوم الحمراء، تقل فرصتهم للإصابة بسرطان الثدي.

Advertisement

كما أن هناك دراسات تُشير إلى أن الحفاظ على وزن صحي هو أيضا عامل رئيسي في الوقاية من سرطان الثدي.

اقرأ أيضًا: أطعمة تحمي من سرطان الثدي.

والآن عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتِ على كيفية الوقاية من سرطان الثدي ، وأهمية النظام الغذائي للوقاية من سرطان الثدي، حافظي على المتابعة الدورية مع الطبيب، وإذا كان لديكِ استشارة، استشيري أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.mayoclinic.org/healthy-lifestyle/womens-health/in-depth/breast-cancer-prevention/art-20044676