كل يوم معلومة طبية

الرئيسية

تحليل الحمل الرقمي.. ما هي أهميته وما مدى دقة نتائجه؟

تحليل الحمل الرقمي


دائماً ما تنتظر النساء حدوث الحمل بعد الزواج، وتفرح كثيراً بمجرد تأخر الدورة الشهرية أملاً منها بتأكيد حدوث الحمل، لذا أول ما تلجأ إليه المرأة في هذه الحالات هو إجراء اختبارات الحمل، تعرفي معنا عزيزتي القارئة في المقال التالي على تحليل الحمل الرقمي وكيفية إجرائه ومدى دقة نتائجه.

تحليل الحمل الرقمي

هو التحليل الذي يقيس مستويات هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية (HCG)، وهو الهرمون الذي ينتج عن المشيمة خلال فترة الحمل، وعادة ما يتم الكشف عنه في الدم.

يُستخدم هذا التحليل للكشف عن الحمل، حيث أنه عادة ما يؤكد وجود الحمل من عدمه في فترة قريبة من اختفاء الدورة الشهرية. يوجد نوعين من تحليل الحمل:

  • تحليل الحمل النوعي Qualitative HCG test: وهو يحدد حدوث الحمل من عدمه فقط، ويمكن تحديد ذلك في وقت مبكر بعد 10 أيام فقط من الحمل.
  • تحليل الحمل الرقمي Quantitative HCG test أو beta HCG: وهو التحليل الذي يقيس الكمية الدقيقة لهرمون HCG في الدم، وهو ما سنتحدث عنه في هذا المقال.

يوجد اختلاف شديد بين تحليل الحمل الرقمي في الدم وتحليل HCG في البول الذي يمكن شرائه بدون وصفة طبية، وهو أنه قد تتأثر اختبارات البول بعوامل مثل الجفاف والوقت الذي يتم استخدامه فيه في اليوم، بينما يوفر تحليل الحمل الرقمي نتيجة أكثر دقة حتى في حالة انخفاض كمية هرمون HCG.

اقرأ أيضاً: السونار للمرأة الحامل .. ما هو وما هي أهميته .. تعرفي الآن.

نتائج تحليل الحمل الرقمي الإيجابية

يقدم هذا تحليل الحمل الرقمي النتيجة كرقم يشير إلى تركيز نسبة الهرمون في الدم، وتقاس هذه المستويات بوحدات الميللي الدولية للهرمون لكل ملليلتر من الدم (mIU/mL).

يتضاعف مستوى هرمون HCG كل يومين تقريباً، وعادة ما يكون الجنين مرئياً عبر الفحص بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل (السونار المهبلي) عندما يكون المتسوى أعلى من 1500 وحدة، بينما يكون الجنين مرئياً عبر فحص الموجات فوق الصوتية عبر البطن عندما يكون المستوى أعلى من 4000.

سوف نعرض لكِ جدول لمستويات هرمون HCG لكل أسبوع من الحمل بداية من آخر دورة شهرية، وذلك وفقاً لما قدمه مصدر الحمل، الولادة والطفل في الحكومة الأسترالية:

عدد الأسابيع من فترة الحيض الأخيرة مستويات هرمون HCG بالوحدة الدولية/ملليلتر
4 أسابيع 0 – 750
5 أسابيع 200 – 7000
 6 أسابيع 200 – 32,000
7 أسابيع 3000- 160,000
8 – 12 أسبوع 32,000 – 210,000
 13 – 16 أسبوع 9000 – 210,000
16 – 29 أسبوع 1400 – 53,000
 29 – 41 أسبوع 940 – 60,000

اقرأ أيضاً: جدول التحليل الرقمي للحمل في فترات الحمل المختلفة.

نتائج تحليل الحمل الرقمي السلبية

تكون مستويات هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية (HCG) لدى النساء الغير حوامل أقل من 10.0 mIU/mL، ولكن يجب تكرار تحليل الحمل الرقمي مرة أخرى خلال فترة تتراوح من يومين إلى 3 أيام، لأن نتائج هرمون HCG تتغير بسرعة كبيرة أثناء فترة الحمل المبكرة.

أما إذا كانت مستويات الهرمون غير طبيعية، فهذا يعني عدة أشياء سوف يفسرها لكِ طبيبكِ، وتشمل بعض أمثلتها:

مستويات هرمون HCG أقل من الطبيعي

قد يفسر طبيبكِ قلة مستويات هرمون الحمل الناتج عن تحليل الحمل الرقمي بما يلي:

  • سوء تقدير تاريخ الحمل.
  • احتمال حدوث الإجهاض أو تلف البويضة.
  • حدوث حمل خارج الرحم.

مستويات هرمون HCG أعلى من الطبيعي

يمكن أن يفسر طبيبكِ نتائج تحليل الحمل الرقمي الأعلى من المعتاد بما يلي:

  • سوء تقدير تاريخ الحمل.
  • الحمل الكاذب أو الحمل العنقودي، وهو ما يحدث عند تكوين كتلة غير طبيعية داخل الرحم بعد الإخصاب بدلاً من تكوين الجنين الطبيعي.
  • الحمل المتعدد، مثل الحمل بثلات توائم.

اقرأ أيضاً: التحليل الرقمي للحمل الضعيف.. ما هي نسبته؟

لماذا يتم إجراء تحليل الحمل الرقمي؟

تحليل الحمل الرقمي

يتم إجراء هذا التحليل للأسباب التالية:

  • تأكيد الحمل.
  • تحديد العمر التقريبي للجنين.
  • تشخيص الحمل خارج الرحم.
  • الكشف عن احتمالية حدوث الإجهاض.
  • اكتشاف متلازمة داون.

استخدامات أخرى لتحليل الحمل الرقمي

يمكن استخدام اختبار هرمون HCG في الدم في بعض الحالات لاكتشاف بعض أنواع من السرطان، فعند ارتفاع نسبة الهرمون أعلى من الطبيعي يمكن تحديد الإصابة بما يلي:

  • سرطان الرحم أو سرطان المشيمة.
  • سرطان الرئة.
  • سرطان الثدي.
  • سرطان المبيض.
  • بعض الحالات الغير سرطانية، مثل تليف الكبد، القرحة أو داء الأمعاء الالتهابي.
  • سرطان الخصية لدى الرجال.

اقرأ أيضاً: تحاليل الحمل المختلفة وأهميتها .. وإلى ماذا تشير نتائجها؟

هل يعتبر اختبار الحمل الرقمي دقيق جداً؟

ليس هناك اختباراً دقيقاً بنسبة 100%، فقد يعطي تحليل الحمل الرقمي نتائج كاذبة، وقد تتداخل بعض الأدوية التي تتناولينها مع نتيجة تحليل هرمون HCG، ويمكن أن يتأثر التحليل بحالات أخرى، لذا سوف يساعدكِ طبيبكِ على معرفة النتائج أو يطلب إجراء اختبارات متابعة للتأكد من النتائج.

اقرأ أيضاً: كم نسبة هرمون الحمل الضعيف وكيف يتم قياسها؟

المخاطر المرتبطة بتحليل الحمل الرقمي

لا يؤدي تحليل الحمل الرقمي إلى مخاطر شديدة، ولكن قد يحمل بعض المضاعفات المرتبطة بأي تحليل دموي، وتشمل ما يلي:

  • حدوث كدمات في موقع الإبرة.
  • النزبف.
  • الدوار.
  • الإغماء.
  • ورم دموي حيث يتراكم الدم تحت الجلد.
  • العدوى في موقع الإبرة.
  • تورم الأوردة.

اقرأ أيضاً: فحوصات الحمل المطلوبة أثناء الحمل والوقت المناسب لإجراؤها.

وفي النهاية بعد أن أوضحنا لكِ عزيزتي القارئة كل المعلومات الخاصة بتحليل الحمل الرقمي ونتائجه، إذا كانت لديكِ أي استفسارات أخرى لا تترددي في استشارة أحد أطبائنا من هنا.

حاسبة ايام التبويض
قومي بإدخال تاريخ أول يوم من دورتك الشهرية الأخيرة وكم يوم تستمر معك، وستحصلين على النتيجة بالأيام التي ترتفع فيها نسبة الخصوبة لديك الشهر المقبل..
أول يوم من آخر دورة حيض لكِ هو:

المراجع
https://www.healthline.com/health/hcg-blood-test-quantitative?fbclid=IwAR2ute4OVpIfXyKf765epw1w5HscvZDPr8w7U9te7E6C7KncNxDHMD1psLY#results