كل يوم معلومة طبية

الرئيسية

هوس الشراء و كيف تتحكم في نفسك أثناء التسوق؟

هوس الشراء

يعتبر هوس الشراء بمعدلات تزيد عن حاجة الإنسان من المشاكل النفسية التي تنعكس بشكل خطير على الوضع المادي للمصاب بهذه المشكلة، و تزداد هذه الحالة في المواسم و الاحتفالات العامة و المناسبات الخاصة مثل أعياد ميلاد الأسرة و الأقارب، لذا سوف نأخذ جولة في هذا المقال مع هوس الشراء وكيف يمكننا التحكم فيه؟ و الأسباب وراء ذلك.

 هوس الشراء القهري

هوس الشراء القهري هو مشكلة نفسية يتم تعريفها بكونها:

  • حالة مزمنة و متكررة من التسوق المصحوب بشراء كميات كبيرة من المنتجات بدون مبرر منطقي ، و يتم تصنيفه كأحد أنواع الإدمان المرضي التي لا تتضمن تناول مادة كيميائية .
  • و مثل جميع الأمراض النفسية فإنه من شروط تشخيص هذا المرض هو أن يكون له تأثير سلبي على حياة الشخص سواء من الناحية الاجتماعية أو العملية أو المادية .
  • والنسبة العامة للمصابين بهوس الشراء تصل لـ 5% ، وفقاً لدراسات غربية .

 دراسة تفسر هوس الشراء:

أشارت دراسات أجريت مؤخراً إلى وجود العديد من العوامل التي تتضافر معاً لتسبب مشكلة هوس الشراء، وأهمها:

1- الخلفية النفسية:

تشير افتراضات التحليل النفسي إلى أن المصابين بهوس الشراء قد يرتبط الأمر لديهم بالتعرض لحوادث أو مواقف خاصة في الطفولة .

2- الخلفية العصبية:

  •  تشير الدراسات إلى ارتباط هوس الشراء بوجود خلل في الناقلات العصبية الكيميائية الموجودة في المخ التي تتضمن السيروتونين و الدوبامين.
  •  يرتبط السيروتونين لدى مرضى هوس الشراء بوجود خلل مشابه لمرضى الوسواس القهري، و الذين يجدوا أيضاً صعوبة في التحكم في رغباتهم المتكررة نحو فعل شيء معين.
  •  يرتبط الدوبامين لدى مرضى هوس الشراء بآلية عمل مشابهة للآلية التي يحدث بها شعور الانتشاء لدى مرضى الأنواع الأخرى من الإدمان .
  •  رغم عدم وجود برهان قاطع حتى الآن على دور هذه الناقلات العصبية في آلية حدوث مرض هوس الشراء، إلا أن هذه الافتراضات مبنية على التجارب العلمية المتاحة حتى وقتنا هذا، كما أنها تساعد في خطط العلاج لبعض المرضى.

اقرأ أيضاً: أثر زيادة الأسعار على صحتك النفسية

3- الخلفية الثقافية:

  •  تزداد نسبة المصابين بهوس الشراء بشكل كبير في الدول المتقدمة و الغنية اقتصادياً .
  •  تزداد نسبة المصابين بهوس الشراء في الدول التي تتبني اقتصاد السوق المفتوح .
  •  تزداد نسبة المصابين بهوس الشراء في المجتمعات التي تتوافر بها بدائل مالية متعددة من نقود مباشرة و بطاقات ائتمان و شيكات، حيث يسمح ذلك بتوافر الأموال بشكل أكبر للأشخاص .
  •  تزداد نسبة المصابين بهوس الشراء مع زيادة أوقات الفراغ في حياة الأشخاص .

