كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

انخفاض الضغط من علامات الحمل

انخفاض الضغط من علامات الحمل

رغم اختلاف الأعراض التي قد تشعر بها النساء عند حدوث الحمل، إلا أن الكثير من النساء يسألن عن انخفاض ضغط الدم بالتحديد، هل يعتبر من علامات الحمل؟ لذلك سنتعرف سويا على إجابة سؤال هل انخفاض الضغط من علامات الحمل أم لا، ومعلومات أخرى مهمة لك سيدتي.

Advertisement

هل انخفاض الضغط من علامات الحمل ؟

تتنوع الأعراض التي تشعر بها النساء في حال حدوث الحمل، لذلك لا يمكن الجزم بأعراض محددة أو أنها مؤشر أكيد على الحمل، لكن ذلك لا يمنع أن كثير من النساء قد يشعرن بانخفاض الضغط لديهن والمصاحب له الدوخة أحيانا، في بدايات الحمل حتى قبل التأكد.

لذلك الإجابة نعم، يعد انخفاض ضغط الدم من الأعراض المبكرة للحمل، والتي يمكن أن تستمر خلال الثلث الأول والثاني من الحمل، ويحدث ذلك بسبب بعض التغيرات الهرمونية التي تحدث في تلك الفترة، أو بسبب التوسع الذي يصيب الأوعية الدموية من أجل وصول الدم للرحم.

لكن قد يكون هناك بعض الأسباب الأخرى التي تكون وراء انخفاض الضغط، ومنها:

  • الوقوف بسرعة وبشكل مفاجئ.
  • البقاء لمدة طويلة في حمام ساخن.
  • الاستلقاء لمدة طويلة عموما.
  • الالتهابات قد تكون سببا في ذلك.
  • سوء التغذية الذي تتعرض له بعض النساء، أو فقر الدم.
  • الحساسية.

وهناك أيضا أمراض القلب أو المشكلات التي تصيب الغدد الصماء، أو حتى النزيف أو بعض المشكلات التي تواجه الحمل كالحمل خارج الرحم وغيرها من الأسباب التي قد ينتج عنها انخفاض الضغط.

*أحيانا قد تسبب الأدوية مشكلة انخفاض الضغط، لذلك يجب إخبار الطبيب عن الأدوية التي تقومين بتناولها.

Advertisement

معلومات تهمك: أول أعراض الحمل ظهوراً وأعراض الحمل المبكر.

مستوى الضغط الطبيعي أثناء فترة الحمل

قد يتساءل البعض منكن نن المعدل الطبيعي لضغط أثناء الحمل في الأساس؟ حسب جمعية القلب الأمريكية، يتم تصنيف معدل ضغط الدم الطبيعي أقل من 120/80 مليمتر، ويقوم الطبيب في الغالب بتصنيف الحالة بأنها انخفاض في ضغط الدم في حال كانت القراءة أقل من 90/60.

لكن من المهم معرفة أن الوضع قد يختلف من شخص إلى آخر، لذلك يمكنك مناقشة الطبيب حول ذلك، خاصة أن انخفاض ضغط خلال الأشهر الثلاثة الأولى بل والثلث الثاني من الحمل يعد أمر طبيعي، ثم يعود لطبيعته خلال الثلث الثالث من الحمل، لكن في النهاية يجب المتابعة مع الطبيب بالطبع أول بأول.

معلومات تهمك: نصائح مهمة للحامل في الشهر الأول والثاني.

مخاطر ضغط الدم المنخفض على الجنين

صحيح أن انخفاض الضغط يعد من الأمور الطبيعية في بداية الحمل كما ذكرنا، ولكن أحيانا قد يكون هناك بعض المخاطر التي قد تنتج عن ضغط الدم المنخفض وتقوم بالتأثير على الجنين والأم أيضا، وهي كالتالي:

Advertisement
  • الإغماء، والذي قد يحدث بسبب النهوض فجأة بعد فترة طويلة من الاستلقاء والجلوس، لذلك ينصح بالنهوض ببطء تجنبا للدوخة والإغماء.
  • تكرر الإغماء قد ينتج عنه أذى أو ضرر للأم والجنين.
  • بعض الدراسات ترى أن انخفاض الضغط، قد يسبب مشكلة الإجهاض أو تعسر في الولادة، لكن لا يمكن الجزم بذلك.

معلومات تهمك: كيف يكون المغص في بداية الحمل؟

في النهاية عزيزتي المرأة، لا يمكن اعتبار انخفاض ضغط الدم وحده هو بمثابة تأكيد على حدوث الحمل، ولكن هناك مجموعة من أعراض الحمل الأخرى التي يمكن ملاحظتها، وللتأكد يجب أن تقومي بإجراء اختبار الحمل المنزلي، أو اختبار الدم لمعرفة إن كنت حامل بالفعل، ويفضل الانتظار لفترة قبل إجراء الاختبار حتى يظهر هرمون الحمل.

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع