كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

امتصاص فيتامين د

امتصاص فيتامين د


فيتامين د هو من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الجسم للكثير من العمليات الحيوية، ولمعرفة كيف يتم امتصاص فيتامين د وما هي فوائده، يمكنك متابعة المقال التالي.

Advertisement

امتصاص فيتامين د

قبل أن نعرف كيفية امتصاص هذا الفيتامين دعنا عزيزي القارئ نلقي نظرة على جانب من أهميته، هل تساءلت يوماً لماذا معظم مرضى هشاشة العظام لديهم نقص فيتامين د؟ ولماذا يسبب نقصه هذه المشكلة؟ دعنا نخبرك أن فيتامين د هو جندي مجهول وراء امتصاص الكالسيوم في الأمعاء، وفي الحفاظ على نسبته هو والفوسفات في الدم، لذلك فبدونه سيذهب الكالسيوم هباء ولن يستفيد منه الجسم، لذا فعند غيابه تكون الفرصة سانحة لبعض أعداء العظام مثل الهشاشة والكساح.

أما بالنسبة لعملية امتصاصه، فيجب أن تعرف أن هذا الفيتامين خامل بيولوجياً، أي لابد من حدوث بعض العميات له حتى ينشط، وتنقسم هذه العمليات إلى جزءين يحدثان في مقرّين مختلفين من الجسم، المقر الأول هو الكبد ويتحول فيه الفيتامين إلى الكالسيديول أو 25 هيدروكسي فيتامين د، أما المقر الثاني للعمليات هو الكلى ويتحول فيها إلى الكالسيتريول أو 1،25 ديهيدروكسي فيتامين د.

اقرأ أيضاً: هل نقص فيتامين د يسبب زغللة العين؟

عوامل تؤثر على امتصاص فيتامين د

هناك العديد من العوامل التي تؤثر على وجود فيتامين د في الجسم مثل:

  • التعرض للشمس

الأشخاص الذين لا يتعرضون لأشعة الشمس هم أكثر عرضة لخطر نقص فيتامين د.

  • السن

حيث أن قدرة الجسم على إنتاج فيتامين د تقل مع تقدم العمر.

  • لون البشرة

عادة ما يكون لدى الأشخاص ذوي البشرة الداكنة مستويات أقل من فيتامين د مقارنة بالأفراد ذوي البشرة الفاتحة.

Advertisement
  • الوزن

إذا كان مؤشر كتلة الجسم أعلى من 30، قد يكون هناك انخفاض في مستويات فيتامين د في الدم، حيث أن السمنة تقلل من فيتامين د في الجسم.

  • الأطعمة التي يتم تناولها

عدد قليل من الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د بشكل طبيعي، مثل الحليب والبيض وبعض أنواع الأسماك.

  • بعض الظروف الصحية

الأشخاص الذين يعانون من حالات مثل مرض التهاب الأمعاء أو أمراض الكبد قد يواجهون مشكلة في امتصاص فيتامين د ، مما قد يؤدي إلى نقصه في الجسم.

فوائد فيتامين د

هناك الكثير من فوائد لفيتامين د في الجسم أهمها:

  •  الاكتئاب

أظهرت الأبحاث أن فيتامين د قد يلعب دوراً مهماً في تنظيم الحالة المزاجية والتخلص من القلق والاكتئاب.

  • السرطان

تُشير بعض الأبحاث إلى أن فيتامين د قد يساعد في منع بعض أنواع السرطان.

  • الاضطرابات الوراثية

يمكن استخدام مكملات فيتامين د للمساعدة في علاج الاضطرابات الموروثة الناتجة عن عدم القدرة على امتصاص أو معالجة فيتامين د، مثل نقص فوسفات الدم الوراثي.

Advertisement
  • أمراض القلب والتصلب المتعدد

تشير بعض الأبحاث إلى أن فيتامين د يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بـ التصلب المتعدد وأمراض القلب.

  • لين العظام

تستخدم مكملات فيتامين د لعلاج الذين يعانون من لين العظام، حيث أنها تساعد في علاج هشاشة العظام لدى الباغين والكساح لدى الأطفال.

  • الصدفية

يمكن أن يؤدي تطبيق فيتامين د أو مستحضر موضعي يحتوي على مركب فيتامين د على الجلد إلى علاج الصدفية.

ولابد من الحفاظ على تناول الأطعمة والمكملات الغذائية بالإضافة إلى التعرض للشمس للحصول على فيتامين د، لأن نقصه في الجسم قد يؤدي إلى العديد من الأضرار التي قد تؤثر على صحة الإنسان.

وبعد أن تعرفنا على امتصاص فيتامين د وفوائده، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات والاستفسارات يمكنك استشارة الطبيب من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://ods.od.nih.gov/factsheets/VitaminD-HealthProfessional/ https://www.healthline.com/health-news/5-conditions-vitamin-d-can-help-treat#2