 النساء و هوس الشراء

تشير أغلبية  الدراسات الإحصائية إلى أن نسب النساء تصل إلى 90% بين المصابين بهوس الشراء، و السر وراء ذلك يتمثل في العوامل التالية:

  •  النساء بطبيعتهن ينظرن للتسوق كنشاط ترفيهي ممتع ولا يخجلن من التعبير عن ذلك في استطلاعات الرأي .
  •  الرجال على العكس ينظرون للتسوق كمهمة هدفها شراء سلع معينة لهدف معين ، و لا يميلوا لإظهار إعجاب بنشاط التسوق في حد ذاته .
  •  تتناسب معدلات الإصابة بهوس الشراء طردياً مع زيادة معدلات أوقات الفراغ لدى الشخص .
  • و لكن هذا لا ينفي ما تشير له بعض الدراسات من ارتباط هوس الشراء بقدرات عقلية أعلى على تحليل البيانات البصرية التي تصل للمخ، مما قد يفسر اهتمام الأشخاص المصابين بهوس الشراء بشكل السلع و بريقها، و انجذابهم لهذا البريق .

 هل هوس التسوق من علامات الاكتئاب

تشير الدراسات إلى وجود ارتباط بين المصابين بهوس الشراء و بين الاكتئاب، حيث وجدت دراسة أن 30% من عينة مرضى الاكتئاب لديهم هوس بالشراء، على جانب آخر هناك العديد من الارتباطات الأخرى بين هوس الشراء و الأمراض النفسية، أهمها :

  • نسبة الاضطرابات المزاجية في المصابين بهوس الشراء تتجاوز الـ 25% .
  •  نسبة اضطرابات القلق والتوتر في المصابين بهوس الشراء تتراوح بين 41 – 80 % .
  •  نسبة اضطرابات الأكل في المصابين بهوس الشراء قد تصل إلى أكثر من 30% .
  •  نسبة الوسواس القهري ضمن المصابين بهوس الشراء تصل إلى 20 % .

 التغلب على هوس التسوُق:

أولاً: فهم المراحل العقلية في هوس الشراء:

  1. مرحلة الإلحاح و التفكير المستمر إما في شراء سلعة بعينها ، أو في القيام بممارسة التسوق بشكل عام .
  2.  مرحلة التحضير للذهاب للسوق من خلال ترتيب جدول المواعيد ، والأشخاص المرافقين ، والموارد المالية للتسوق .
  3.  مرحلة التسوق الفعلي ، والتي يصفها العديد من مصابي هوس الشراء بالمتعة المطلقة ، والتي قد يصاحبها شعور بالرغبة الجنسية .
  4.  مرحلة الشراء و دفع النقود ، و التي غالباً ما يليها شعور بالإحباط  والأسف للفعل الغير محسوب الذي قام به الإنسان .
  5. وأهمية فهم هذه المراحل هو أنه يمكننا من كسر دائرة هوس الشراء من خلال أي من حلقاتها سابقة الذكر.

ثانياً: الإبتعاد عن السلع المغرية:

  •  بالنسبة للرجال، فإن السلع المغرية أكثر من غيرها تشمل : الإلكترونيات ، السيارات ، الأدوات و العدد المنزلية .
  •  بالنسبة للنساء، فإن السلع المغرية أكثر من غيرها تشمل : الملابس ،المجوهرات ، الأحذية ،الاسطوانات المدمجة ،أدوات التجميل .

ثالثاً: ضبط الموارد المالية :

  •  الإقتصار على كمية محدودة من النقود متوافرة في المنزل أو في المحفظة عند الخروج للتسوق .
  •  عدم استخدام بطاقات إئتمان مفتوحة .

رابعاً: الابتعاد عن مواسم التسوق المغرية:

  •  تمثل بعض المواسم على مدار السنة فرصة مغرية للتسوق خاصة بالنسبة للمصابين بهوس الشراء .
  •  أهم المواسم التي ينبغي على مهووس الشراء تجنب الذهاب للسوق فيها هي : مواسم التخفيضات ، مواسم الأعياد ، أعياد الميلاد الخاصة بالأصدقاء و أفراد الأسرة .

خامساً: الإنتباه للكميات بشدة:

  •  ليس بالضرورة أن يرتبط هوس الشراء بشراء سلع مرتفعة الثمن فقط ؛حيث يرتبط الأمر في كثير من الأحيان بشراء سلع منخفضة السعر ولكن بكميات كبيرة تتجاوز الاحتياج ، مما يترتب عليه في النهاية دفع كمية كبيرة من النقود .
  •  غالباً ما يكون شراء كميات كبيرة رجع لوجود تخفيضات يبرر مهووس الشراء لنفسه بها أهمية شراء كمية كبيرة من السلعة .

سادساً: الصحة النفسية:

  •  تمثل المشاكل النفسية المختلفة مثل الاكتئاب و التوتر و الاضطرابات المزاجية خلفية نفسية لدى العديد من مرضى هوس الشراء .
  •  لذا ينبغي الحرص على التعامل مع هذه المشاكل النفسية أولاً بأول من خلال طلب مساعدة متخصصة، خاصة إذا كان لدى الشخص تاريخ سابق بمشاكل هوس الشراء.

سابعاً: الحصول على مساعدة نفسية متخصصة:

هناك العديد من الخطط العلاجية التي تسعى لعلاج مشكلة هوس الشراء، و هو ما سوف نتحدث عنه بالتفصيل في الفقرة القادمة.

 العلاج النفسي لهوس الشراء:

أولاً: العلاج الدوائي:

  •  ركزت أغلب التجارب الدوائية على استخدام أدوية نفسية من نوع مضادات الاكتئاب لمقاومة هوس الشراء .
  •  اختيار الدواء المناسب يتوقف على تقييم الطبيب النفسي للحالة بشكل دقيق و مدى وجود عناصر أخرى للمرض النفسي من عدمه .
  •  لا يوجد حتى الآن براهين علمية على وجود دواء نفسي واحد يفيد في كل حالات هوس الشراء، بل الأمر يختلف من حالة لأخرى .

اقرأ أيضاً: 12 طريقة لتوفر نقودك عند التسوق للطعام

ثانياً: العلاج السلوكي الإدراكي:

  •  يمثل العلاج ضمن مجموعة أحد أشهر تقنيات العلاج السلوكي الإدراكي المستخدمة في علاج هوس الشراء.
  •  تشير الدراسات إلي حدوث تحسن في المرضى إلي يخضعوا لهذا النوع من العلاج تحت إشراف طبيب متخصص .

ثالثاً: تقنيات المساعدة الذاتية:

  •  يقوم بعض المتخصصين بالسعي لتطوير تقنيات مساعدة ذاتية هدفها توفير دعم مستمر للمصابين بهوس الشراء دون حاجة لوجود طبيب بشكل مباشر في كل الأوقات .
  •  تتضمن هذه التقنيات العديد من الأدوات مثل : الكتب ،البرامج المسجلة على اسطوانات ، يوميات لتسجيل معدل التسوق .
  •  فاعلية تقنيات المساعدة الذاتية في العلاج مازالت موضع بحث ودراسة .

رابعاً: أنشطة التوعية:

  •  تمثل التوعية الصحية آلية وقائية تساعد في منع و تقليل حدوث الأمراض بشكل عام .
  •  التوعية الصحية المستخدمة في حالة هوس الشراء تتم من خلال مجموعات تطوعية تقوم بتوعية الأشخاص بأهمية تبني نمط حياة بسيط ، و أهمية البعد عن الاهتمام المفرط بالسلع الاستهلاكية .

 هوس التسوق والشراء .. و طرق التخلص منه:

وفقاً لكل ما سبق يمكن تلخيص طرق التخلص من هوس الشراء في النقاط التالية :

