تركيب الاسنان الامامية .. شروطه وخطواته وأنواعه ومخاطره

تركيب الاسنان الامامية

بسبب حدوث فقدان الأسنان لعدد من العوامل الطبية والصحية، أو نتيجة لتعرض الأسنان لإصابة ما، أو الفقدان الطبيعي للأسنان مع تقدم العمر، فإن هناك العديد من الحالات التي قد تلجأ لتركيب الأسنان، ولأن الأسنان الأمامية هي مرآة الابتسامة، فإن تركيب الاسنان الامامية عادة ما يكون هو الخيار الأول والأهم، فكيف يتم هذا الإجراء؟ وما هي التقنيات المتاحة له؟ وماذا عن فترة التعافي؟ وهل هناك مخاطر من الإجراء؟ سنجيب على تلك التساؤلات في هذا المقال أعزائي القراء، فتابعوا معنا القراءة.

تركيب الاسنان الامامية

يمكن استخدام زراعة الأسنان الثابتة للأسنان الأمامية في الأشخاص الذين فقدوا سن واحدة أو أكثر، حيث يتم وضع الغرسة جراحياً في فتحة في عظام الفك، وبعد أن تلتحم مع عظام الفك، وتعمل بمثابة جذر جديد للتاج الذي سيتم تركيبه، يتم تركيب التاج الذي سيحل محل السن المفقود.

اقرأ أيضاً: برد الأسنان، أهم الأسئلة والإجابات حوله وخطواته وآثاره الجانبية.

شروط تركيب الاسنان الامامية

حتى يعمل هذا الإجراء بشكل سليم، يجب أن تتوفر في الحالة الشروط الآتية:

  • يكون هناك عظام كافية في الفك.
  • يجب أن يكون العظم قوياً بما يكفي لحمل الغرسة ودعمها.
  • يجب أن تكون الأسنان الطبيعية والأنسجة الداعمة الموجودة في محيط المكان الذي ستوضع فيه الغرسة بصحة جيدة.
  • إذا لم يكن هناك ما يكفي من العظم، فقد يكون من الضروري إضافته من خلال إجراء يسمى ترقيع أو بناء العظام.

مواضيع متعلقة

ستوري

خطوات تركيب الاسنان الامامية

  • يتم بعد التخدير وضع الغرسة، والتي تكون مصنوعة من التيتانيوم في عظم الفك العلوي أو السفلي من الناحية الأمامية للفم.
  • يتم عمل دعامة من التيتانيوم أو الذهب أو الخزف، ويتم إرفاقها بالغرسة بواسطة المسمار، هذا الجزء يربط الغرسة بالتاج، ويتشكل مثل السن الطبيعي الذي يتلقى التاج.
  • الجزء الذي يشبه السن والذي يسمى التاج عادة ما يكون مصنوعاً من الخزف المنصهر إلى معدن، كما يمكن أن يكون من المعدن أو الخزف الكامل، يتم تركيبه فوق المسمار ليتشكل في النهاية السن الجديد.
  • يعتبر أقصر إطار زمني لعملية التركيب بالطريقة التقليدية حوالي خمسة أشهر في الفك السفلي، وستة أشهر في الفك العلوي.
  • هناك بعض الحالات التي تستغرق فترة قد تصل إلى عام، خاصة تلك التي تتطلب بناء لعظام الفك أولاً.

اقرأ أيضاً: لومينير الاسنان للتجميل والفرق بينه وبين فينير الأسنان.

أنواع تركيب الاسنان الامامية

تركيب-الاسنان-الامامية1هناك تقنيتين لتركيب وزراعة الأسنان في الجزء الأمامي من الفم، وذلك كما يلي:

التقنية التقليدية

وفيها مطلوب إجراءين، كما ذكرنا أعلاه يتم أولاً تركيب الغرسة جراحياً عن طريق عمل شق في اللثة، وحفر ثقب في العظم ووضع الغرسة فيه، ثم يتم عمل الخطوة الثانية بعد حوالي ثلاثة أشهر، وهي إجراء شق جديد لكشف الغرسة، ووضع ما يسمى قبعة التعافي لشفاء أنسجة اللثة لمدة بضعة أسابيع، ثم بعد ذلك تركيب دعامة على الغرسة وتثبيت التاج عليها.

التقنية السريعة

ويتم فيها وضع الغرسة وقبعات الشفاء عليها في نفس الوقت، وإذا كان طبيب الأسنان يستخدم غرسات صغيرة، فسيتم وضع التاج أو الجسر عليها في نفس الزيارة.

اقرأ أيضاً: أسعار تبييض الأسنان بالليزر وخطواته، وحالات لا يمكنها القيام به.

توقعات بعد تركيب الاسنان الامامية

من المفترض أن تعمل غرسات الأسنان بشكل جيد وتبدو أسنانك الطبيعية، ومع ذلك، بالنسبة لبعض المرضى، يمكن أن يكون من الصعب جعل الغرسة تبدو مثل أسنانك الطبيعية تماماً.

ذلك لأنه في بعض الحالات لن يتم وضع الغرسة بشكل مستقيم، ولكن سيتم إدخالها في زاوية في العظم بسبب كمية العظم التي لديك وكمية العظم اللازمة لوضع الغرسة بشكل صحيح.

العناية بعد تركيب الاسنان الامامية

اقرأ أيضاً: أسعار زراعة الأسنان في الدول العربية المختلفة، وما المميزات والعيوب؟

  • تعتبر احتياطات العناية بأسنانك بعد التركيب هي نفسها للأسنان الطبيعية.
  • من المهم تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون مرتين يومياً على الأقل.
  • ابتعد عن العادات السيئة مثل طحن الأسنان وفتح العبوات المعدنية باستخدامها.
  • إذا واجهت أي مشكلة قبل مرور 6 أشهر من الإجراء يجب الذهاب إلى الطبيب.

اقرأ أيضاً: أسعار تركيب الأسنان والحالات المرشحة له، وما هي الأنواع المتاحة؟

مضاعفات تركيب الاسنان الامامية

تركيب-الاسنان-الامامية2
مضاعفات تركيب الاسنان

هناك عدد من المخاطر والمضاعفات المحتملة، والمرتبطة بتركيب الأسنان، ومنها ما يلي:

  • مخاطر الجراحة الشائعة مثل العدوى والتندب.
  • هناك احتمال لفشل الغرسة الموجودة في عظام الفك، خاصة إذا حدثت عدوى.
  • عدم ضبط طريقة تجمع الأسنان مع بعضها بشكل متناسق وصحيح.
  • تكسر أو فقدان عظام الفك التي تم بنائها بسبب برد الأسنان أو الضغط عليها أو لأي أسباب أخرى.
  • احتمالية إصابة العصب الذي يمر عبر عظام الفك السفلي، ويسبب ذلك خدر ووخز في الذقن والشفاة السفلية او جانب واحد من اللسان.
  • في الفك العلوي، هناك خطر الحفر عبر عظم الفك إلى واحدة من الجيوب الأنفية (الموجودة فوق أسنانك العليا) أو تجويف الأنف، والتي يمكن أن تسبب العدوى.

اقرأ أيضاً: تلبيس الأسنان أو تتويج الأسنان، كل ما يهمك معرفته عن هذا الإجراء.

والآن أعزائي القراء، نتمنى أن نكون قد قدمنا لكم كل ما تحتاجون معرفته عن تركيب الاسنان الامامية .. وإذا كان لديكم أي استفسار آخر، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.colgate.com/en-us/oral-health/cosmetic-dentistry/implants/single-tooth-implants

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *