ما هي أسباب بروز الثدي عند البنات الصغار مبكرًا قبل البلوغ؟

بروز الثدي عند البنات الصغار

بروز الثدي عند البنات من أهم علامات بداية البلوغ حول سن المراهقة، ولكن قد يحدث بروز الثدي عن البنات الصغار مبكرًا فهل هذا الأمر طبيعي؟ تابع المقال التالي لمعرفة أسباب بروز الثدي عند البنات الصغار وهل هذا اللأمر طبيعي أم لا.

ما هو بروز الثدي عند البنات الصغار؟

بروز الثدي عند البنات الصغار مبكرًا أو التثدي المبكر يُعرف طبيًا باسم “Thelarche” ويعني بداية تطور الثدي في سن مبكرة أي في وقت من الولادة إلى ست سنوات.

معظم حالات بروز الثدي عند البنات الصغار مبكرًا غير ضارة، ولا تسبب القلق ولا تعتبر بداية تطور أو تورم مستمر للثدي، كما أنها لا ترتبط عادة بالعلامات البدنية الأخرى للبلوغ مثل: حب الشباب، وشعر العانة، والدورة الشهرية، أو النمو السريع.

في معظم الحالات يتم بروز ثدي واحد أو كلا الثديين في مرحلة مبكرة، و لا توجد أي علامات أخرى على البلوغ، وتنمو الطفلة بمعدل طبيعي.

اقرأ أيضا: انتفاخ الثدي عند الأطفال حديثي الولادة وأسبابه وعلاجه

أسباب بروز الثدي عند البنات الصغار

لم تظهر الدراسات التي أجريت على الفتيات المصابات بتضخم مبكر للثدي مستويات مرتفعة من الأستروجين أو أي خلل آخر، ولكن يمكن رؤية كيسات المبيض ovarian cyst على الموجات فوق الصوتية في الحوض، ولكن قد تحدث هذه الحالة أيضًا عند الفتيات اللواتي لا يبرز لديهن الثدي مبكرًا.

ليس من الواضح ما إذا كان كيسات المبيض ovarian cyst يفرز كمية كافية من الأستروجين تسبب تضخم الثدي أم لا، ويعتقد بعض الأطباء أن البنات أكثر حساسية مؤقتًا لمستويات الأستروجين في الدم.

اقرأ أيضا: علامات البلوغ عند الفتاة في سن المراهقة .. وتغيرات هذه الفترة

مواضيع متعلقة

هل يجب القلق عند بروز الثدي عند البنات الصغار مبكرًا ؟

بروز الثدي عن البنات الصغار مبكرًا ليس مرضًا، وهو أمر طبيعي في بعض الفتيات الصغار أو الرضع الإناث، ولكن  إذا كانت هناك علامات أخرى على البلوغ، فيجب على استشارة الطبيب لتقييم حالة الطفل.

عادًة لا توجد مضاعفات مرتبطة بتطور الثدي في وقت مبكر، ولا يوجد علاج لهذه الحالة، ولكن قد يرغب الطبيب والوالدين في مراقبة أي تغييرات في حجم الثدي للفتاة.

الأثر النفسي لبروز الثدي عند البنات الصغار

لا يجب أن يغفل الآباء عن دورهم في شرح ما يمر به جسد طفلتهم ومعرفة مخاوف أطفالهم ويشجعون التواصل من أجل التخفيف من القلق أو المخاوف.

يمكن أن يسبب بروز الثدي لفتاة في سن المراهقة ليس فقط الاضطراب العاطفي، ولكن أيضا الضيق البدني، على سبيل المثال يمكن أن ترتبط الثدي الكبير بألم في الظهر العلوي، أو وخز في الذراعين أو تهيج الجلد.

اجتماعيا يمكن أن تكون عبئا على المراهقين، ويمكن أن تقيد المشاركة الرياضية.

اقرأ أيضا: أسباب البلوغ المبكر وأعراضه ومضاعفاته وكيفية علاجه

كيف يتم تشخيص بروز الثدي المبكر والتعامل مع الحالة؟

يمكن ملاحظة بروز الثدي المبكر عند الفتيات، حيث يمكن تظهر فتاة من سن ثلاث إلى ست سنوات تضخمًا لثدي واحد أو الثديين، ولكن بعد سن السادسة يكون بداية سن البلوغ فلا يعد هذا نمو مبكر للثدي، بالإضافة إلى ذلك، فالفتيات المصابات بتطور مبكر للثدي لا يعانين في العادة من دورات شهرية مبكرة.

عادةً، لا توجد لدى الفتاة أي علامات أخرى على البلوغ، وتنمو بمعدل نمو طبيعي قبل البلوغ، وتكون التحاليل ليست مفيدة عادة في هذه الحالة، لأنها تظهر تركيزات منخفضة من هرمون الاستروجين أو الهرمونات الأخرى التي تحفز تطور البلوغ.

ويكون التعامل مع مثل هذه الحالة بالبداية مع العلاج الطبيعي، والعناية بالبشرة، وتركيب الصدرية المناسب، بالإضافة إلى استخدام أدوية الألم حسب الحاجة.

في النهاية وبعد معرفتك أسباب بروز الثدي عند البنات الصغار وهل هذا اللأمر طبيعي أم لا، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.pediatricweb.com/webpost/iframe/MedicalConditions_433.asp?tArticleId=119 https://kidshealth.org/en/parents/developing.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *