ADVERTISEMENT

الوقاية من مرض السكري عند الأطفال

مرض السكري من الحالات الصحية الخطيرة التي قد تصيب طفلك، لذا فمن المهم معرفة كيفية الوقاية من مرض السكري عند الأطفال لحماية طفلك من هذه المشكلة الصحية التي قد تتطور وتُسبب مضاعفات صحية خطيرة، تابع معنا عزيزي القارئ المقال التالي لمعرفة ذلك.

مرض السكري عند الأطفال

هو الحالة التي تحدث عندما لا يفرز جسم طفلك هرمون الأنسولين الذي يحتاجه الطفل للبقاء على قيد الحياة، لأنه يساعد الجلوكوز أو السكر للوصول إلى خلايا الجسم لمنحها الطاقة، وبدون الأنسولين يبقى الكثير من السكر في الدم، لذا فمن الضروري استبدال الأنسولين المفقود.

ADVERTISEMENT

ويكون الأطفال أكثر عرضة للإصابة بـ مرض السكري من النوع الأول في البداية، ولكن أصبح أيضاً مرض السكري من النوع الثاني أكثر شيوعاً عند الأطفال، بسبب زيادة الوزن أو عدم النشاط، وهذا النوع من المرض لا يقوم فيه جسم الطفل بإفراز ما يكفي من الأنسولين، أو لا يتمكن من استخدام الأنسولين بالشكل الصحيح.

.

كيفية الوقاية من مرض السكري عند الأطفال

لا توجد طريقة معروفة للوقاية من مرض السكري من النوع الأول، ولكن يمكن للآباء مساعدة أبنائهم على اتباع عادات جيدة وأسلوب حياة صحي لمساعدتهم على تجنب زيادة خطر الإصابة بهذا المرض وتجنب مضاعفاته، وتشمل ما يلي:

  • مساعدة طفلك على التحكم في نسبة السكر في الدم بشكل جيد قدر الإمكان، وذلك عن طريق تقليل المشروبات والعصائر المحلاة بالسكر.
  • تعليم طفلك أهمية تناول نظام غذائي صحي، وتقديم وجبات خفيفة صحية له، مع التركيز على الخضروات والفاكهة والحبوب الكاملة.
  • الحد من وقت جلوس طفلك أمام الشاشات، بما في ذلك شاشة التلفزيون وشاشة الكمبيوتر أو الأجهزة اللوحية والهواتف.
  • تناول العشاء كعائلة، وضرورة إيقاف تشغيل التلفزيون أثناء تناول الوجبات.
  • المتابعة مع اختصاصي للتغذية لمساعدتك على تحديد الأطعمة المناسبة لطفلك، والتي تحافظ على صحته.

الحفاظ على الوزن وعلاقته بالوقاية من السكري

الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن، خاصة زيادة الدهون في البطن، هم أكثر عرضة للإصابة بـ مقاومة الأنسولين، وبالتالي الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، بما في ذلك الأطفال.

ADVERTISEMENT

زيادة النشاط من طرق الوقاية من مرض السكري عند الأطفال

يساعد النشاط البدني على تقليل الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، لأنه يساعد الجسم على استخدام الأنسولين بشكل صحيح، مما يقلل من مقاومة الأنسولين، كما يُحسن النشاط البدني صحة طفلك العامة، ويُحسن من السيطرة على ضغط الدم.

لذا يمكنك تشجيع طفلك على ممارسة 60 دقيقة على الأقل من التمارين يومياً، فيمكنك تشجيعه على ممارسة نوع معين من التمارين الرياضية، أو الذهاب إلى الحديقة أو لعب الكرة مع أصدقائه.

عوامل خطر الإصابة بمرض السكري عند الأطفال

بعد معرفة كيفية الوقاية من مرض السكري عند الأطفال، يجب معرفة عوامل الخطر التي يمكن أن تساعد على زيادة خطر إصابة طفلك بمرض السكري، وتشمل:

  • وجود تاريخ عائلي من المرض.
  • القابلية الوراثية، بمعنى وجود بعض الجينات التي تساعد على زيادة خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الأول.
  • تعرض الطفل لبعض الفيروسات التي قد تؤدي إلى تدمير المناعة الذاتية.
  • النظام الغذائي السيئ أو الغير صحي في مرحلة الطفولة، والذي يلعب دوراً كبيراً في إصابة طفلك بمرض السكري.

وفي النهاية عزيزي القارئ بعد أن تعرفت على كيفية الوقاية من مرض السكري عند الأطفال، إذا كانت لديك أي استفسارات أخرى، لا تتردد في استشارة أحد أطبائنا من هنا.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مي أحمد عادل
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/type-1-diabetes-in-children/symptoms-causes/syc-20355306
https://www.cdc.gov/diabetes/prevent-type-2/type-2-kids.html?CDC_AA_refVal=httpswww.cdc.govfeaturesprevent-diabetes-kidsindex.html
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/type-2-diabetes-in-children/expert-answers/preventing-diabetes-in-children/faq-20424315
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد