كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

تحليل سكر الحمل بالجلوكوز

تحليل سكر الحمل بالجلوكوز


يسبب الحمل الكثير من التغيرات في جسم المرأة، حيث يمكن أن تتسبب التغيرات الهرمونية أثناء فترة الحمل في تقليل استجابة خلايا الجسم للأنسولين مما يؤدي إلى الإصابة بسكر الحمل، تعرفي معنا في هذا المقال على طريقة إجراء تحليل سكر الحمل بالجلوكوز 

Advertisement

ما هو سكر الحمل؟

هو أحد أنواع مرض السكري الذي يحدث بسبب زيادة مستوى سكر الدم أثناء فترة الحمل، والذي يمكن أن يصيب المرأة الحامل بسبب التغيرات الهرمونية أو بسبب بعض العادات غير الصحية التي تمارسها المرأة أثناء فترة الحمل.

يمكن أن يحدث سكر الحمل في أي وقت من الحمل، ولكنه أكثر شيوعاً في أوقات متأخرة من الحمل عادة بعد الأسبوع الـ 24 من الحمل، وقد لا يكون مصحوباً بظهور أي أعراض ملحوظة على الأم خاصة في بداية الإصابة بهذا المرض.

من الجدير بالذكر هنا أن التزام المرأة الحامل بالمتابعة الطبية الدورية وإجراء الفحوصات المطلوبة يساهم بشكل كبير في الاكتشاف المبكر لهذا المرض وتجنب حدوث الكثير من المضاعفات على الأم والجنين.

اقرئي أيضاً: أعراض الإصابة بسكر الحمل

طريقة تحليل سكر الحمل بالجلوكوز

يعتبر تحليل سكر الدم للمرأة الحامل من الفحص الروتيني أثناء فترة الحمل، ولكن قد يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات الإضافية للتأكد من مستوى السكر في الدم خاصة في النساء الحوامل اللاتي ترتفع لديهن احتمالات الإصابة بسكر الحمل وهذه الاختبارات تتم داخل المعمل كما يلي:

اختبار تحدي الجلوكوز الأولي

عند إجراء هذا التحليل ستقوم المرأة الحامل بتناول محلول الجلوكوز بتركيز معين ومخصص لهذا النوع من التحاليل ثم يتم سحب عينة من الدم بعد ساعة من تناول هذه المحلول للتحقق من نسبة السكر في هذه العينة.

Advertisement

نتيجة التحليل:

  •  إذا كانت نتيجة التحليل أعلى من 190 مجم/ ديسيلتر فهذه النتيجة تعني الإصابة بسكر الحمل.
  • تعتبر نتيجة التحليل طبيعية إذا كانت أقل من 140 مجم/ ديسيلتر.
  • إذا كانت نتيجة التحليل ما بين 140 إلى 190 مجم/ ديسيلتر قد يطلب الطبيب إجراء تحليل آخر للتأكد من الإصابة بسكر الحمل.

اختبار تحمل الجلوكوز

هو نوع آخر من أنواع تحليل سكر الحمل بالجلوكوز حيث تتناول المرأة الحامل محلول سكري بتركيز أعلى من الاختبار السابق ويتم سحب عينة من الدم مرة واحدة كل ساعة لمدة 3 ساعات متتالية لقياس نسبة سكر الدم خلال هذه الفترة.

نتيجة التحليل:

إذا كانت نتيجة التحليل في عينتين متتاليتين من الدم أعلى من 140 مجم/ ديسيلتر يعتبر الطبيب أن هذه الحالة مصابة بسكر الحمل.

عوامل الخطورة المسببة للإصابة بسكر الحمل

بعد أن تعرفتي على طريقة إجراء تحليل سكر الحمل بالجلوكوز نعرض لكِ في هذا الجزء من المقال عوامل الخطورة التي ترفع من احتمالات الإصابة بسكر الحمل كما يلي:

  • قلة النشاط البدني.
  • الإصابة بسكر الحمل في حمل سابق.
  • إصابة الأم بداء السكري.
  • إصابة الأم بمتلازمة تكيس المبيض.
  • العامل الوراثي.
  • زيادة الوزن قبل أو أثناء الحمل.

اقرئي أيضاً: نصائح للحفاظ على الوزن أثناء الحمل

Advertisement

مضاعفات الإصابة بسكر الحمل على الجنين

بعد ظهور نتائج تحليل سكر الحمل بالجلوكوز وتأكيد إصابة الأم بسكر الحمل هناك بعض المضاعفات التي يمكن أن تؤثر على الجنين في هذه الحالة ومنها:

  • زيادة وزن الجنين عند الولادة مما يسبب إجراء ولادة قيصرية.
  • الولادة المبكرة.
  • صعوبة في التنفس عند الطفل بعد الولادة.
  • انخفاض نسبة السكر في دم الطفل عند الولادة.
  • ارتفاع احتمال إصابة الطفل بالسمنة ومرض السكري من النوع الثاني في وقت لاحق.
  • وفاة الجنين قبل الولادة أو بعدها بفترة قصيرة خاصة في حالة الإصابة بسكر الحمل وعدم حصول الأم على العلاج المناسب.

بعد أن تعرفتي على طريقة إجراء تحليل سكر الحمل بالجلوكوز إذا كانت لديكِ استفسارات أخرى يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/gestational-diabetes/diagnosis-treatment/drc-20355345 https://www.webmd.com/diabetes/gestational-diabetes-guide/pregnancy-diabetes