  1. على الرجال المصابين بهوس الشراء تجنب إعلانات الالكترونيات والسيارات والأدوات المنزلية ؛ حيث تمثل هذه السلع الأكثر إغراءا لهم .
  2.  على السيدات المصابات بهوس الشراء تجنب إعلانات الملابس والأحذية والمجوهرات وأدوات التجميل ؛ حيث تمثل هذه السلع الأكثر إغراءا لهن .
  3.  على المصابين بهوس الشراء تجنب نزول السوق في موسم التخفيضات بشكل نهائي ؛ حيث تمثل التخفيضات عامل جذب لهم.
  4.  على المصابين بهوس الشراء توجيه أوقات فراغهم للأنشطة التطوعية و الخيرية ؛ حيث يساعدهم ذلك على تقليل أوقات الفراغ التي يتم قضائها في التسوق .
  5.  ينصح المصابين بهوس الشراء بعدم الذهاب للسوق بمفردهم ؛ حيث أن اصطحاب أحد الأصدقاء أو أفراد الأسرة يقلل من معدل الشراء ، بشرط ألا يكون هذا الشخص مصاباً أيضًا بهوس الشراء .
  6.  يجب على المصابين بهوس الشراء عدم امتلاك بطاقة ائتمان مفتوحة تسمح بشراء سلع دون حد أقصى يومي مناسب .
  7.  يجب على المصاب بهوس الشراء أن يعترف بمشكلته و يطلب من المقربين منه مساعدته ، في الإلتزام بإجراءات حماية نفسه .
  8.  على المصاب بهوس الشراء مراجعة طبيب نفسي عندما يصل هوس الشراء لدرجة تؤثر على حياة المريض الاجتماعية و العملية و المادية .
  9.  يجب على المصاب بهوس الشراء عدم وضع كميات كبيرة من النقود في محفظته ؛ حيث ينتهي به الحال غالباً لصرف كامل النقود في أول زيارة للسوق .
  10.  تبني نمط حياة بسيط يساعد الإنسان على وقاية نفسه من الإصابة بهوس الشراء .
  11.  يجب على المصاب بهوس الشراء الانتباه لإغراء شراء كمية كبيرة من سلع رخيصة بحجة وجود تخفيضات .
  12.  على المصاب بهوس الشراء الانتباه لأعراض الأمراض النفسية الأخرى مثل الاكتئاب والاضطرابات المزاجية ؛ حيث تسبب تفاقم مشكلة هوس الشراء.
  13.  تجنب مشاهدة الإعلانات الاستهلاكية لفترات طويلة ، لما لها من تأثير محفز بشدة للشراء الغير عقلاني.
  14.  ينصح المصاب بهوس الشراء بالاحتفاظ بالفواتير و كتابة يوميات عن السلع التي اشتراها أثناء التسوق ؛ حيث يساعده ذلك على الإحساس بحجم المشكلة .
  15.  ينصح مصاب هوس الشراء بوضع قائمة باحتياجاته قبل الذهاب للسوق ، وعدم شراء أي سلعة خارج هذه القائمة ، وكذلك اخذ نقود بقدر ما يكفي السلع المخطط لشرائها فقط .
  16.  يمكن للمصاب بهوس الشراء إشباع رغبته في التسوق دون شراء من خلال مطالعة فترينات المحال المغلقة، أو التسوق دون نقود نهائياً .

هكذا نكون قد أنهينا جولتنا مع هوس الشراء، و نتمنى أن نكون قد قدمنا لكم معلومات تساعدكم على التحكم بشكل أكبر في معدلات تسوقكم خاصة في مواسم التخفيضات .

و الآن .. شاركونا بتجربتكم عن هوس الشراء ..

اقرأ أيضاً:

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
1. http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC1805733/ 2. http://www.addictionrecov.org/Addictions/index.aspx?AID=34 3. www.researchgate.net/publication/7517579_Compulsive_buying--a_growing_concern_An_examination_of_gender_age_and_endorsement_of_materialistic_values_as_predictors/file/d912f513224e56d80e.pdf 4. stg.aacp.com/pdf/0811/0811ACP_Letters2.pdf 5. http://www.psy-journal.com/article/S0165-1781%2814%2900408-9/abstract?cc=y?cc=y 6. http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3665329/ 7. http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/9164428 8. http://www.today.com/id/21106787/ns/today-money/ 9. http://www.indiana.edu/~engs/hints/shop.html 10. http://www.webmd.com/mental-health/features/shopping-spree-addiction?page=2&print=true